الأخبار

نائب كوردي : الجبوري استخدم اللغة الصدامية بمؤتمر التركمان وتهديداته تذكرنا برئيس النظام السابق


انتقد النائب عن كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني شاخوان عبدالله ، الخميس، تصريحات رئيس البرلمان سليم الجبوري خلال مؤتمر التركمان الذي عقد في بغداد امس الاربعاء، متهما اياه باستخدام "اللغة الصدامية"، فيما اشار الى ان "تهديداته تذكرنا برئيس النظام السابق".

وقال عبد الله في حديث صحفي ان "سليم الجبوري كان مطالبا بمراعاة منصبه بصفته رئيسا لمجلس النواب في مراعاة حقوق المكونات العراقية جميعا ومن بينها الكرد في تقرير المصير"، مبينا ان "تقرير المصير من حق الشعب الكردي وليس من حق سليم الجبوري او غيره".

واضاف عبد الله، ان "تهديدات سليم الجبوري تذكرنا بتهديدات رئيس النظام السابق صدام حسين ومحاولاته المستمرة لاخراجنا من ارضنا"، منتقدا "تصريحات الجبوري التي استخدم فيها اللغة الصدامية"، بحسب تعبيره.

وتابع ان "الجبوري اولى به العمل على دعم عودة ابناء جلدته في محافظة ديالى الى مناطقهم المشردين منها"، موضحا ان "الكرد تعودوا على اسلوب سليم الجبوري العدائي للكرد ابتداءا من رفضه الغاء قرارات حزب البعث المنحل الخاصة باراضي كركوك التي امتلكها البعث ودفاعه عنها بشكل كبير".

واكد "اننا التمسنا عداء الجبوري حين دفاعه عن الارهابيين خلال دخولهم الى احدى قرى كركوك والتمسنا ذلك حين رفض اجراء انتخابات محافظة كركوك"، مشددا على ان "الكرد باقين على ارضهم وسليم الجبوري ومن يدعمه هم الذين سيخرجون".

ولفت عبد الله الى ان "البعث المنحل لم يستطع بكل ادواته سلخ الكرد عن ارضهم، بالتالي فان سليم الجبوري ليس بالقوة والقدرة على فعل ذلك"، موضحا ان "تصريحات الجبوري لم تاتي من باب قوته او مكانته، بل هنالك دولة اقليمية دعمته ليقول هذا الكلام ويخرج بهكذا تصريحات غير دستورية ضد الاستقلال وتقرير المصير".

واكد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، امس الأربعاء (17 ايار 2017)، في كلمة القاها خلال مؤتمر للتركمان عقد في بغداد، رفضه لتقسيم العراق إلى دويلات صغيرة تحت أي مبرر، مضيفاً أنه من يسعى للعيش خارج اطار هذه الدولة فليبحث عن وطن آخر ولن نتنازل عن أي شبر من أرض العراق لصالح المشاريع العدوانية الخارجية مهما كان الثمن،

لافتا الى اننا سندافع عن ذلك بكل ما أوتينا من قوة ولن نسمح بتطبيق فكرة التجزئة والتقسيم والتفكيك تحت أي تبرير أو تبويب يسوقه هذا الطرف أو ذاك موظفاً الدستور ومختبأ خلفه لتمرير طموحاته في تحويل العراق الى دويلات صغيرة تعيش تحت رحمة ذئاب المنطقة.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1449.28
الجنيه المصري 67.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 324.68
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
ابو الهدى الساعدي : ونار لو نفخت بها أضاءت .....ولكن أنت تنفخً في رماد في ظلال الحرية الممنوحة ...خرج علينا أمعات ...
الموضوع :
رشيد الخيون ينتقد العبادي لانه لا يحب الغناء
اني المواطن من حي الاعظمية : السيد وزير الداخليه المحترم اني المواطن من حي الاعظمية انتشرت في مدينة الاعظمية مؤخراً العشرات من بيوت ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص رقم هاتف جديد للشكاوى
العراقي : يفضل توزيع الرواتب حسب البصمة الإليكترونية عبر البطاقات الإلكترونية ليتم مقاطعة تلك المعلومات من قبل الحكومة الاتحادية ...
الموضوع :
العبادي : نعتزم اطلاق اجراءات خاصة للتعامل مع مستحقات موظفي كردستان
ايناس فالح عبد الحسن ناجي : سلام عليكم كنت انا وعائلتي في سجن رفحاء السعوديه عام 1991 وحالياً ابي قدم لنا معامله لأجل ...
الموضوع :
نص الوثيقة الهامة التي سلمت إلى الامم المتحدة ومنظمة الصليب الأحمر الدولي ومفوضية غوث اللاجئين في جنيف بخصوص المعتقلين العراقيين في السجون السعودية
ايناس فالح عبد الحسن ناجي : سلام عليكم ممكن احصل على وثيقة تأييد من الامم المتحده اني كنت في مخيم رفحاء عام 1991 ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
عبد الاحد متي دنحا : السلام عليكم سبق و ان تم احالتي الى التقاعد حسب الرقم التقاعدي 5280891004 والمؤرخ في 11/2/2018 .لي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
تحسين امين احمد : سرقت الجنسيه البريطانيه في العراق ممكن مساعده من قلبلكم ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
كرار علي محمد المشعشعي : تحية طيبة الى عمامي السادة المشعشعية في عموم العراق ...
الموضوع :
الدولة المشعشعية في اهوار الاحواز وجنوب العراق
العراقي : زين و980 مليار دولار وين راحت ؟؟ ...
الموضوع :
سياسي عراقي: أمريكا يجب أن تتحمل فاتورة تدمير بلادنا كاملة
حلال المشاكل : بما ان توجد شبكة انابيب تصل من محطة تصفية المياة الى البيوت الحل حفر ابار في كل ...
الموضوع :
النائب ناظم الساعدي يطالب العبادي بإجراء عاجل لإنقاذ العمارة من العطش
فيسبوك