انت والمسؤول

عام دراسي جديد ومعاناة تتجدد

2393 2016-09-23

ثامر الحجامي

    مرت أيام الصيف سريعة, وأقبل عام دراسي جديد, لطلبتنا الأعزاء, تمنى الجميع أن يكون مختلفا عن الأعوام السابقة, ولكن على ما يبدو, إن تراكم المشاكل, وغياب الحلول, جعل وزارة التربية, عاجزة عن حل معظمها.

    فلازالت مشكلة بناء المدارس, شاخصة الى الآن وسط, اتهامات متبادلة, بين مجالس المحافظات وبين وزارة التربية, عن مسؤولية بنائها, حيث تركت معظم أبنية المدارس, دون إكمالها بسبب غياب الأموال مرة, او فساد في عقود البناء مرة أخرى, فلا تغيير في الدوام, المزدوج او الثلاثي, لهذا العام أيضا.

   وبسبب غياب الأموال, فان معظم المدارس, لم يتم فيها أي أعمال صيانة, يجعلها توفر الظروف المناسبة للتدريس, فلا تأسيسات كهربائية, ولا تأسيسات صحية, ولا مراعاة للظروف الجوية, التي سيتعرض لها الطلبة, وكأن المدرسة عبارة عن جدران فقط .

   أما النقص في الكوادر, التعليمية والتدريسية, فلازال مشكلة أزلية, على الرغم من كثرة الخريجين, الذين لم يتم تعيينهم, وإذا ارتأت وزارة التربية, تعيين درجات وظيفية, فلا يكون ذلك, إلا مع بداية كل عام دراسي, ولا يكمل تعيين المتقدمين, إلا ويكون قد انقضى نصف العام الدراسي, ولا احد يعلم الحكمة, من التعيين في بداية العام, بدلا من نهايته, حتى يتم تأهيلهم, في العطلة الصيفية.

   ووضع الكتب والمناهج الدراسية, لا يختلف عن وضع أبنية المدارس في شيء, فقد أصبحت المناهج الدراسية, خاضعة للمقاولات التجارية بالدرجة الأساس, دون النظر الى مصلحة الطالب, ومستواه الدراسي, فتغيير المناهج بصورة مستمرة, ولد إرباكا لدى الهيئات التدريسية, خصوصا إذا ما علمنا إن بعض الطبعات الجديدة, تصل في منتصف العام الدراسي.

   إن المشكلات المتراكمة كبيرة, لا تغني معها الحلول الترقيعية, التي تمارسها وزارة التربية, وإذا ما استمر الحال على ما هوعليه, فليس غريبا أن نسمع, بانهيار مدرسة على طلابها, أو إن نسبة النجاح لا تتجاوز 17 %, كما رأيناه في بعض المدارس, مما يستوجب على القائمين على الجانب التربوي, القيام بثورة تربوية, تنهض بهذا القطاع, وانتشاله مما هو فيه.   

 
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.07
تومان ايراني 0.01
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك