بريد الزائرين

سَيّد بالسُلالَه وبالنَجَفْ مَثواه (في رثاء السيد جابر اغائي)

5352 18:26:00 2008-08-02

بقلم: ابو أحمد المسعودي

سَيّد بالسُلالَه وبالنَجَفْ مَثواه مِنْ صُغرَه العَمامَه براسَه : مِتأصلَه !

...........................

صَحيحْ اللي يمُوتْ إنشيعَه بالتابُوتْ بَسْ جِسمَه نِدِفنَه ترابْ : ونغَسلَه !

مَيمُوتْ العَمَلْ وياه يبني إبيُوتْ ويعَمِرْ وُجُودَه وشمعَه : يعلِكلَه

تِطُوفْ إرويحِتَه وياكْ بينْ الناسْ تِصعَدْ للخِلَقها وتُبقَه : مِتأملَه !

إبدَوامَة عَمَلها جناحْ تُبقه إتطيرْ وتزاوُرْ جَسَدها إبكِلْ وَكِتْ : غفلَه

إذا جان العَمَلْ خالِصْ لِوَجِه الله تِخلِدْ بالجِنانْ وتِشفَع الأجلَه !

وإذا جانْ العَكِسْ لاوالله حيف وظيمْ يتحَسَرْ جَسَدها وتِنفِرْ : إبذِلَه

يبن آدَمْ جِسِمنَه من التُرابْ إتجَسَد إبتَكوينْ خِلَقنَه الباري علْ الفِطرَه إبنَهِجْ عَدلَه !

ورادِنَه الصَحيحْ إيدُومْ بينَه وخيرْ وإنطَبِعْ وَضِعنَه إبدينْ مَنْهِمْلَه

نِعرِفْ لِلحَلالْ إدروبَه وبإيمانْ ونخافِ الخِلَقنَه إنمُوتْ مِنْ أجلَه

إقرأ إبسيريتَكْ كِلْ يُومْ وإنتَه إتعيشْ لاتِغفلْ تراهُو إتمُوتْ : بالغفلَه !

والله إنتَه إبوَضِعْ مَحسُود مَتحِسْ بيه شيعي إنتَه ومُوالي ومَذهَبَكْ : قِبلَه

لَتبيع إبعَجَلْ تمراتْ وإنتَه إبعُوز تمراتَكْ نَخلها إعثُوكَه : بالشَتلَه !

حاسِبْ كِلْ وَكِتْ عُمرَكْ يَبعدِ الرُوحْ ليعُوزَكْ ضَميرْ إبغمزَه تِندَهلَه

دِنيانَه سَفينَه إتغُوص بالأمواجْ تِبحِرْ مايهِمها المايْ : تِبتَلَه

طُوفانَكْ خِدِمتَكْ كِلْ وَكِتْ لَحسينْ يلويها وتخافَكْ تِكشِفْ العِلَه !

تِفُوز إنتَه بجنانْ صراطْ تُعبُرْ بيه والدِنيَه زَوالْ إحذِرها مِتدَجلَه

يَصاحِبْ مَنبَرَكْ تاريخْ شُوفه إباعْ خِشباتَه زمَنْ بسنينَه : مِتَصلَه

مِنْ عُمر الرَسُولْ إتشَيّد إبأعْوادْ واليخطِبْ خطيبْ إبسيريتَه ومِثلَه

هذا اللي نِوَدعَه اليُوم عُمرَه إسنينْ ثمانينْ إنكِضَتْ كَضاها مِنْ أجلَه

نِذَرْ صُوتَه إبعَقيدَة الصَفوَةِ الطَيبينْ مِنْ آل ِالرَسُولْ وعِترتَه وأهلَه

سيّد بالسُلالَه وبالنَجَفْ مَثواه مِنْ صُغرَه العمامَه براسَه مِتأصلَه

ماعاف الولايَه إبمَنبرَه نِبراسْ وبصُوتَه النعي تاريخَه يشهَدلَه !

غُرَيفي أعراقْ نَسبَه إتجَلبِبَتْ وياه قُريشي وهاشمي أجداد مِنْ نَسلَه !

إذا زرتِ النجَفْ تِسألْ عليه إتريدْ كِلْ أهلِ النَجفْ فدْ صُوتْ توكَفلَه

كِلْ يوم إبمُحَرَمْ بالصَحَنْ حزنانْ يبجي إويَه المآذِنْ صُوتَه لايكلَه !

مَيمِلَه العراقْ وشيعيتَه أفواجْ تِحضرلَه وتِطُوفْ إبنَعيَه عَلْ القِبلَه

تزور حسين والعباسْ والكرار كِلها بيُوم وبلَحظَة خِشُوعْ إتصَلي وتحِجلَه

هِنيالَكْ تِشيعَكْ بالنَجَفْ آلافْ وتأمِنْ تُراثَكْ مَفخَره : إتسَجلَه !

نِقرَه الفاتحَه الرُوحَكْ نِأبنَكْ دوم تِتوارَه إبلِحِد وتراب حامي الجار : يشفعلَه

تمت ولله الحمد/ هولنده / 2008م

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
سيد صباح بهبهاني
2008-09-08
الله يرحمك يا أبن العم ، وعزاء للعائلة وتحياتي لك يا سيد عبدالله أن كنت على قيد الحياة... كلنا لها
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
مهدي اليستري : السلام عليك ايها السيد الزكي الطاهر الوالي الداعي الحفي اشهد انك قلت حقا ونطقت صدقا ودعوة إلى ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
ابو محمد : كلنا مع حرق سفارة امريكا الارهابية المجرمة قاتلة اطفال غزة والعراق وسوريا واليمن وليس فقط حرق مطاعم ...
الموضوع :
الخارجية العراقية ترد على واشنطن وتبرأ الحشد الشعبي من هجمات المطاعم
جبارعبدالزهرة العبودي : هذا التمثال يدل على خباثة النحات الذي قام بنحته ويدل ايضا على انه فاقد للحياء ومكارم الأخلاق ...
الموضوع :
استغراب نيابي وشعبي من تمثال الإصبع في بغداد: يعطي ايحاءات وليس فيه ذوق
سميرة مراد : بوركت الانامل التي سطرت هذه الكلمات ...
الموضوع :
رسالة الى رئيس الوزراءالسابق ( الشعبوي) مصطفى الكاظمي
محمد السعداوي الأسدي ديالى السعدية : الف الف مبروك للمنتخب العراقي ...
الموضوع :
المندلاوي يبارك فوز منتخب العراق على نظيره الفيتنامي ضمن منافسات بطولة كأس اسيا تحت ٢٣ سنة
محمود الراشدي : نبارك لكم هذا العمل الجبار اللذي طال إنتظاره بتنظيف قلب بغداد منطقة البتاويين وشارع السعدون من عصابات ...
الموضوع :
باشراف الوزير ولأول مرة منذ 2003.. اعلان النتائج الاولية لـ"صولة البتاوين" بعد انطلاقها فجرًا
الانسان : لانه الوزارة ملك ابوه، لو حكومة بيها خير كان طردوه ، لكن الحكومة ما تحب تزعل الاكراد ...
الموضوع :
رغم الأحداث الدبلوماسية الكبيرة في العراق.. وزير الخارجية متخلف عن أداء مهامه منذ وفاة زوجته
غريب : والله انها البكاء والعجز امام روح الكلمات يا ابا عبد الله 💔 ...
الموضوع :
قصيدة الشيخ صالح ابن العرندس في الحسين ع
أبو رغيف : بارك الله فيكم أولاد سلمان ألمحمدي وبارك بفقيه خراسان ألسيد علي ألسيستاني دام ظله وأطال الله عزوجل ...
الموضوع :
الحرس الثوري الإيراني: جميع أهداف هجومنا على إسرائيل كانت عسكرية وتم ضربها بنجاح
احمد إبراهيم : خلع الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني لم يكن الاول من نوعه في الخليج العربي فقد تم ...
الموضوع :
كيف قبلت الشيخة موزة الزواج من امير قطر حمد ال ثاني؟
فيسبوك