الصفحة الاقتصادية

هل اصبحت أسعار النفط "فقاعة" مرشحة للانفجار؟

1712 22:10:00 2008-05-27

اختلفت تقديرات خبراء الاقتصاد لأوضاع أسعار النفط التي تجاوزت حاجز 130 دولاراً، وبلغت في بعض الأحيان سقف 135 دولاراً، وذلك حيال الرد على سؤال بالغ الدلالة، يتعلق بدراسة ما إذا كانت الأسعار عند مستوياتها الحالية تمثل فقاعة.ويحمل الرد على هذا السؤال ضمنياً توقعات حيال المسار الذي ستسلكه الأسعار مستقبلاً، فوضع الفقاعة يلزم بالتالي حصول انفجار قريب يصحح ارتفاعاتها القياسية، أما اعتماد الأسعار على وقائع فنية قائمة على العرض والطلب فسيحافظ على مستوياته وقد يدفعها إلى المزيد من الصعود.

وتشير اتجاهات الأسواق إلى أن الصناديق الاستثمارية تقوم بضخ أموال طائلة لشراء النفط وكأن "آبار السعودية ستجف غداً" على حد تعبير أحد الخبراء.ويعتبر ستيفن لييد، وهو مدير الاستثمارات النفطية في إحدى هذه الصناديق أن الأسعار الحالية ليست "فقاعة" بالمعنى الاقتصادي، أي أن العرض لا يفوق الطلب بشكل كبير.وأشار الخبير الاقتصادي إلى أن الطلب على الطاقة يزداد بسرعة في الدول النامية، مثل الصين والهند، في حين بدأ المعروض بالتراجع، لافتاً في هذا الصدد إلى عجز روسيا والسعودية عن زيادة إنتاجهما من النفط.بالمقابل، رد بيتر بوتيل، محلل شؤون النفط لدى مؤسسة "كامرون هانوفر" الاستشارية بالدعوة إلى "قلب الأمور" على الفور، واصفاً ما يحدث على صعيد الأسعار بأنه "جنون."وأضاف مستخدماً صيغة حازمة "في نهاية المطاف سنرى انهياراً كبيراً في الأسعار."ولم يحدد بوتيل الموعد المرتقب لحدوث هذا الانهيار، غير أنه توقع حصول ذلك خلال "أسابيع أو أشهر" وليس سنوات، كما رفض تحديد العامل الذي قد يتسبب بانفجار فقاعة الأسعار، مرجحاً أن يكون ذلك بتأثير قيام المصرف الاحتياطي الفيدرالي برفع الفائدة مستقبلاً أو حدوث تراجع عالمي في الاستهلاك بسبب الأسعار.من جهته، قال نيل دينغمان، كبير خبراء الطاقة لدى "دهلمان روز" الاستثمارية في نيويورك، إن رؤية الأسعار وهي تتجه تحو الأعلى بهذه السرعة تؤشر إلى وجود دعم من لاعبين ماليين، معتبراً أن اتجاه الأسعار صعوداً أمر صحيح على مستوى التحليل الفني، لكن السرعة التي تسير بها الأسعار غير منطقية.وتوقع دينغمان أن تعود الأسعار خلال الأعوام الخمس المقبلة إلى مستويات 70 إلى 80 دولاراً، مع ازدياد الإمدادات تدريجياً لدى الدول المنتجة من منظمة "أوبك" وخارجها.يشار إلى أن أسعار النفط النفط سجلت في الأسواق الأوروبية قرابة 132.19 دولاراً، بزيادة 1.38 دولاراً على أسعار الاثنين.

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.19
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك