الصفحة الاقتصادية

خطوة جديدة قد تقلب أسعار صرف الدولار..ما راي خبراء الاقتصاد؟


بين الخبير الاقتصادي، عبد الرحمن المشهداني، اليوم الأحد، تأثير الموافقة على تعزيز رصيد 10 مصارف بالدولار، على أسعار صرف بأسواق العراق المحلية، فيما شرح تداعيات القرار.    

وقال المشهداني، في حديث ل / المعلومة /، إن "زيارة رصيد عشرة مصارف بالدولار، سيكون احد العوامل التي ستخفف الضغط على الدينار؛ لان قسماً من الحوالات المالية، التي تمر عبر المنصة الالكترونية ترفض لسبب أو بدونه"، مبيناً ان "الأيام القليلة الماضية، شهدت رفض 80% من الحوالات الخارجية".

وأضاف، أن "الضغط سيخفف على الدينار كذلك؛ لان معاملات التحويل، او الجهات المحول لهم بدل من تدقيقها من قبل البنك الفيدرالي الأمريكي، ستدقق من بنك جي بي مورغان"، لافتاً الى أن "تدقيق الأخير أشد من البنك الاحتياطي الفيدرالي".

وأوضح الخبير الاقتصادي، أن "هذه المصارف لديها علاقات، باعتبارها شريكة بمصارف عالمية مثل القنطر الوطني، كابيتال بنك، وبنك التمويل الكويتي، بالإضافة الى الكويت الوطني"، مبيناً ان "هذه المصارف صحيح أنها عراقية، لكن دخول الشركاء المؤسسين لهذه المصارف العالمية، انظمت اليهم".

وبين المشهداني، أن "الية التحويل، ستمر بدون البنك المركزي العراقي، لا سيما بعدما كانت تتأخر التحويلات من 8 – 20 يوماَ، الا ان استخدام هذه الطريقة، فإنه بالإمكان تمرير الحوالات المالية خلال يوم أو يومين".

وفي وقت سابق من اليوم، كشف مصدر حكومي، عن اتفاق عراقي أمريكي على تعزيز رصيد 10 مصارف بالدولار بضوء الاجتماعات الأخيرة للبنك المركزي مع الجانب الأمريكي، خمسة منها من خلال مصرف سيتي بنك Citi bank، والـ5 الأخرى من خلال بنك جي بي مورغان JP Morgan.

وتشهد أسعار صرف الدولار، في الاسواق المحلية، خلال الفترة الحالية، ارتفاعاً كبيراً، حيث بلغ سعر صرف الـ100 دولار، أكثر من 164 الف دينار، بظل مبيعات كبيرة للبنك المركزي العراقي، وبشكل يومي.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
ابراهيم الجليحاوي : لعن الله ارهابي داعش وكل من ساندهم ووقف معهم رحم الله شهدائنا الابرار ...
الموضوع :
مشعان الجبوري يكشف عن اسماء مرتكبي مجزرة قاعدة سبايكر بينهم ابن سبعاوي
مصطفى الهادي : كان يا ماكان في قديم العصر والزمان ، وسالف الدهر والأوان، عندما نخرج لزيارة الإمام الحسين عليه ...
الموضوع :
النائب مصطفى سند يكشف عن التعاقد مع شركة امريكية ادعت انها تعمل في مجال النفط والغاز واتضح تعمل في مجال التسليح ولها تعاون مع اسرائيل
ابو صادق : واخیرا طلع راس الجامعه العربيه امبارك للجميع اذا بقت على الجامعه العربيه هواى راح تتحرر غلسطين ...
الموضوع :
أول تعليق للجامعة العربية على قرار وقف إطلاق النار في غزة
ابو صادق : سلام عليكم بلله عليكم خبروني عن منظمة الجامعه العربيه أهي غافله ام نائمه ام ميته لم نكن ...
الموضوع :
استشهاد 3 صحفيين بقصف إسرائيلى على غزة ليرتفع العدد الى 136 صحفيا منذ بدء الحرب
ابو حسنين : في الدول المتقدمه الغربيه الاباحيه والحريه الجنسيه معروفه للجميع لاكن هنالك قانون شديد بحق المتحرش والمعتدي الجنسي ...
الموضوع :
وزير التعليم يعزل عميد كلية الحاسوب جامعة البصرة من الوظيفة
حسن الخفاجي : الحفيد يقول للجد سر على درب الحسين عليه السلام ممهداً للظهور الشريف وانا سأكمل المسير على نفس ...
الموضوع :
صورة لاسد المقاومة الاسلامية سماحة السيد حسن نصر الله مع حفيده الرضيع تثير مواقع التواصل
عادل العنبكي : رضوان الله تعالى على روح عزيز العراق سماحة حجة الإسلام والمسلمين العلامة المجاهد عبد العزيز الحكيم قدس ...
الموضوع :
بالصور ... احياء الذكرى الخامسة عشرة لرحيل عزيز العراق
يوسف عبدالله : احسنتم وبارك الله فيكم. السلام عليك يا موسى الكاظم ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
زينب حميد : اللهم صل على محمد وآل محمد وبحق محمد وآل محمد وبحق باب الحوائج موسى بن جعفر وبحق ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
دلير محمد فتاح/ميرزا : التجات الى ايران بداية عام ۱۹۸۲ وتمت بعدها مصادرة داري في قضاء جمجمال وتم بيع الاثاث بالمزاد ...
الموضوع :
تعويض العراقيين المتضررين من حروب وجرائم النظام البائد
فيسبوك