المقالات

الوطن ليس بخير !!

1213 2023-08-29

 

زيد الحسن ||

 

عدم الرضا والاعتراض المستمر على قادة البلد شيء ، والمحافظة على البلد شيء أخر ، ان مايجري اليوم على الساحة العراقية يتطلب منا جميعاً التبصر جيداً ، وعدم الانجرار خلف الابواق التي تهدف لهدم البلد .

خلاص العراق من ظلم البعث ليس بالامر الهين ابداً لنفرط به بهذه السهولة ، ولايمكن ربط ماجرى بعد سقوط البعث بالحقبة السابقة ، ومن غير المنطق والمعقول ان هناك من يرغب بعودة العراق الى عبودية الحزب الواحد المستبد مهما كانت التضحيات ، ومن يعتقد ان العراق قد خسر فليراجع نفسه جيداً ويتذكر المرارة بفم اباءه والاجداد ، لم يكن العراقي سوى آلة تعمل من اجل بقاء النظام العفلقي وكان ارخص شيء هو المواطن ، فزج الشباب في الحروب كان بلا توقف .

ايها المعترض انا مثلك تماماً غير راضِ بما قدمته الطبقة السياسية للبلد ، بل اذهب اكثر منك ، لاني دائم الشكوى والتذمر من الجميع ، لكن اليوم علينا غض الطرف قليلا كي لا تذهب ريحنا ويعاود الاشرار وضع الاغلال في رقابنا من جديد ، علينا اليوم النظر الى الجوانب المشرقة في حياتنا وهي موجودة بالفعل رغم التقصير ، وبدليل أنني وأنت نتكلم بصوت عالِ و ننتقد ونرفض ونشير الى اماكن الخلل والتقصير ، وهذه لوحدها مغنمة وجانب مشرق وكبير ، هذه دلالة على اننا بالفعل بلد قد كسر قيود العبودية والذل ، انظر ياصديقي الى عائلتك الكريمة وشاهد بنفسك كيف ان اخوتك ينتمون الى تيارات مختلفة دون ان يكون بينهم عداء ، وهذا ايضا جانب مشرق .

تم كسر شوكة كل ظالم ، وتم القضاء على احلام البعض المريضة ، فلا تسمحوا ان يعاد الامر علينا مرتين ، دعونا نعيش بسلام فنحن لم نستشعر السلام والحرية والكرامة الا بعد ان سقط البعث المجرم الكافر ، وما قولي هذا حباً بالطبقة السياسية ابداً فهي تذهب وتأتي غيرها ، انما قولي هو حباً بالعراق واهله ، وتمسكاً بنظامنا الجديد ، هذا النظام الذي اخذ يضع الحجر الاساس لديموقراطية منشودة من الجميع ، فيها كل القواعد الاساسية لبناء البلد ، فلا تضيعوا هذه المغنمة وتجعلوا انفسكم ادوات بيد الشيطان .

من كان همه الاول والاخير هو العراق لاينظر الى شخوص واحزاب ، بل ينظر الى المجمل العام ، فما صعد فلان او علان وتسنم منصب الا بارادة وانتخاب المواطن ، والشعب وحده هو المسؤول عن وجود الغير مرغوب فيهم في السلطة ، ايها الاخوة العراق ليس بخير ان بقيت اقلامنا بعيدة عن كشف المارقين وبقيت مسلطة فقط على الاهمال والتقصير ، ارجوكم حافظوا على العراق فهو ليس بخير ابداً .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
مهدي اليستري : السلام عليك ايها السيد الزكي الطاهر الوالي الداعي الحفي اشهد انك قلت حقا ونطقت صدقا ودعوة إلى ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
ابو محمد : كلنا مع حرق سفارة امريكا الارهابية المجرمة قاتلة اطفال غزة والعراق وسوريا واليمن وليس فقط حرق مطاعم ...
الموضوع :
الخارجية العراقية ترد على واشنطن وتبرأ الحشد الشعبي من هجمات المطاعم
جبارعبدالزهرة العبودي : هذا التمثال يدل على خباثة النحات الذي قام بنحته ويدل ايضا على انه فاقد للحياء ومكارم الأخلاق ...
الموضوع :
استغراب نيابي وشعبي من تمثال الإصبع في بغداد: يعطي ايحاءات وليس فيه ذوق
سميرة مراد : بوركت الانامل التي سطرت هذه الكلمات ...
الموضوع :
رسالة الى رئيس الوزراءالسابق ( الشعبوي) مصطفى الكاظمي
محمد السعداوي الأسدي ديالى السعدية : الف الف مبروك للمنتخب العراقي ...
الموضوع :
المندلاوي يبارك فوز منتخب العراق على نظيره الفيتنامي ضمن منافسات بطولة كأس اسيا تحت ٢٣ سنة
محمود الراشدي : نبارك لكم هذا العمل الجبار اللذي طال إنتظاره بتنظيف قلب بغداد منطقة البتاويين وشارع السعدون من عصابات ...
الموضوع :
باشراف الوزير ولأول مرة منذ 2003.. اعلان النتائج الاولية لـ"صولة البتاوين" بعد انطلاقها فجرًا
الانسان : لانه الوزارة ملك ابوه، لو حكومة بيها خير كان طردوه ، لكن الحكومة ما تحب تزعل الاكراد ...
الموضوع :
رغم الأحداث الدبلوماسية الكبيرة في العراق.. وزير الخارجية متخلف عن أداء مهامه منذ وفاة زوجته
غريب : والله انها البكاء والعجز امام روح الكلمات يا ابا عبد الله 💔 ...
الموضوع :
قصيدة الشيخ صالح ابن العرندس في الحسين ع
أبو رغيف : بارك الله فيكم أولاد سلمان ألمحمدي وبارك بفقيه خراسان ألسيد علي ألسيستاني دام ظله وأطال الله عزوجل ...
الموضوع :
الحرس الثوري الإيراني: جميع أهداف هجومنا على إسرائيل كانت عسكرية وتم ضربها بنجاح
احمد إبراهيم : خلع الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني لم يكن الاول من نوعه في الخليج العربي فقد تم ...
الموضوع :
كيف قبلت الشيخة موزة الزواج من امير قطر حمد ال ثاني؟
فيسبوك