الصفحة الاقتصادية

ساركوزي يتعهد بدعم النهضة الاقتصادية في العراق

1435 21:34:00 2009-02-10

تعهد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بمساعدة العراق في نهضته الاقتصادية، وذلك خلال زيارته الاولى للعراق والتي تهدف الى اصلاح العلاقات بين بغداد وباريس. واعرب ساركوزي خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي عن دعمه للعراق والوقوف الى جانبه حتى تحقيق النجاح. وقال ساركوزي " مجيئي هنا هو لتذكير الشركات الفرنسية ان الوقت قد حان، للقدوم والاستثمار". واضاف ان وفدا اقتصاديا فرنسيا كبيرا سيأتي الى العراق في الصيف المقبل بقيادة رئيس الوزراء فرانسو فيون ووزير الخارجية برنار كوشنير. كما كشف الرئيس الفرنسي عن خطط لفتح سفارة فرنسية في بغداد وقنصلتين واحدة في اربيل عاصمة اقليم كردستان العراق والاخرى في مدينة البصرة في الجنوب.

يذكر ان الشركات الفرنسية احجمت الى الان عن دخول السوق العراقية بسبب تردي الاوضاع الامنية، الا ان الامن تحسن بشكل ملحوظ في الفترة الاخيرة. وقال ساركوزي ان قطاعات المياه والنفط والدفاع هي مجالات اساسية للتعاون المشترك بين فرنسا والعراق، مشيرا ان فرنسا " على استعداد للاستماع الى طلبات العراقيين". يذكر انه في ظل ادارة الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك احتفظت فرنسا بعلاقات طيبة مع نظام صدام حسين، حيث عارض شيراك بقوة الغزو الامريكي للعراق الذي ادى للاطاحة بصدام. جولة خليجية وكان ساركوزي قد وصل الى بغداد صباح الثلاثاء في زيارة مفاجئة التقى خلالها بكل من الرئيس العراقي جلال طالباني، ورئيس الوزراء نوري المالكي بعيد وصوله. ورافق كوشنير ساركوزي خلال الزيارة. وصرح مسؤول فرنسي ضمن الوفد الفرنسي ان ساركوزي يزور العراق للاعراب عن تقديره للتقدم الذي يحرزه العراق ودعمه للعملية "الديمقراطية في العراق واستعادته السيادة والمصالحة والوطنية واعادة الاعمار". وتأتي زيارة ساركوزي الى العراق ضمن جولة يقوم بها في الخليج تهدف الى دعم الدور الفرنسي في هذه المنطقة. ومن المتوقع ان يتم توقيع اتفاقيات مع العراق خلال هذه الزيارة لكن قصر الاليزيه اعلن قبل وصول ساركوزي الى بغداد ان زيارته الى العراق لا تهدف الى الاعلان عن توقيع عقود كبيرة مع العراق. لا لضغوط امريكا من جهة ثانية اعلن رئيس وزراء العراق نوري المالكي الثلاثاء ان الوقت الذي كانت تمارس فيه الولايات المتحدة ضغوطا على العراق قد انتهى. وجاءت تصريحات المالكي ردا على التعليقات التي ادلى بها نائب الرئيس الامريكي جو بايدن الاسبوع الماضي والتي حث فيها الحكومة العراقية على تسريع وتيرة الاصلاح السياسي في البلاد. وقال المالكي " ان الحكومة العراقية تعرف مسؤولياتها. ونحن نقوم بالاصلاح ووصلنا المرحلة الاخيرة من المصالحة". وكان بايدن قد قال ان على بلاده ان ستكون أكثر تشددا مع الحكومة العراقية لدفعها لاجراء اصلاحات سياسية.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.07
تومان ايراني 0.01
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك