الأخبار

بيان صادر من زعيم كتلة الائتلاف العراقي الموحد السيد عبد العزيز الحكيم

1451 01:25:00 2006-04-22

                                                   بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم الانبياء والمرسلين محمد وعلى اله الطيبين الطاهرين .

يا ابناء العراق الغيارى

 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

اخاطبكم في هذه اللحظات التاريخية، لاتقدم اليكم بالشكر والامتنان على الملاحم التاريخية الكبيرة التي صنعتموها خلال الفترة الماضية لارساء الحياة السياسية المستقرة وبناء دولة القانون، اخاطبكم ايها العراقيون، عرباً وكرداً وتركماناً وطوائف اخرى، شيعة وسنة ومذاهب اخرى شريكة في هذا الوطن الذي يتسع  للجميع، لاعبر لكم عن الشكر والامتنان ولاضع امامكم آخر ما توصلت اليه القوى والكتل السياسية لتشكيل الحكومة القادمة، فقد اسفرت المداولات عن الاتفاق على تشكيل حكومة الشراكة الوطنية التي تضمن مساهمة الجميع مساهمة ايجابية في بناء العراق الجديد.

لقد كانت تجربة الاشهر الماضية تجربة فريدة في التاريخ، ومن خلال كل ما اكتنفها من صعوبات كشفت طبيعة الاوضاع المعقدة التي خلفتها سياسات الحقب الماضية التدميرية في حياة العراقيي

ان هذه هي المرة الاولى التي يتم فيها تشكيل الحكومة العراقية بعد اجراء كل هذا الكم الهائل من المداولات والمفاوضات، وهذه نقطة ايجابية تسجل للنظام السياسي في العراق الجديد، فقد كان يتملكنا في الائتلاف العراقي الموحد والاخرين الحرص الشديد على الاتيان بحكومة شراكة حقيقية قوية وقادرة على حل كل المشكلات في حياة المواطنين.

انني هنا اسجل الشكر والتقدير للدكتور السيد ابراهيم الجعفري على موقفه الشجاع في الانسحاب من الترشح لرئاسة الوزراء احتراما لارادة الاطراف الوطنية وحرصا منه على المحافظة على وحدة الائتلاف العراقي الموحد، وهو موقف مهم وحساس نعتز به ونقدره للدكتور الجعفري الذي سيبقى رجلاً كبيراً من ابناء هذا الشعب العظيم .

اننا الآن ايها الاخوة العراقيون مقبلون على تشكيل حكومة الشراكة الوطنية وهذا يتطلب من جميع اخواننا في الكتل السياسية التحلي بالمسؤولية الكاملة والحرص الشديد على رفع معاناة العراقيين من كل سلبيات الفترات الماضية، وان تتوحد الجهود في مواجهة الارهاب والارهابيين الساعين الى ابقاء الفوضى ونشر الموت والدمار في العراق في مواجهة مشروع اعمار وبناء العراق واحلال السلام والاستقرار فيه .

انني بهذه المناسبة اطمئن الجميع بأن الائتلاف العراقي الذي انتخبه الملايين من العراقيين المخلصين المضحين سيبقى موحداً وحريصاً على مصالح العراق والعراقيين جميعاً، كما سيبقى الكيان المطيع والوفي للمرجعية الدينية العليا المتمثلة بآية الله العظمى السيد السيستاني "دام ظله العالي"،  واسأل الله "سبحانه وتعالى" ان يوفقني لابقى خادماً لكل العراقيين الذين يستحقون كل الخير.

 

عبد العزيز الحكيم

رئيس كتلة الائتلاف العراقي الموحد

 الموافق 21  نيسان 2006م

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي : دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود . ...
الموضوع :
الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟
سعدالدين كبك : ملاحظه حسب المعلومات الجديده من وزاره الخارجيه السيد وزير الخارجيه هو الذي رشح بنفسه وحده سبعين سفيرا ...
الموضوع :
بالوثائق.. توجيه برلماني بحضور وزير الخارجية الى المجلس في الجلسات المقبلة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم اللهيبارك بيك ويرحم والديك وينصرك بح سيدنا و حبيبنا نبيى الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
هيئة الحشد الشعبي تبارك للقائد ’المجاهد أبو فدك’ ادراجه على لائحة العقوبات الأميركية
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
فيسبوك