الأخبار

نواب :المالكي يعتم على الاوضاع في الانبار للدعاية الانتخابية وتعطيله حسم المعركة ادى الى توسع نشاط الارهابيين

936 18:01:25 2014-04-11

عد قيادي في ائتلاف العراقية الوطنية، اليوم الجمعة، أن هنالك "تعتيماً مقصوداً" على ما يجري في الأنبار بهدف "الدعاية" الانتخابية، وفي حين رأى عضو بكتلة الأحرار، أن تأخر حسم تلك الأزمة جعل "الإرهابيين" ينفذون خروقاً أمنية متعددة، بعضها في حزام بغداد، أكد عضو بكتلة المواطن، أن رئيس الحكومة، نوري المالكي، يبدو "عازماً" على إنهاء معركة الأنبار من خلال إشراك المجتمع الدولي.

وقال النائب عن ائتلاف العراقية الوطنية، حامد المطلك، إن "أربعة أشهر مرت على ما يسمى بمعركة الأنبار، مما أدى إلى تشريد ثلاثة أرباع أبناء المحافظة، ومعاناة الربع الآخر من أوضاع حياتية بائسة"، داعياً الجميع لأن "يتحدوا لحل هذه المعضلة من خلال التفاهم والحوار مع الحكماء من أبناء عشائر الأنبار وشيوخها".

وأضاف المطلك، "كنا نأمل التعاون مع الشرطة المحلية بالمحافظة لإيجاد حل سريع وعاجل يجنب الجميع القتل"، عاداً أن هنالك "تعتيماً مقصوداً  من قبل رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي على ما يجري في الأنبار بهدف الدعاية الانتخابية".  

من جهته قال عضو كتلة الأحرار، حاكم الزاملي، إن "ملف الأنبار كان ينبغي أن يحسم منذ الاسبوع أو الشهر الأول للأزمة بالمحافظة"، عاداً أن "ما يجري من تطويق وتضييق على المجاميع الإرهابية بالمحافظة جعلها تفكر بتنفيذ خروق أمنية متعددة، بعضها في حزام بغداد، لإلهاء القوات وتشتيتها". 

ورأى الزاملي، أن "محاولات الجيش العراقي لم تفلح تماماً بمنع وصول التعزيزات والمؤونة للإرهابيين وإعاقة حركتهم"، مؤكداً أن "الإرهابيين ينفذون عمليات متفرقة ولا يمسكون بالأرض، لاسيما في مناطق الزيدان وأبو غريب واليوسفية"، لافتاً إلى أنهم "يقومون بتفجير العبوات الناسفة أو السيارات المفخخة في الطرق المؤدية إلى الفلوجة لإعاقة وصول القوات العسكرية إليها".   

وشدد عضو كتلة الأحرار، على ضرورة "تزامن الجهد الهندسي مع العسكري الأرضي والجوي ضماناً للسيطرة على حركة الإرهابيين وحسم المعركة ضدهم سريعاً".    

إلى ذلك رأى القيادي في كتلة المواطن،الشيخ حميد معلة، أن "رئيس الحكومة، نوري المالكي، يبدو عازماً على إنهاء ملف معركة الأنبار من خلال إشراك المجتمع الدولي والأمم المتحدة"، مؤكداً أن "المالكي يريد أن يضع الجميع بالصورة ويوضح لهم أن الوضع بالمحافظة لم يعد محتملاً، إذا وصلت التجاوزات حداً يتعلق بحياة الإنسان من خلال قطع المياه".

وعد معلة أن من "الطبيعي أن تتصدى الحكومة تلك الأعمال الإرهابية الإجرامية، ولا أحد يمكن أن يلومها أو يقف ضدها في ذلك، لأن هدفها يتمثل بتحقيق الأمن والاستقرار الذي يسعى إليه الجميع". وتابع القيادي في كتلة المواطن، أن "القوات المسلحة تستعد لحسم ذلك الملف سريعاً"، مستطرداً أن "هذا هو ما يجب أن يحدث".

وكانت وزارة الخارجية العراقية اعلنت ، امس الخميس، أن الحكومة مضطرة لاتخاذ الإجراءات الأمنية والعسكرية كافة لتأمين عودة الأمور إلى نصابها في مدينة الفلوجة وغيرها من المدن، فيما أكدت أن تنظيم (داعش) الارهابي اعلن الحرب على الشعب العراقي بعد قطعه المياه عن محافظات الوسط والجنوب.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
مواطنة : مقال صياغته سلسة ومؤسف ماورد فيه ...
الموضوع :
وداعاً (كلية الزراعة /جامعة بغداد)
مواطن : والعبادي عنده وجه ويرشح .... ومشتت عنده وجه ويتأمر ..... وامريكا عدها وجه وتتقابح...... والابراهيمي عنده وجه ...
الموضوع :
فضيحة مدوية .... مصدر مطلع : تعيين مصطفى الكاظمي مديرا لجهاز المخابرات في زمن العبادي كان عبر وثيقة مزورة
رسول حسن نجم : اذا كان المقصود بالحشد هم متطوعي فتوى الجهاد التي اطلقها سماحة السيد السيستاني دام ظله الوارف فلم ...
الموضوع :
وجهة نظر..!
رسول حسن نجم : أحسنت ايها الاخ الكريم كيف لايكون كذلك وهو الامتداد الطبيعي للامامه في عصر الغيبه وهو المسدد من ...
الموضوع :
المرجعية..رصيد لن تنتهي صلاحيته مدى الأيام..!
قهر : وطبعا لولا العقلية الفذة للقائدلعام للقوات المسلحة لم يحصل الانجاز !!!! عليه ننتظر ٥ سنوات حتى نعرف ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل تتعلق بالمسؤول عن تفجير الكرادة (صور)
رسول حسن نجم : اود توضيح النقاط التاليه: ١- لو قمنا باستطلاع للرأي لكل شيعي في العراق هل سمع بيان مكتب ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما سبب ضعف الاقبال على الانتخابات على الرغم من الطاعة التي يبديها الناس لنصائح المرجعية الرشيدة؟
رسول حسن نجم : احسنت سيدنه فالمرجعيه اليوم والمتمثله بسماحة السيد السيستاني دام ظله هي قطب الرحى وهي الموجه لدفة السفينه ...
الموضوع :
لماذا الخوف من جند المرجعية
رسول حسن نجم : عندما عرض الاختلاف بين التأريخين في مولد نبي الرحمه صلى الله عليه واله امام السيد الخميني قدس ...
الموضوع :
الرسول محمد (ص) ولد يوم 12 ام 17 من ربيع الاول ؟!
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
فيسبوك