المقالات

السكوت غير المبرر خسارة..!


مانع الزاملي ||

 

الكل يعلم ان المرحلة الحالية هي من اقسى واشد انواع التشهير والتسقيط وقلب الحقائق وتضليل الاخرين بطريقة ظالمة وحاقدة ومدعومة من موؤسات معروفة بحقدها القديم الحديث !!!،، وخصوصا في المنصات والكروبات في السيشل ميديا ،، وكذلكً  في الفيس  والكلاب هوس واعنفها في مساحات تويتر المتنوعة التي تدس السم بالعسل وهذا هو نهج الاعداء ولا عجب ،،لكن الغريب والمؤلم هو سكوت العشرات من المقفين والعلماء المشاركين في هذه المساحات عن الرد!!!  وهم بالمئات واعدادهم تفوق عدد الحاقدين اضعاف مضاعفة لأسباب غير مقبولة وهي وهم الخوف الذي يترتب على قول الحقيقة وردع الجناة ،،!

انا لا ادعو لمعركة ولا الرد باسلوب غير مقبول لاننا نمتلك من الحجة المعرفية ما تعيننا عن نصرة قضايانا وهي كثيرة ،،لقد فتحت علينا وعلى مذهبنا وعلى رموزنا نوافذ متعددة ومنوعة  وتم تجنيد الاساتذة والموتورين  مقابل مبالغ مالية لكي يحرفوا كل عقاًئدنا المذهبية والسياسية ، وهم يتهمون القادة العرب المسلمين الاقحاح بالاعاجم او العملاء ويرموننا بما هم احق به منا !

خذ مثلا انهم يتهمون زوار الحسين بعبادة الحسين من دون الله تعالى الله عن ذلك علوا كبيرا ،،يتهموننا عندما نطفي الاضواء عند ذكر المصيبة اننا نرتكب الفواحش افتراءا على المؤمنين واحباب اهل بيت النبوة ،، وامثال ذلك بالعشرات لابل بالمئات !

 وعتبي وهدفي هو على المثقفين ان يخرجوا من صمتهم وان يبتعدوا عن الاعجابات غير المبررة على الاراء الوقحة والمبتذلة التي يبث سمومها الاعداء !!

علينا جميعا ان نفعل وبقوة منهج التبيين كي لا يظن الاعداء انهم منتصرون بسكوتنا عن تهريجهم ، وليس من الحكمة السكوت عنهم بدعوى لايستحقون الرد ،، !!!! لان ترك المخالف الحاقد دون رد يوهم البسطاء من الناس انهم محقون!

دعوة من القلب لكل من يقرأ هذه الاسطر ان يجرد حسامه فليس له بعد ان يغمدا واعني بذلك جردوا اقلامكم بالدفاع والتبيين فالاعداء تمادوا بغيهم ليس لأنهم اهل دليل بل لاننا سكتنا عنهم بحجج عفى عليها الزمن !!!،، اللهم ارنا الحق حقا لنتبعه وارنا الباطل باطلا لنتجنبه والعاقبة للمتقين

 

ــــــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
أبو رغيف : بل أين كان يوم الأمس حين صالت وعربدت الطائرات ألتركية في منطقة ألشمال؟ هل هلعتم حين اسقطت ...
الموضوع :
تساؤلات لوزير الخارجية.."أين كنت عندما قصفت أمريكا قوات أمنية وسط بغداد؟"
حيدر : اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن اعداىهم الوهابيه والصهاينه والدواعش والنواصب والبعثيه ...
الموضوع :
التلفزيون الإيراني: عملية استهداف العالم النووي فخري زاده ومدن ايرانية تمت من كردستان العراق
جبارعبدالزهرة العبودي : الاكراد العراقيين رغم انهم يعيشون على نفط الشيعة غير انهم يتعمدون توفير حواضن للإرهاب وعملاء الموساد الإسرائيلي ...
الموضوع :
الخارجية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في بغداد وتسلمه مذكرة احتجاج
مجيد الطائي : على الجميع الحذر كل الحذر من الشياطين مثيري الفتن بين الأديان المختلفة وبين مذاهب الدين الواحد ...
الموضوع :
كنيسة السريان الكاثوليك في العراق والعالم: ساكو تمادى بتصريحاته وكتاباته
ایرانی : رضوان الله تعالی علیه. اللهم ارزقنا توفیق الشهاده فی سبیلک بحق محمد و آله ...
الموضوع :
وكل لبيب بالإشارة يفهم..!
فاضل : السلام عليكم باعتقادي أن الحرب في فلسطين سوف تمهد بل تكون وسيله لضهور السفياني وباعتقادي الشخصي أنه ...
الموضوع :
حركة السفياني من بلاد الروم إلى العراق
الشيخ عبد الحافظ البغدادي : اشك كثيرا في الرواية التي تقول ان العرب كانوا اذا رزقوا بعشرة ابناء يتم قتل احدهم.. لم ...
الموضوع :
عبدالله والد الرسول محمد صلوات الله عليهم.. المظلوم والمغيب إعلاميا
شريف. الشامي : معلومات خطأ ولم يكن في السعوديه وليس لديه الجنسيه الامريكية مجرد احوازي لا اكثر ولا اقل ظهر ...
الموضوع :
أحمدالابيض من هو❗احمد الابيض المتحدث باسم التظاهرات في العراق ....؟!
دعاء الهاشمي : السلام على السيدة الجليلة بنت الفحول من العرب فاطمة بنت حزام الكلابية ورحمة الله وبركاته السلام عليكِ ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
مصطفى الهادي : الله يرضى عنك اخ حيدر جواد ويمن عليك بالعلم ويفتح شآبيب رحمته لكم ويجعلكم من المقربين. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يشيد بالاعلامي الاستاذ حيدر جواد بعد نشره تقريرا حول حقيقة وجود ما يسمى بعلم النفس
فيسبوك