الأخبار

النزاهة توضح عملية إيقاف وزير التجارة الأسبق في مطار بيروت


اوضحت هيأة النزاهة عملية إيقاف وزير التجارة الأسبق عبد الفلاح السوداني في مطار بيروت .

وذكر بيان للهيأة اليوم " لقد أفضت جهود هيأة النزاهة – دائرة الاسترداد - والجهات الساندة، وبالتعاون مع الانتربول الدوليِّ، وشعبة اتِّصال بيروت،إلى القبض على المدان الهارب عبد الفلاح حسن حمادي السودانيِّ يوم الخميس الماضي في مطار بيروت".

واضاف " وقد تمَّت عمليَّة القبض بناءً على النشرة الحمراء الصادرة عن الإنتربول الدوليِّ التي تمَّ تنظيمها استناداً على الملفَّات والطلبات التي قامت بإعدادها وتجهيزها دائرة الاسترداد في هيأة النزاهة بالتعاون مع رئاسة الادِّعاء العامِّ، حيث تمَّ إعمام النشرة الحمراء على جميع دول العالم وإذاعة البحث العربيَّة، وسارعت الهيأة على الفور باتِّخاذ الإجراءات القانونيَّة اللاحقة التي سيتمُّ الإعلان عنها فيما بعد".

وتابع البيان " وكانت المعلومات المُسجَّلة لدى الهيأة عن المدان تُشيرُ إلى إقامته في المملكة المُتَّحدة، حيث تمَّت المتابعة المُستمرَّة خلال السنوات السابقة مع جميع الجهات الدوليَّة والوطنيَّة وعلى أعلى المستويات؛ بغية تسليم المدان إلى العراق، بيد أنَّ الجهات البريطانيَّة كانت تعتذر من تسليمه بدعوى "مجهوليَّة محل إقامته".

وبين " وأعدَّت دائرة الاسترداد مُسبقاً ثمانية ملفَّاتٍ جاهزةٍ لتسليم المدان السودانيِّ، إضافةً إلى إعدادها وإنجازها مئات الملفَّات الجاهزة الأخرى المُتعلِّقة باسترداد الأموال وتسليم المحكومين التي ورد ذكرها في تقارير الهيأة الفصليَّة والسنويَّة" .

