الأخبار

حركة "النجباء" تهاجم مواقع التواصل وتتهم مدونين ونشطاء بالعمالة لمخابرات "تعادي الإسلام"


اتهمت حركة "النجباء" اليوم السبت، مواقع التواصل الاجتماعي ومدونين ونشطاء في البلاد، بـ"بيع ضمائرهم لمخابرات تعادي الإسلام لبث السموم في المجتمع".

وقال الأمين العام للحركة أكرم الكعبي في بيان صحفي إن "الحرب الناعمة التي يستخدمها العدو للسيطرة على العقل الجمعي للمجتمع صارت أدواتها ووسائلها تتسع وتتطور لحرف المجتمع وتجهيله وتوجيهه والسيطرة عليه من حيث لا يشعر لتحقيق أهدافهم الخبيثة لذلك تجدهم يحجبون في أكثر مواقع التواصل الاجتماعي كالفيسبوك وغيره، الجهات التي تواجه فكرهم المنحرف”.

وأضاف: "اليوم يعلم الجميع أن مجرد ذكر اسم أو وضع كلمة أو مقال أو صورة أو مقطع فيديو وعظ أو مجرد تعزية لنا فإنه يتم حذفه وغلق صفحة الناشر من غير تحذير حتى، وكذلك مواقع أخرى تنتهج سياسة التحجيم وليس الإلغاء الكامل، فتجدهم يتركون صفحات الحق لتصل إلى مستوى معين من الرواج ثم يغلقونها ليعود من جديد من الصفر وهكذا؛ ليقارن المجتمع بين صفحات الباطل المليونية وصفحات الحق المحدودة".

وتابع: "ليس ذلك فحسب، بل أنهم يقومون بالتحكم الكامل بمنصات ومواقع التواصل الاجتماعي بإيصال منشورات تستهدف عقل الإنسان، حتى وإن لم يكن قد تابع الصفحة الناشرة، وبهذا يصلون إلى مبتغاهم وهو إيصال الأفكار وزرعها في عقول المجتمع لتوجيهه كالدمى، ولا يخفى الدور المشبوه لبعض المدونين والناشطين الذين يقبعون في الخارج من الذين باعوا ضمائرهم لمخابرات معادية للإسلام أو تابعة لدول استعمارية واستكبارية ليعملوا على بث الأفكار المسمومة في الفضاء المجازي وفق برامج ممنهجة".

وبين الكعبي أن"كل ذلك يوجب علينا جهاد التبيين الذي دعا إليه القائد علي خامنئي دام ظله حينما اعتبر وجوبه عينيا وفوريا، فلذلك على كل من يستطيع الرد على هذه الأفكار ومواجهتها وتنبيه من يستطيع تنبيهه أن يعمل على ذلك بشكل فوري ويؤدي تكليفه الرسالي بشكل مباشر ولا ينتظر توجيها من غيره ويعمل ليتواجد بالفضاء المجازي بشكل أوسع وأكبر ليؤدي وظيفته الرسالية والجهادية".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1449.28
الجنيه المصري 74.29
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك