سوريا - لبنان - فلسطين

الثقة برجل الدين..!


 نعيم الهاشمي الخفاجي ||   العلماء او الشيوخ رجال الدين تخصصوا في دراسة الموروث الديني وواجبهم العمل بهذا المجال لتنوير عامة الناس وارشادهم نحو الطريق الذي يوصل العباد إلى مرضات الله عز وجل، ومهما تعرض علماء الدين إلى حملات تشويهية واكاذيب من جهات عالمية ومحلية  يبقى لهم دور مهم في اتخاذ القرارات، بل تبقى كلمة رجل الدين وخاصة المرجعيات الكبيرة مؤثرة على الأفراد والمجتمع وعامة الناس يتأثرون بما يقولوه المرجع او وكلائه، بل حتى هناك فئات مجتمعية يعملون في الجمعيات السياسية  يحترمون رجال الدين ويوقروهم ويعتبروهم نبراساً ويأخذون بأقوالهم والتي هي في النهاية عبارة عن  توجيهات ونصائح  ينفذونها ولا يحيدون عنها،  والمتابع لأحداث العراق والمؤامرات التي حكيت بتخطيط مخابراتي دولي وتنفيذ أدوات عراقية بعثية طائفية كيف استطاع وببساطة المرجع السيد علي السيستاني بفتوى بسيطة قرأها وكيله الشيخ عبدالهادي الخفاجي الكربلائي في قلب الهزيمة إلى نصر مؤكد، هناك فرق مابين العلماء ومابين ناس تعمل في أحزاب سياسية تنتحل صبغة الدين ويلبسون ملابس اهل العلم وهم يفكرون في الكسب المادي والشخصي والاثراء والمتاجرة بدماء الناس، توجد بالعالم الاسلامي مدرستين مدرسة إسلامية سنية تتبع إلى الحكام ومدرسة شيعية تابع مذهب آل البيت ع ضحية إلى إجرام الأنظمة الظالمة عبر التاريخ ولم تستلم ولا فلس واحد من الأنظمة الدكتاتورية المتعاقبة، مواقف مراجع الشيعة الجعفرية عبر التاريخ كانت للمصلحة العامة إلى المسلمين، في القرن العشرين وقفت المدرسة الإسلامية السنية بزعامة مفتي مكة الشريف علي مع القوات البريطانية والفرنسية المحتلة بالحرب العالمية الأولى لاسقاط الدولة العثمانية، بينما وقفت مرجعية الشيعة ضد الاحتلال البريطاني والفرنسي ولنا بفتوى مرجع الشيعة بالعراق السيد كاظم اليزدي وابو الحسن الاصفهاني والشيرازي  والسيد الحبوبي، وفي سوريا فتوى الشيخ صالح العلي زعيم الشيعة العلويين في محاربة قوات الاحتلال الفرنسي، التاريخ سجل ان فيصل الأول احتل دمشق وقتل الجنود الأتراك العثمانيين وسلم مفاتيح دمشق للقوات الفرنسية الغازية. لذلك يبقى الى رجال الدين ورغم حملات التشويه والاكاذيب  دوراً أساساً ومؤثراً في قيادة الجماهير وهم القادرون على إشعال الفتنة مثل مايفعل شيوخ الوهابية وينشرون الكراهية، أو يعملون  في التهدئة مثل مايفعل مراجع الشيعة لتجنب الفتن والاقتتال الداخلي ولنا بفتوى السيد السيستاني الذي وصف السنة في انفسنا، هناك جهات مخابراتية دولية تدعم إعلاميين عرب عاملين في قنوات فضائية مهمة مثل قناة الجزيرة التي يتابعها ملايين العرب، أحد مقدمي برامج قناة الجزيرة طرح سؤال  ‏هل تثق برجل دين، السؤال الغاية منه التدليس، اقول إلى هذا المفتري، اذا كان معنى السؤال، هل هناك رجل دين تثق به، بالتأكيد نعم واذا كان معنى السؤال، هل تثق بأي رجل دين، بالتأكيد لا، واذا كان معنى السؤال، هل تثق برجل دين سياسي، طبعا الجواب يعتمد على من هو هذا رجل الدين هل هو مطبع ام مقاوم هل هو خادم من حريم السلطان ام هو حر وشريف ….الخ الوهابية يعتبرون أهل الدين هم العلماء من أهل السنة والجماعة من المدرسة الوهابية التكفيرية ويعتبرون فكر ابن تيمية التكفيري هو دين الله الحق، رغم تورط مشايخهم في سفك الدم البشري، يوسف القرضاوي أفتى عبر قناة الجزيرة بقتل القذافي ليس لكون القذافي طاغية بل نفسه القرضاوي زار القذافي مرات عديدة وحصل على هدايا منه بملايين الدولارات، لكن أوامر الناتو وبصفة الشيخ القرضاوي مفتي الناتو فقد أفتى بقتل القذافي وحرق سوريا والعراق واليمن، لذلك مثل هذا الصنف من شيوخ السوء والقتل والإرهاب ينطبق عليهم القول التالي، ‌‎لا تثق بالحصان إذا كنت خلفه، ولا بالثور إذا كنت أمامه، ولا برجل الدين الوهابي أينما كنت. ‌‎لايوجد مصطلح شيخ بالدين  فالدين ليس صفه ولا حال  إنما هو علم يسمى علم الشريعه فعلوم الشريعه واسعة ولها أسس وفروع،  علوم القرآن وعلوم الحديث وعلوم الفقه  وعند إلمام الشخص بهذه العلوم يمكن أن  يسمى عالم أو شيخ، يحاول الشياطين الذين لديهم أجندة خارجية في إسقاط الدين من خلال أثارة الشبهات في طرح أسئلة لتضليل الناس البسطاء، ويقتصد المحترفين عندما يطرحون أسئلتهم حول رجال الدين بدون  ‌‎أن يتم  تحديد من هو  رجل الدين الذي يعنيه،  هل هو من رجال الأنظمة أو من رجال العدل والاستقامة الذين لا يخافون في الله لومة لائم. نعم ‌‎يختلف مجال الثقة في  رجل دين لرجل دين آخر، ويختلف من رجل دين من مدرسة سنية وهابية مع رجل دين سني صوفي مسالم، عندما عزمت على ترك العراق شائت الصدفة أن التقي في اهلي أربعة أيام ودعتهم وتوكلت على ترك العراق، اتذكر والدتي رحمها الله هي لاتقرأ ولا تكتب قالت لي من أين طريق تريد ترك العراق قلت لها اتجه صوب السعودية، قالت لي أمامك طريق تركيا أو سوريا او ايران، أما طريق السعودية فخطر هؤلاء وهابية، وعدو المذهب يكون مجرم وقاتل، وقالت لي اللجوء إلى دولة يحكمها مسيح او يهود افضل واحسن من دولة وهابية مسلمة، قلت في نفسي هذا كلام غير صحيح، عندما وصلت الى الاراضي السعودية او سؤال وجه لي ضابط سعودي في أوراق مكتوبة لدية لتسجيل المعلومات حول في ذكر اسمي، هل انت مسلم لو شيعي، نعم خلال تجربتي العملية خلال ال ٣١ سنة الماضية قد أثق في يهودي أكثر من رجل دين وهابي  يزعم أنه مسلم. هناك حقيقة انا شخصيا قد أثق في رجل دين واحد أكثر من أي شخص آخر مهما كان هذا الشخص، عندي بعض أصدقائي شيوخ معممين رغم انا يساري فهم ناس قريبين لي وصادقين، ‌‎بالمختصر المفيد،  أي رجل دين وهابي تكفيري او رجل دين اخواني   له انتماء سياسي لا اثق به، ولا اثق في رجال الدين المرتبطون مع الحاكم الظالم، لذلك هناك حقيقة  ‌‎من لا يستحق الثقة فيهم ، لا يسمى رجل دين، الإمام علي بن أبي طالب ع وضع لنا قاعدة أخلاقية رائعة تقول ‌‎الحق لا يعرف بالرجال، وإنما يعرف الرجال بالحق، وهناك حقيقة علماء الإسلام الربانيين فالله جل وعلا هو الذي زكاهم ورفعهم، {يَرفَعِ اللَّهُ الَّذينَ آمَنوا مِنكُم وَالَّذينَ أوتُوا العِلمَ دَرَجاتٍ}. وجعلهم ثالث الشهود على وحدانيته بعد الملائكة {شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لا إِلهَ إِلّا هُوَ وَالمَلائِكَةُ وَأُولُو العِلمِ }. ‌‎لا يوجد في الإسلام رجل دين يوجد علماء وينقسمون إلى قسمين علماء ربانيون وعلماء السلطان وخدمه،  والتعميم لا يجوز حتى  رجال الدين من غير الإسلام ليسوا كلهم على تفكير واحد او قلب رجل واحد أو نظرتهم الإنسانية في سقف واحد، وحتى يمكن القول أن  رجال الدين الذين لا يمكن الوثوق بهم، ‌‎بعد الربيع العربي لعب رجال الدين الوهابية واذرعهم من شيوخ حركات الإخوان المتوهبون دور قذر في قتل الناس وسبي أطفال ونساء الضحايا وفق شبهات وظنون لا أصل لها، لذلك هذه التصرفات القذرة جعلت الكثير من الناس  لا يثقون  برجل دين، بل بعضهم وصل به الحال ان الثقة فقدت ليس في رجل الدين الحالي  ولا السابق، بل فقد البعض من الناس الثقة في الدين نفسه، وبسبب الصراعات والمشاكل السياسية رأينا وجود ناس يرفضون تعلم الدين من رجال الدين، بل ويرفضون احد أن  يعلمهم الدين، بحجة أن   كل إنسان يفهم الدين كما يريد والله يحاسبه على فهمه وجوهر الأديان هي الإيمان أن الخالق هو الله  وحده ولا شريك له  وتحريم ما حرمه الله فقط،  نشرت صحيفة سودانية اسماء شيوخ سنة تعاونوا مع القوات المحتلة بالحرب العالمية الثانية، وحسب (قول الكاتب السوداني عصام الجزولي أن لهيئة علماء السودان تاريخ طويل فى خيانة الشعب والانحياز للحاكم حتى وأن كان حاكما أجنبيا فقد كانوا أذيال للاستعمار على طول المدى فبينما كان الوطنيون من الأفندية  يقاومون ويسجنون ويطردون رضى رجال الدين  التمسح بأعتاب الإنجليز وتسابقوا فى التخضع والخنوع لهم والتزين لهم بكساوى الشرف التى منحها لهم الاستعمار تقديرا لخدماتهم الجليلة لحكومة صاحبة الجلالة وما علموا أنها خيانة للشعب ووصمة بعدم الشرف وغازية( خزانة) الحكومة السودانية زاخرة بأسماء القضاة الشرعيين الذين منحوا هذه الكساوى تقول مقدمة الغازيتة ( قد تعطف حضرة صاحب المعالى الحاكم العام فأنعم بالكساوى الدينية وكساوى وحزامات الشرف على القضاة والمشائخ والأعيان الآتى ذكرهم بعد اعترافا بخدماتهم الجليلة وقد ورد فى الغازيتة وغيرها الاسماء التالية من رجال الدين،١، الشيخ محمد الجزولى، ٢، الشيخ عوض الله صالح، ٣، الشيخ عبد الماجد أبو قصيصة،٤، الشيخ توفيق أحمد الصديق وقد تمثلت هذه الخدمات الجليلة التى قدموها للحكومة الاستعمارية فى الاتى،١، أفتوا للحكومة عام 1941 إفطار الجنود السودانيون المحاربين مع الاستعمار البريطانى فى شهر رمضان لأنهم فى رأيهم، مجاهدون فى سبيل الله،٢، أفتوا للحكومة الاستعمارية عام 1946 بحرمة الحديث فى السياسة فى المساجد وجاء في فتواهم ( اتصل بعلمنا أن بعض الخطباء والواعظين فى المساجد خلطوا فى خطبهم بين الدين والسياسة وهذا لا يصح فى المساجد التى أنشئت لعبادة الله تعالى، ٣، طلبت منهم الحكومة الاستعمارية فتوى في حق الأمير عثمان دقنة الذي كان يقاومهم بالوسائل العسكرية فأفتوا بكفره وخروجه عن ملة الإسلام وقد صدروا فتواهم بالاية الكريمة ( إنما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون فى الأرض فسادا أن يقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم وأرجلهم من خلاف أو ينفوا فى الأرض ذلك لهم خزي في الدنيا ولهم في الآخرة عذاب عظيم ) هذا وقد وصف الاستاذ محمود محمد طه أنذاك كساوى الشرف هذه بأنها كساوى عدم الشرف). انتهى مقال الأخ الكاتب السوداني عصام الجزولي لشرحه جانب عن خيانة رجال الدين من المدرسة الإسلامية السنية وتعاونهم مع القوات المحتلة الغازية، يضاف لها تعاون الوهابية مع قوى الاستعمار، يوم امس أجريت الانتخابات البرلمانية اللبنانية حيث تم تسجيل وقوف حركة الجبهة الإسلامية السنية من التيار الوهابي اللبناني الدخول للانتخابات مع المجرم سمير جعجع المتلطخة أيادي الآثمة بدماء الشعب اللبناني والفلسطيني ومتورط بخطف وقتل آلاف اللبنانيين والفلسطينيين بسبب هويتهم الدينية الإسلامية، تصوروا تحالفوا مع المجرم جعجع ضد إخوانهم المسلمون اللبنانيين الشيعة الذين يرفضون الذل والانبطاح ويدعمون قضية الشعب الفلسطيني العادلة، في الختام هناك فرق بين المدرسة الإسلامية التابعة للحاكم وبين المدرسة الإسلامية العاملة من أجل إعلاء كلمة الله عز وجل وهي موجودة بشكل جدا كبير وواضح في المدارس الإسلامية الشيعية بكل مذاهبها الجعفرية الإمامية والزيدية والاسماعيلية، وما مواقف الشيعة الامامية في رفض التطبيع والانبطاح وبيع قضية العرب والمسلمين الأولى إلا دليل ومصداق واضح للإسلام المحمدي الأصيل المتمثل في المدرسة الإسلامية الشيعية.   نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي  كاتب وصحفي عراقي مستقل. 15/5/2022
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1428.57
الجنيه المصري 74.46
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.81
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك