الأخبار

موسكو تعرض على بغداد استعدادها لتعزيز قدرات القوات المسلحة العراقية لتعويض قوات التحالف الدولي بعد انسحابها من العراق


عرضت موسكو على بغداد استعدادها لتعزيز قدرات القوات المسلحة العراقية لتعويض قوات التحالف الدولي لمكافحة تنظيم 'داعش' الارهابي، فيما يأتي هذا المقترح الروسي في ظل تمسك رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني بضرورة إنهاء مهمة القوات الأجنبية في البلاد، في وقت تسعى فيه روسيا إلى تعزيز حضورها في المنطقة من بوابة الشراكات الاقتصادية والاتفاقيات العسكرية.

وقال مدير قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في وزارة الخارجية الروسية ألكسندر كينشاك  إن "روسيا تدعم دائمًا الجهود التي يبذلها العراق لضمان الاستقرار والأمن والقانون والنظام في هذا البلد الصديق".

وكشف المسؤول الروسي عن استعداد بلاده لمواصلة المساعدة في تعزيز القدرات القتالية وخاصة داخل نطاق قوات الأمن العراقية، وفق المصدر نفسه.

وأكد أن العراق ودول المنطقة قادرة على ضمان أمنها بشكل مستقل، مشيرا إلى أن "وجود القوات الأميركية على الأراضي العراقية لا يؤدي إلا إلى تفاقم الوضع العسكري السياسي ويؤثر سلبًا على الوضع في المنطقة ككل".

وتعكس هذه التصريحات الرغبة في تعزيز الوجود الروسي في العراق، في وقت تسعى فيه موسكو إلى توسيع استثماراتها في العراق لاسيما في قطاع النفط والغاز.

وتنشط في العراق نحو 50 شركة روسية في إطار عقود تطوير حقول النفط وعمليات الاستكشاف والتنقيب في عدة مناطق.

وأكد سفير روسيا لدى العراق ألبيروس كوتراشيف خلال لقائه رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني "دعم بلاده استقرار وأمن العراق والرغبة الجادة في استثمار العلاقات الثنائية بين البلدين نحو المزيد من الشراكات الاقتصادية بما يحقق مصالح شعبي البلدين وازدهارهما"، وفق صفحة المكتب الإعلامي لرئيس الحكومة.

وتم خلال اللقاء التطرق إلى الضربات الأميركية التي استهدفت مقار الحشد الشعبي وتداعياتها على بلدان المنطقة، لاسيما الأوضاع الاقتصادية وإمدادات الطاقة.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
ابراهيم الجليحاوي : لعن الله ارهابي داعش وكل من ساندهم ووقف معهم رحم الله شهدائنا الابرار ...
الموضوع :
مشعان الجبوري يكشف عن اسماء مرتكبي مجزرة قاعدة سبايكر بينهم ابن سبعاوي
مصطفى الهادي : كان يا ماكان في قديم العصر والزمان ، وسالف الدهر والأوان، عندما نخرج لزيارة الإمام الحسين عليه ...
الموضوع :
النائب مصطفى سند يكشف عن التعاقد مع شركة امريكية ادعت انها تعمل في مجال النفط والغاز واتضح تعمل في مجال التسليح ولها تعاون مع اسرائيل
ابو صادق : واخیرا طلع راس الجامعه العربيه امبارك للجميع اذا بقت على الجامعه العربيه هواى راح تتحرر غلسطين ...
الموضوع :
أول تعليق للجامعة العربية على قرار وقف إطلاق النار في غزة
ابو صادق : سلام عليكم بلله عليكم خبروني عن منظمة الجامعه العربيه أهي غافله ام نائمه ام ميته لم نكن ...
الموضوع :
استشهاد 3 صحفيين بقصف إسرائيلى على غزة ليرتفع العدد الى 136 صحفيا منذ بدء الحرب
ابو حسنين : في الدول المتقدمه الغربيه الاباحيه والحريه الجنسيه معروفه للجميع لاكن هنالك قانون شديد بحق المتحرش والمعتدي الجنسي ...
الموضوع :
وزير التعليم يعزل عميد كلية الحاسوب جامعة البصرة من الوظيفة
حسن الخفاجي : الحفيد يقول للجد سر على درب الحسين عليه السلام ممهداً للظهور الشريف وانا سأكمل المسير على نفس ...
الموضوع :
صورة لاسد المقاومة الاسلامية سماحة السيد حسن نصر الله مع حفيده الرضيع تثير مواقع التواصل
عادل العنبكي : رضوان الله تعالى على روح عزيز العراق سماحة حجة الإسلام والمسلمين العلامة المجاهد عبد العزيز الحكيم قدس ...
الموضوع :
بالصور ... احياء الذكرى الخامسة عشرة لرحيل عزيز العراق
يوسف عبدالله : احسنتم وبارك الله فيكم. السلام عليك يا موسى الكاظم ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
زينب حميد : اللهم صل على محمد وآل محمد وبحق محمد وآل محمد وبحق باب الحوائج موسى بن جعفر وبحق ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
دلير محمد فتاح/ميرزا : التجات الى ايران بداية عام ۱۹۸۲ وتمت بعدها مصادرة داري في قضاء جمجمال وتم بيع الاثاث بالمزاد ...
الموضوع :
تعويض العراقيين المتضررين من حروب وجرائم النظام البائد
فيسبوك