واشار البيان الى ان " هيأة النزاهة تود أن تشيد بجهود جميع الجهات المتعاونة معها، وفي مُقدَّمة تلك الجهات رئاسة الادِّعاء العامِّ، ووزارة الداخليَّة – مديريَّة الشرطة العربيَّة والدوليَّة ووزارة الخارجيَّة – الدائرة القانونيَّة وسفارة جمهوريَّة العراق في لبنان وسفارة جمهوريَّة العراق في المملكة المُتَّحدة، إذ يحدوها الأمل لمزيدٍ من التعاون معها من قبل الجهات المعنيَّة؛ حفاظاً على أموال الشعب وتحقيقاً للعدالة". 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
رعد
2017-09-14
لكن هل استلمته الحكومة العراقية أم سيطلق سراحه لعدم استلام الحكومه العراقية المطلوب لديها
علاء كريم
2017-09-12
يبدو في الظاهر ان العبادي حزم امره وبدأ يحارب الفساد والمفسدين حيث ان خلال فترة وجيزة تم القاء القبض على اثنين من الحرامية ويبدو ان حالة القاء القبض سوف تستمر لفترة قادمة. هنالك تساؤلات مشروعة تجول في بال اي مراقب وهي : 1ـ قصة الفساد والمفسدين بدأت منذ عام 2003 فلماذا لم يلتفت العبادي الى ذلك عندما استلم رئاسة الوزراء قبل حوالي ثلاث سنوات . 2 ـ لماذا لم يعمل العبادي باتجاه اجتثاث الفاسدين عندما قالت له المرجعية بالصوت الواضح [ اضرب بيد من حديد ] ولكنه لم يفعل اي شيء بالرغم من دعم المرجعية وعموم الناس . 3 ـ هل سيتم العمل بعملية القاء القبض على الفاسدين بلا حدود بحيث انها تشمل السياسيين الكرد والسنة بالأضافة للشيعة . 4 ـ نعتقد ومن باب الأهم والمهم البدء برؤوس السياسيين الحرامية والقتلة طارق الهاشمي ونجد ان هذا النكرة المجرم يسافر ويصول ويجول دليل على ان سلطات الحكم في العراق لم تطلب من الانتربول القاء القبض بحقه فلماذا . 5 ـ الكل يعلم ان حكومة العبادي واعضاء كُثر في البرلمان الحالي فاسدون وحرامية الى حد النخاع فهل سيجروء العبادي على التحرش بهم والتقرب منهم . 6 ـ من مقومات الحكم الرشيد هو محاربة الفساد قبل محاربة المفسدين وتقنين وتشريع القوانين لأجل ذلك وتشديد العقوبات وخاصة على مسؤولي الدولة قبل غيرهم فهل ان العبادي لا يعرف مثل هذه البديهيات وهو المسؤول الأول في السلطة التنفيذية علما ان الفساد ينخر في جسم الدولة من الفها الى يائها هذا اذا كان هنالك شيء اسمه دولة . 7 ـ من باب العدالة والأنصاف ان يبدأ العبادي بمحاسبة الفاسدين الموجودين في الدائرة الضيقة الأولى حوله لكي يدر ك الأخرين مدى جديته وعدالته . 8 ـ هل سيحكم القضاء على سُراق المال العام بما يستحقون من عقوبة مع التشديد على ارجاع كل فلس نُهب من المال العام ام ان كل الذي يجري وسيجري هو عبارة عن مسرحية ؟ 9 ـ واضح ان عملية الأطاحة ببعض الفاسدين سوف تستمر لفترة ولأشخاص معدودين وممكن ان تأخذ منحى تصاعدي اعلى وسوف تكون ابطء او تتوقف بعد اشهر والسؤال هو لماذا الأن ؟ 10 ـ الا يوحي ذلك كلة بأن العبادي يعمل ذلك لأجل التحضير لفترة الأنتخابات القادمة حيث ان قضية محاسبة الفاسدين سوف تكون باتجاه استهداف مجاميع سياسية او حزبية معينة لأجل حرق اوراقها وخاصة اذا كان اكثر [الفاسدين ] من لون معين . 11ـ هل المبادرة بهذا العمل [القاء القبض على بعض الفاسدين] من العبادي نفسه ام ان هنالك مَنْ دبر ورتب ذلك للعبادي لأنه اثبت انه تلميذ نجيب يسمع ويطيع . العبادي هو احد اعضاء حزب الدعوة وبنفس الوقت لا نعلم هل مازال منتميا او لا في كل الأحوال واضح ان لديه طموح في الأنتخابات القادمة ولكي يحضى بشعبية معينة ويربح اوراق مهمة لذلك فسوف يسجل له ان في عهده تم القضاء على داعش وفي عهده تبدو مسألة مكافحة الفسادين [التجميلية] واضحة وان غيره لم يفعل ذلك اصلا . من الممكن ان يُنشئ العبادي حزبا او تيارا او تجمعا [علمانيا وطنيا] لأجل محو تاريخه وصلته بالأحزاب الأسلامية التي يُعزى لها الفشل في ادارة دفة الحكم منذ عام 2003 وكذلك لأجل ان يَنظم ايه بعض السياسيين السنة والعلمانيين الشيعة ويرضى عنه الكرد وسيطبل وسيطبل له الأعلام الخليجي مرحبا بذلك وكذلك الأعلام الدولي . يضاف الى ذلك لو نلاحظ ان هجمة السياسيين السنة عليه باعتبارهم مهمشين قد خفت الى درجة تكاد تكون معدومة فلم نسمع بلغة التهميش من مدة وكذلك سوف يلعب السياسيين الكرد في وقت قادم دورهم في ابراز العبادي كرئيس وزراء مرضي عنه وستتحسن الحالة الأمنية وممكن ان يتحسن وضع الكهرباء مؤقتا وكل ذلك لأجل تأمين وكسب ا لمزيد من الأوراق للعبادي وبنفس الوقت حرق اوراق غيره . اخيرا مبروك للعراقيين تجديد البيعة للعبادي . ملاحظة : نحن لا نعترض على كائن من يكون رئيسا لوزراء للعراق ولكن نعترض عندما يكون رئيس الوزراء تلميذا نجيبا ينفذ اجندات لا تخص العراقيين .
حيدر
2017-09-10
نريد أن نرى جميع المفسدين وراء القضبان
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 66.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
شامل : اعتقد ان العملية السياسيه بالعراق تحتضر ولن تتم هذه الاربع سنوات لغة الحوار بين السياسيين وعمليات شراء ...
الموضوع :
الخزعلي يغرد: لا تستعجلوا ولا تفرحوا فان من يضحك اخيرا يضحك كثيرا
زينب : مرحبا اني طالبه سادس العام اجلت والسنه ماعجبني معدلي وردت اعيد بس كالولي الا مسائي زين ايحق ...
الموضوع :
التربية : يحق للطالب الراسب سنتين في المدارس النهارية ان يبقى سنة ثالثة فيها
أبو محمد : السلام عليك يا أبا الفضل العباس السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد الستر وحسن العاقبة وقضاء حوائج ...
الموضوع :
قصة جبل عباس علي في ألبانيا..!
سيف علي ساجت : هل الموظف الحكومي في الجيش العراقي مشمول بنوع من السلف لديكم ...
الموضوع :
المصرف العقاري في النجف الاشرف يباشر بتسليف المواطنين
عرفان اركان : الحمد لله والشكر العراق يتمتع بسيادة كاملة على ارضه ومياهه واجوائه والف مبروك انتصرنه كبرت الفرحة وكبرنه ...
الموضوع :
القوات الامريكية تطوق المنطقة الخضراء واجراءات امنية مشددة
ابو حسنين : نعم كل مافي هذا المقال مطابق للحقيقه تماما لاكن مبتور الاتهام لم يذكر فساد الخطباء الذين يعتلون ...
الموضوع :
أقتلوا الشعب فهو الملام..!
مواطن : بسم الله الرحمن الرحيم مدير هيئة النزاها ماتخلصونه من المحامي فراس زامل يتعامل وي فاضل راشد الي ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
بغداد : بت اتحسر على تلك الايام التي كان قلمكم يسطر لنا اوجاع الماضي لرسم خارطة المستقبل قلمكم الان ...
الموضوع :
نصيحة ناصح حر
مع محور المقاومة : تعسا للفاسدين والعملاء ...
الموضوع :
عاجل - معلومات مهمة وخطيرة عن تزوير الانتخابات
Bahia : نشكر اقلامكم الصريحة والمشخصة لمرض استفحل وطال امده نسال الله سبحانه ان يصلح بكم وبايديكم دمتم انوارا ...
الموضوع :
نتوسل لرفض استقالة ابليس..!
فيسبوك