الصفحة الإسلامية

عالميةِ الحضارة ِ المحمديةِ وتقوقع الأمة


عمار عليوي الفلاحي 

 

ما إن توارى الأمينِ بجدثِ المدينةِ ، وارَتِ بأحقادها فِكرهِ وحضارتهِ الأمةِ، لتحجبِ أنوار نهجهِ المتبلجةِ، بسحبِ غمامِها المتلبدِ حسداً وطمعاً، وكأن الرسول الهادي جاء فقط للعرب والإسلام، وان كانت الجزيرة موطىء قدمه المباركة

ولَعلَ إختزال شخصِ (النبي الإكرمِ مُحمدٍ صلى الله تعالى عليهِ والهِ وسلم) بِفئةٍ دون غيرها، يدرجُ ضمنَ إطار التضيقِ في زاويةِ النظرِ،في أفقِ الرسالةِ للإلهيةِ الرحيب، الذي مازال صداها يترددُ في جنباتِ التأريخ.

وهذا مايتسنى إدراكهِ لعوامِ الناس، من خلالِ النص" القرآني الكريم "بمامؤداه " وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين" كون المرادِ بَينٍ، كبيانِ قرص الشمسِ بضحى النهارِ، نعوذ بالرحمن أن نتصدى لتفسير كلام الله الكريم وبيان مراده، لكن الحكمة الإلهيةِ ، أقتضت أن" يكونَ "القرآنِ الكريم" مشتملاً على المحكمِ والمبين، وكلمةِ (للعالمين المباركة)أضفت صفة الشموليةِ للرحمةِ الإلهية المكتنفةِ لرسالة النبي الإكرم،

لكنما تلك القيمِ الساميةِ، أنحدر بها متقمصيِ الخلافة، أبان إستشهاد النبي الإكرم ، بعد إنحرافهم بوصلةِ القيادةِ المحمديةِالأصيلةِ، عن إتجاهات القيادةِ المعصومةِ، مما أوجد شرخٍ بين أهدافِ النبي الخاتمِ، وبين ما قَدِمَت عليهِ سراقِ السقيفةِ ووارثيهم من الأمويين مروراً بحكامِ بني العباس، ولاأقل من تضعيفهم موقف الأمة بعد الهادي، حيث كانت الدولة الإسلامية آنذاك تترك فسطاسِ الحرب، إكراماً لحمامة باضت فوق هرمهِ أيام النبي، إلى أن أوصلو القواد من بعده الأمة الى مستوياتِ إنسانية ركيكةٍ، حيث كانو يختصرون فتوحاتهم على الأماكن الغيرِ مؤثرةٍ في بلاد الروم وغيرهم ، أي القرى الضعيفة ، التي اهلها لاحول لهم ولاقوة، ولاتشكل أي تأثير على مراكز ثقل أعداء الإسلام ، كمراكز قيادات العدو وهلكوا بها الحرث والنسل، مما يخالف عالمية أهداف المصطفى الإنسانية.

ولايختلفُ حالِ الأمسِ عن اليوم،من تضعيفِ دور الرسالةِ أمام الإمم، لكن بطريق مغايرٍ عن سابقهِ، مثملاً آنياً، بدور الوعاظِ والفقهاءِ المخالفين لمفهوم "من كنت مولاه فعليِ مولاه"تارةٍ، فالغرب أطلع على كتب الفكر التيمي و جملةٍ من تأريخ المذاهبِ الإسلاميةِ ذاتِ تمثيل خارجي للإسلام ، فوجدت فيهِ إن "النبي الاكرم حاشاه"يتبول واقفاً، ويفقدُ توازنهُ عند المنون، وغيرها من المنغصاتِ، التي شجعت الدنيماركي اللعين أن يتطاول على شخصهِ المبارك، وأخرى ما أباحت بهِ سريرة الحقد للحكومات المسلمةِ، من رعايةٍ للإرهاب، وإشعال فتيل الحروب القاهرةِ فيما بينها، والتنكيل بالشعوب الإسلامية المسالمةِ كالشعب الإيراني والتشمت بمحنتهِ ، التي حيكت بأيادي اليهود،

فالعزاء عليكَ مستديمٍ، كلما شَرقتْ شمسٍ وشمسٍ عانقت حمرٌ المغيب، ياقمر المدينةِ المحاقَ نورهِ، وعلى نهجكَ الوضاء الذي حرفتهُ السقيفةٍ، عن قطب رحاها البطين الأنزعِ، فسلاماً عليكَ أبي الزهراء يوم متَ ويوم ولدت ويوم تبعثُ حياً،

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.45
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
منى رحيم : هل يحق لزوجة الشهيد الموظفة منح الزوجية مع وجود تقاعد لبناتها القصر فقط تقاعد ابوهن الشهيد ...
الموضوع :
نص قانون التعديل الاول لقانون رواتب موظفي الدولة والقطاع العام رقم (22) لسنة 2008
Yasir Safaa : السلام عليكم زوجتي معلمه عدهه خدمه 14 سنه وتركت العمل كانت تتمتع باجازه سنتين بدون راتب وبعد ...
الموضوع :
قانون التقاعد الجديد يمنح الموظفة حق التقاعد بغض النظر عن الخدمة والعمر
عباس فاضل عبودي : السيد رئيس الوزراء المحترم م/ طلب تعين أني المواطن ( عباس فاضل عبودي ) ادعو سيادتكم لنضر ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Mohamed Murad : اوردغان يبحث عن اتباع وليس عن حلفاء ... ...
الموضوع :
بغداد وانقرة .. تصحيح المسارات وترتيب الاولويات
Mohamed Murad : كل من يحاول ان ينال من الحشد الشعبي فهو يكون ضمن المشروع الامريكي السعودي الصهيوني ....#بخور_السبهان ...
الموضوع :
العصائب تهدد بمقاضاة قناة تلفزيونية تابعة لعمار الحكيم بتهمة "القذف"
سعد السعداوي : كيف تطلب مؤسسة تقاعد النجف الوطنية شهادة حياة المغترب والموجود حاليا في المحافظة. فلماذا لا يحضر المتقاعد ...
الموضوع :
هيئة التقاعد الوطنية في النجف الاشرف تعاني من ضيق المكان
علي حسين الشيخ الزبيدي : الله يرحمك عمي الغالي الشهيد العميد المهندس عماد محمد حسين علي الشيخ الزبيدي أمر لواء صوله الفرسان ...
الموضوع :
استشهاد آمر فوج في الشرطة الاتحادية وإصابة تسعة من عناصر الشرطة بتفجير جنوب الموصل
حسين ثجيل خضر : بسم الله الرحمن الرحيم امابعد اني المواطن حسين ثجيل خظر من محافظه ذي قار قظاء الشطرة قد ...
الموضوع :
العراقيون المتوفين في الخارج قبل 2003 شهداء..!
اميره كمال خليل : سلام عليكم اذا ممكن سؤال ليش استاذ مساعد ماجستير ممنوع يكون عميد كليه اهليه(يعنى لازم دكتوراه حسب ...
الموضوع :
مكتب قصي السهيل يعلن تثبيت موظفي العقود في مكاتب مجلس النواب في المحافظات
Bahia : تشخيص ف الصمم اللهم اصلح .موفقين باذن الله ...
الموضوع :
ثقافة التسقيط والتخوين
فيسبوك