انت والمسؤول

جرحى ألإرهاب لا يحظون بالرعاية الجريح حسين خليفة البيضاني أنموذجاً

1450 09:34:00 2013-12-21

  كتب: كاظم فنجان الحمامي صورتان تعكسان حقيقة المأساة الإنسانية التي راح ضحيتها الشاب البصراوي حسين بن خليفة بن صدام بن شبيب البيضاني, في الصورة الأولى يظهر الشاب بابتسامته الجميلة ووجه الصبوح على ضفاف شط العرب. التقطت له الصورة مساء يوم 18/5/2013, لكنه تعرض بعد يومين من التقاطها للإصابة بحروق عميقة وتشوهات في وجهه بعبوة ناسفة انفجرت وسط البصرة في ساحة سعد صباح يوم 20/5/2013  بتنفيذ مباشر من مجموعة إرهابية اعترفت بسلسلة من عمليات التفجير في البصرة. نُقل (حسين) إلى مستشفى الفيحاء (العسكري سابقا) وخضع للعلاج البسيط المتوفر في ردهة الحروق, وكانت نسبة حروقه 70%, فمكث في المستشفى يوم واحد تردت فيه حالته نحو الأسوأ, فنقلته أسرته على نفقتها الخاصة إلى مستشفى الأحواز لقربة من البصرة, ثم نقلوه إلى أرقى مستشفيات طهران. مكث في إيران أكثر من شهرين, خضع فيها للعلاج المكثف في ردهات محمية, على يد اختصاصيين إيرانيين وأجانب, ثم خضع لمجموعة من العمليات الجراحية لعينيه ويديه وأطرافه بمبالغ باهظة دفعتها أسرته من مدخراتها الخاصة, بلغت أكثر من (150) مليون دينار عراقي بفواتير مصدقة من السفارة العراقية في إيران. عاد (حسين) إلى البصرة بعد اجتيازه مرحلة الخطر, لكنه فقد نعمة البصر كليا, وفقد الأمل في استعادت عنفوان شبابه. المؤسف له أن (حسين) كان يعمل في تشكيلات شركة الحفر العراقية بالبصرة, التي لا يعنيها ما تعرض له موظفها, فكل الذي قامت به إدارتها أنها حجبت المخصصات والحوافز, واختزلت راتبه الشهري إلى ما يعادل (50) دولاراً فقط, فصرفت له نصف راتبه الاسمي منذ تاريخ إصابته وحتى يومنا هذا. ويبقى السؤال الذي نوجهه إلى شركة الحفر والى وزارة النفط , فتقول لهم: هل عجزت ميزانيتكم عن تأمين احتياجات هذا الشاب المصاب ؟, وهل من العدل والإنصاف أن تتعاملوا مع موظفيكم بهذه الأساليب المتحجرة ؟, ثم كيف سيواجه هذا الشاب  تحديات الحياة الثقيلة بهذه الدارهم المعدودات ؟, وما هو دور المنظمات الإنسانية في البصرة ؟, وما هي مسؤولياتها تجاهه؟. وهل من العدل أن يكون نصيبه من العراق وهو بهذه الظروف الصحية  السيئة أن يتقاضى (50) دولار فقط شهرياً, وأين استحقاقاته في الرعاية والعناية ؟,  ومن الذي سيهتم به ويرعى عائلته ؟, وهل سيكون هذا مصيره لو كان يحمل الجنسية الأمريكية ويعمل في الشركات النفطية في العراق ؟. . انظروا إلى صورته الأولى ثم قارنوها بصورته الثانية, وتخيلوا حجم الحزن العميق الذي يحتجزه خلف قضبان اليأس وهو في هذه الحالة, خصوصاً بعدما فقد بصره, وبعدما فقد الأمل في استرداد نصف عافيته. ترى كم من الشباب والشيوخ والنساء والأطفال على شاكلة (حسين) ؟. أغلب الظن أنهم يعيشون الآن في ظروف أقسى وأصعب من ظروف (حسين). ربنا مسنا الضر وأنت أرحم الراحمين  
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
كلمة
2014-01-03
الله يشفي ويعوضه بنور البصيرة لكن تبقى مأساته برقبة الحكومة لابد من العناية بهؤلاء الضحايا
ابو محمد
2013-12-29
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم كان الله بعونك يا اخ حسين نتمنى لك الشفاء العاجل ولعنة الله على من قام بهذه الجريمه اتمنى ان تلتفت الحكومه العراقيه الى مثل هذه الحالات وتشملها برعايتها ونحن على ثقه بذلك والله لا يضيع اجر المحسنين
ابو علي
2013-12-27
الله يشفيه
ابو حسنين النجفي
2013-12-24
اقول هل تستطيع منظمة حقوق النسان العراقية ان تفعل نفس الشيء بصاحب الجريمة وفقا للقانون الالاهي الرباني بمبدء العين بالعن ام ستخرس ام يطالبون بانصاف الجلاد لكونه حطم هذا الانسان وان الحكام سوف يعملون بمبجء الصفح الجميل اما بخصوص الشركات والحكومة الحمد لله فهم صم بكم عمي فهم لايبصرون صدق الله العلي العظيم ويبقى السؤال هل من يتعض (اعتقد الجواب لا والف لالالالا)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.64
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك