منوعات

كيف نحمي أنفسنا من التجسس عبر الإنترنت؟


بات الإنترنت وسيلة أساسية للعمل والتواصل بالنسبة للكثيرين في العالم اليوم، لكن استخدام هذه التقنية بالشكل الخاطئ أحيانا قد يعرض المستخدم للتجسس على بياناته أو معلوماته الخاصة.

وحول هذا الموضوع قال الخبير التقني ورئيس مركز Jet CSIRT لمراقبة أمن المعلومات ، أليكسي مالنيف: "مواجهة التهديدات الموجهة إلى الأفراد أو المنظمات ليس بالأمر السهل عادة، من الصعب معرفة من يبحث عنك عبر الإنترنت ما لم تحدد مسبقا دائرة الأطراف المهتمة بالأمر، كلما كان الهجوم المخطط أكثر تعقيدا، سواء كان يعتمد على الوسائل التقنية أو أساليب الهندسة الاجتماعبة أو الاثنين معا، طالت فترة الاستطلاع، في التهديدات الحديثة فعمليات جمع المعلومات تأخذ فترات طويلة".

وأضاف "في الوقت الحالي المعلومات حول شخص أو منظمة ما يمكن أن تكون أمرا مطلوبا لأغراض مختلفة، ومن أبرز الأطراف التي قد تهتم بهذ الأمور هي الجهات المرتبطة بالإعلان والتسويق، فهي تكّون قاعدة من البيانات الشخصية للناس وحتى جهات اتصالهم واهتماماتهم.. وقد تكون المعلومات أو البيانات مهمة ليس فقط للجهات المرتبطة بالإعلان بل قد استفيد منها جهات تسعى للاحتيال أو الابتزاز أو الهجمات الإلكترونية، ولذا يجب أن نحاول قدر المستطاع نشر أقل قدر من البيانات التي تتعلق بنا عبر الشبكة العنكبوتية".

وأشار الخبير إلى أن مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي يجب أن يخلقوا نوعا من التوازن أثناء استعمالهم للإنترنت، وألا يحاولوا نشر كل بياناتهم الشخصية أو ما يتعلق بهم عبر تلك الشبكات، وأن يسعوا لعدم تمكين الشبكات من الوصول إلى ملفات الصور والفيديوهات الخاصة بهم والموجودة في الحواسب أو الأجهزة الشخصية.

وأوضح مالنيف "أن حذف البيانات الشخصية من شبكات التواصل الاجتماعي أو تطبيقات المراسلة أو الحسابات الإلكترونية لا يعني بالضرورة أن هذه البيانات قد تكون اختفت فعليا، فمن الممكن أن تكون قد خزنت في قواعد البيانات التحليلية التابعة للسلطات أو جهات معينة".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1449.28
الجنيه المصري 74.29
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك