الأخبار

الكعبي يحذر من جهات تسعى لإفشال التعليم الحكومي بالعراق ليحل محله الخاص


حذر نائب رئيس البرلمان، حسن الكعبي، الخميس 6 كانون الأول 2018، من جهات تسعى لإفشال التعليم الحكومي بالعراق ليحل محله الخاص.

وقال الكعبي في كلمة خلال ترأسه الاجتماع الدوري للجنة التربية بحضور أعضاء اللجنة، ورئيس وأعضاء المجلس البلدي لمدينة الصدر، إن "القطاع التربوي لعموم العراق بحاجة الى وقفة جادة وتظافر جهود السلطتين التشريعية والتنفيذية، بهدف النهوض به وانهاء كافة مشاكله"، مبيناً أن "الدورة النيابية الحالية تولي هذا القطاع اهمية استثنائية".

وأكد الكعبي على "ضرورة انصاف اهالي مدينة الصدر التي قدمت تضحيات كبيرة خاصة وان عدد نفوسهم تجاوز الان 3,5 مليون نسمة، وكان لزاما على وزارة التربية ان تواكب هذا التوسع ببناء مدارس جديدة، وليس الابقاء على ذات الاعداد بل وهدم عدد منها لبناء اخرى جديدة ولم تفلح في ذلك".

ونوه نائب رئيس البرلمان، الى "مشكلة انحدار واقع التعليم الحكومي"، مبيناً أن "هناك من يبحث عن هذا الامر، فكلما فشل التعليم الحكومي استفاد التعليم الخاص الذي اجبر ذوي الطلبة على التعامل معه كحل لمشكلة ابنائهم الطلبة، وهذا الامر زاد من اعباء العوائل".

وفي السياق بين رئيس المجلس البلدي كامل خنجر، ان "عدد المدارس لعموم مدينة الصدر عام 2011 كانت 375 بناية، يشغلونها 470 مدرسة ابتدائية وثانوية اي هناك 100 مدرسة تعاني من دوام ثنائي وثلاثي، وبعض المدارس تداوم فقط ساعتين ".

من جانبه بين مسؤول لجنة التربية في المجلس البلدي لمدينة الصدر، ان "وزارة التربية قامت بهدم 47 مدرسة في العام 2011، وحتى الان لم تنجز اي بناية منها، وقسم من اراضيها تم التجاوز عليها من قبل البعض، ومشكلة الدوام الثلاثي اجبر اغلب ذوي الطالبات الاناث على ترك مقاعد الدراسة خوفا عليها".

وتابع ان "هناك عدم انصاف لمدينة الصدر في موضوع تخصيص الدرجات الوظيفية للمدارس فهي لا تتناسب وعدد السكان البالغ 3,5 مليون نسمة، وهذا تسبب في قلة الكوادر وتدني مستوى التعليم".

وبين المكتب الإعلامي للكعبي، إن "الاجتماع انتهى بالاتفاق على عدة توصيات بينها ضرورة استضافة مدير المناهج التربوية في وزارة التربية ومسؤولي التربية، لطرح مشكلة وجود اخطاء في الطباعة اربكت الطلبة، وصعوبة مناهج المرحلة الابتدائية التي لا تتناسب واعمارهم، وايجاد حل لمشكلة تغيير اسماء المدارس الذي اصبح ظاهرة غير حضارية، واخيرا متابعة ملف بناء ابنية المدارس التي احيلت الى النزاهة".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 69.25
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك