الأخبار

أمنية النجف تكشف حقيقة اعتراف حماية “مول البشير“ بحرقه: هذا عدد المعتقلين


كشفت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة النجف، اليوم الجمعة، عن آخر المستجدات بشأن المعتقلين على خلفية إطلاق النار على متظاهري التيار الصدري، قبل يومين، أمام مول "البشير" التابع لقيادي سابق في التيار متهم بالفساد، وأدى لمقتل وإصابة 20 شخصًا.

وقال رئيس اللجنة جواد الغزالي في حديث صحفي إن "عدد المحتجزين المتهمين بقضية إطلاق النار في حادثة المولات التجارية التي وقعت في المحافظة قبل يومين تجاوز الـ17 شخصا جميعهم عناصر حماية وموظفين إداريين في مول البشير كانوا متواجدين هناك أثناء الاحداث".

وأضاف الغزالي، أن "أقوال هؤلاء المعتقلين تم تدوينها وسيحالون للقضاء"، لافتا إلى أن "المعلومات التي تتحدث عن اعترافهم بحرق المول بأنفسهم لا صحة لها، إذ أن المول اخلي قبل عملية الحرق، وتم نقل عدد من عناصر حمايته كانوا مصابين إلى المستشفى ومن ثم إلى التوقيف".

وبشأن تحميل مجلس محافظة النجف، القيادات الأمنية في المحافظة مسؤولية الأحداث وتعليقا على بيان قيادة الشرطة الأخير الذي أكدت فيه أنها لم تقصر في واجباتها، قال رئيس اللجنة الأمنية في المجلس جواد الغزالي، إن "مجلس المحافظة سجل الملاحظات وحدد المقصرين في الحادثة، كما أنه سبق وأن اختار قائد للشرطة لكنه رفض مركزيا"، مبينا أن "قائد شرطة النجف الحالي اللواء علاء غريب لايزال يمارس عمله ولا صحة لسحب مسؤولياته".

ومن جانبه، كشف مصدر أمني أن "القوات الأمنية اعتقلت الشخص الذي ظهر في مقطع مصور وهو يُطلق النار على المتظاهرين، وتبين وجود صلة قرابة تربطه بصاحب مول البشير".

وشهدت محافظة النجف، مساء الأربعاء (15 ايار 2019) تظاهرات لأنصار التيار الصدري أمام منازل ومراكز تجارية تابعة لقياديين سابقين في التيار متهمين بالفساد واستغلاله في مصالح شخصية، قبل أن يرد حراس إحدى تلك المراكز على محاولات اقتحامه من قبل المتظاهرين بإطلاق النار صوبهم مما أسفر عن مقتل 4 اشخاص وإصابة 17 آخرين، ليرد المتظاهرون بإحراق المركز، فيما اعتقلت القوات الأمنية 17 من الحراس المتهمين بإطلاق النار، بحسب نواب عن تحالف سائرون.

ويوم أمس، حمل مجلس محافظة النجف، القيادات الأمنية مسؤولية هذه الأحداث، فيما كلف المحافظ لؤي الياسري بتقديم مرشحين لتولي منصب قائد شرطة المحافظة خلفا للواء علاء غريب، قبل أن يوجه الأخير، في وقت سابق من اليوم الجمعة، رسالة لأهالي النجف أكد فيها أن "القوات الأمنية لم تقصر في واجباتها تجاه الحادثة"، مشيرا إلى "تعرضه لحملة تصريحات كبيرة من قبل مسؤولين تضررت مصالحهم"، فيما شكلت وزارة الداخلية لجنة لتقصي الحقائق بشأن الأحداث.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
شذى حسن
2019-05-19
كذب من حرق المول هم الصدريين انتقاما من الفاسد ابو اكثم و المتهم الحقيقي هو مقتدى الصدر والان اغلب المناصب في النجف استغلها الصدريين من مستشفى الصدر الى مستشفى الزهراء و التربية مردان البديري وتعيين بيدهم و السمسير مالتهم اسمه سيد مازن علاوي عمران زوين الذي كان حمال في علوه الخضار و الان يملك 40 مليار دينار علما انه تعيين في مستشفى الحكيم بصفة مشغل مولدات
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.74
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.34
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك