الشعر

سجنُكَ المظلمُ قنديلاً توهجْ 


حميد الموسوي 
..........
وقضى ربُكَ انْ يستقبلَ الاقداسَ صرعى 
بين مصلوبٍ ..ومطعونٍ ..ومرضوضٍ ..
ومسمومٍ مسجّى ،
مثلَ روحِ اللهِ عيسى ..
مثل يوحنا ويوشع ..
عبَّ اهلُ البيتِ كأسَ الموتِ احراراً
نشاوى:
مضتِ الزهراءُ في عمرِ الرياحينِ 
وكسرُ الضلعِ نيرانٌ تلظّى ..
قبلها لبّى رسولُ الله مسموماً تهاوى؛ 
يشكو للرحمنِ اعراب الجزيرهْ.
وتلقّى حيدرُ الكرارُ سيفَ الغدرِ غِيلهْ؛ 
قطّعَ السمُّ حشايا الحسنِ الزاكيِّ 
كي يطغى ابنُ هندٍ في مجونهْ ..
وباسياف العروبه..
وبفتوى مِن يزيد الشرك نُفّذتِ الابادهْ 
نُفّذتْ كلّ قراراتِ السقيفه..
كربلا صارت المسرح ..والمدينه
رضّتْ الخيلُ تراتيلَ المصاحفْ ؛
في صدورِ ابن رسول الله والآل الاكارمْ 
قطّعوا السبطَ حسينِ اللهِ اجلافُ الصحارى ..
بتروا كفَّي ابا الفضلِ
وحتى الطفل لم يرعوا قماطه ..
صلبوا زيدا ...وذروه رمادا 
وعلى ذاتِ خطى الاحقادِ ..في نفسِ الوتيره 
اكمل الباغون ارذال بني العباس قافلةِ المجازر. 
آه ياراهبَ اهلِ البيتِ ؛ ياكاظمهم 
ياصاحب السجدة الطويله..
سجنٌك المظلمُ في زنزانةِ الكرخِ تراتيلاً ..ترانيماً
ثرياتٍ ..
قناديلاً..مناراتٍ ..
قبابًا ازليه .
هذي بغدادُ بكم تزهو وسامرا ومشهدْ..
كربلا.. قمٌّ ..دمشقٌ..
نجفٌ .. مصرٌ 
لكم كل بقاع الارض تشهدْ .
هذي اجداثكمُ روضاتْ 
صوتُ الله فيها يتجددْ 
منها نورُ الله يمتدْ 
دعوةُ المظلومِ تصعدْ 
اين هرونَ وقصُر الخلدِ ..
أين المتوكل...والدوانيقي ؟!.
و غلمان آل اميه ؟
اين مروانُ ..وابن العاصِ ..والباغي ابن هندْ
مُسخوا تتبعهم اللعناتُ اضعافاٌ 
وانتم عِلّةُ الكونِ فراديساً..
واقمارًا ونورًا يتوهجْ .. يتوقدْ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.58
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك