المقالات

مقيدون بسلاسل الجسد..!


  مازن الولائي ||   هذا الجسد اللعين الذي سجّن الروح الرقيقة والتي شأنها تلّم بكل جوامع الحقيقة، الحقيقة التي طرقت سمع ذلك الصيداوي قيس بن مسهر وهو في أوج ليلة عرس لعروس طلبها ٣٧ مرة، ويوم زفافه عليها حيث كانت للروح مساحة ونقاء تسمع صدى الحقيقة التي يزمجر بها أثير الهواء اللطيف، حتى أيقظ في روحه كسر القيود، واغلال الأعراف ومخالفة الظاهر، الظاهر المدمر في بحر من ذنوب والمشوقات وقعت علينا فصمت اسماعنا، وقلوبنا، وأرواحنا، فلم يعد الأثير تعنيه آذاننا المغلقة التي انسلخت من مهمة همسها واسترقاقها ناعم الصوت!  أننا بسبب الجسد الغير مهذب ولا مؤدب انقطع عنا وحي الحقائق التي يعلو صوتها على كل صوت الماديات، مناصب، وعروش، وعقارات، وزيجات، ومواكب حشم وخدم، واقوام تقودنا بجهل إلى شطآن الكبائر! لنحجب عن جنان الحقائق بشعار من صنع الشيطان المتلون لنا حزبيا، وتجاريا، وإعلاميا، حتى بايعناه على عدم السمع والطاعة للعقل! أننا بحاجة إلى طبيب الصيداوي الذي أخذ صوت الحسين المستغيث بمجامع روحه المطربة للحقيقة لا لهذا الغيثان الحيواني المقرف والممل والرتيب دون رقي ودون صعود! ليت ذلك الصوت تعثر به صيوان أذناي المغلقة والمحجوب عنها جمال المعنى وعذب الهيام! ليتها ..   "البصيرة هي ان لا تصبح سهمًا بيد قاتل الحسين  يُسَدَّد على دولة الفقيه" مقال آخر دمتم بنصر .. 
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1428.57
الجنيه المصري 74.29
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك