الأخبار

الكتائب تطرح تساؤلات بشأن “مسيرة الكاظمي” وتبدي استعدادها للمشاركة بالتحقيق


طرح المسؤول الأمني للمقاومة الإسلامية كتائب حزب الله أبو علي العسكري، الثلاثاء، جملة تساؤلات بشأن مخرجات مؤتمر اعلان نتائج التحقيق الاولي بحادثة الطائرة المسيرة التي استهدفت منزل رئيس الوزراء المنتهية ولايته مصطفى الكاظمي، فيما أكدت استعدادها للمشاركة بالتحقيق.

وفيما يلي نص البيان:

باسمه تعالى

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ}

إن الأعم الأغلب من القادة الأمنيين والسياسيين؛ بل حتى سفراء الدول الكبرى في بغداد يعلمون أن ما تسمى عملية استهداف منزل (رئيس الوزراء ) عارية عن الصحة، وأن الكاظميّ لم يكن موجودا في الدار حين حدوث الانفجار المفبرك، ومن الأحرى بهم أن يُثبِتوا أولاً وجوده فيه ليُكملوا بقية القصة، وهنا لابد من التأكيد على الآتي:

أولاَ: نطلب – وهو ما يتحقق من طريق أبسط أنواع التحقيقات (الشبابية)-:

أ‌- إثبات وجود (المُستهدَف) في المنزل ساعة حدوث الانفجار المفبرك عن طريق كاميرات المنزل الداخلية.

ب‌- عرض عشر ثواني إضافية فقط قبل الانفجار بنفس الكاميرات التي عرضته من الخارج، بالإضافة الى ستة كاميرات من الداخل لمشاهدة لحظة سقوط الصاروخ أو الصاروخين داخل المنزل.

ج – أعلن السيد قاسم الاعرجي أن المادة المستعملة بالانفجار هي الـ “c-4” وكل التقنيين يعلمون أن هذه المادة لا تستعمل في هذا النوع من الصواريخ قطعاً.

د-هناك بعض الإيضاحات والأسئلة يمكن عرضها تبعا للآتي:

1- الجندي الذي ظهر يطلق النار إلى الأعلى لم يكن يطلق النار على طائرة مسيرة؛ بل كان يمارس طقوس الرمي بالمناسبات وحين الشعور بالخوف.

2- أين شهادات السكان المجاورين للمنزل “وهم ثقة”؟

3- أين صور رادارات الطائرات الأمريكية التي كانت موجودة ترصد فوق الخضراء لحظة الانفجار؟

4- أين جرحى عمال الخدمة، و المرافقين، ومستشاري مُدّعي الاستهداف؟ وأين رقد الجرحى ومن هم؟

5- أين بقايا شظايا الصاروخ المزعوم ؟

6- أين صورة جرح المجني عليه، لنبكي على ما أصاب قائدنا الهمام “الشهيد الحي”؟

ثانياً: نطالب السيد الأعرجيّ بإطلاق سراح الضباط المكلفين بالتحقيق؛ ليتحدثوا علناً عما توصلوا إليه من حقائق عن مسرح المسرحية “ليكشفوا المكشوف”، ونحذر من المساس بحياتهم، أو إلحاق الضرر البالغ بهم، وينبغي على الإخوة الضباط في الأجهزة الأمنية التحرك لمعرفة مصير أقرانهم.

ثالثاً: اِتفق الحاج الأمين العام لكتائب حزب الله المنصورة وبحضور قادة الإطار التنسيقي ووجود القاضي فائق زيدان والرئيس برهم صالح والكاظمي، على أن تشارك المقاومة بالتحقيق الفني وقد تم التنصّل من الاتفاق بعد ذلك، ونؤكد اليوم أن الكتائب ما تزال مستعدة للاشتراك في اللجنة بإشراف السيد الاعرجي.

رابعاً: الرسائل المشفّرة من محيط “المجني عليه” ومن خلفه سيده لن ترهب حتى أطفال رجال المقاومة؛ فهم على يقين وثقة بالله سبحانه وتعالى وقيادتهم وشعبهم؛ أن النصر والظفر حليفهم والعار والخسران لمن يحاول أن يكيد لهم.

خامساً: نجدد التأكيد على أن ما حدث في الانتخابات التشريعية الأخيرة هو أكبر عملية احتيال وخداع في تاريخ الشعب العراقي الحديث، وأن حقوق الشهداء والجرحى الذين سقطوا في ساحات الاعتصام الرافضة للتزوير لن تذهب سدى، وأن هذه المسرحيات وما يلحقها لن تُثنِ الرجال عن أداء واجبهم الشرعي والأخلاقي تجاه الشعب والأمة. 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك