المقالات

فوائد عالمية الحسين..!


 

مازن البعيجي ||

 

هناك رأي وتصرف على الأرض، لا نعرف من يقف خلفه صدر بآخر العامين الماضيين من زيارة الأربعين، مفاده نحن لا نسمح برفع غير "رأية العراق" في كربلاء! الأمر الذي طُبق وكان مجهولاً ولا نعرف سببه، حتى توضحت اليوم الصورة وفُهم مراد الساعين لمنع رفع أي علم غير العلم العراقي! حتى مورست حالات من الشجار والعنف مع زائري أبي عبد الله الحسين عليه السلام من رافعي "العلم الإيراني" وكنت شاهد عيان ووقتها تدخلت بقوة، دون أن اقدر على ثنينهم وكأن الأمر مخطط من جهات عليا ومدبر!

اليوم عُرف السبب وهو أولا؛ منع العلم الإيراني تحديدا، الأمر الذي يزعج الكثير ممن يريد الحسين "وطن جغرافي" يخص فئة معينة دون النظر الى "عالمية الرسالة" التي هي رسالة ( وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ ) الأنبياء ١٩٧ .

وما هذه التصرفات إلا تعليمات السفارة التي أصبح لها ذيول وأدوات تصرح جهار نهارا!!!

متناسين ماذا تعني تلك الإعلام لو رُفعت في كربلاء من كل "أنحاء العالم" وكل يرفع علم بلاده، اي رسالة سوف ينقلها الإعلام وهو يرى مثل هذا التجمع المهيب والنوعي والذي يمثل حضور كل شعوب العالم التي تزحف الى قبة سيد الشهداء في وقت محدود، وهذا يقف بالضد من منهج السفارة الأمريكية واذرعها آل سعود الانجاس ومن رضي بهم اليوم عمقا نجسا عبريا.

من هنا نطالب من المسؤولين على عدم ارتکاب مثل هذا الخطأ الجسيم والمحرم وخاصة العتبة التي هي مسؤول شرعي وأبعد وأن لا تسمح لمن يريد العبث بقدسة هذه الزيارة وتسمح للإعلام التي تمثل الدول الغير ممنوع اعلامهم قانونا كعلم الكيان الغاصب، ليعرف العالم هذا شعب الحسين الذي تمتد عروق عشقه الى كل الكرة الأرضية.

 

البصيرة ان لا تصبح سهماً بيد قاتل الحسين ومنه يسدده على دولة الفقيه ..مقال قادم نلتقي..دمتم)..

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
رسول حسن نجم
2021-09-07
اذا كانت الفكره ابراز الدول المشاركه في زيارة الاربعين المليونيه لاظهار عالمية الامام الحسين ع واغاضة قوى الاستكبار...... فنحن ندعو القائمين في العتبه الحسينيه المقدسه بان يحمل الزائرون رايات بلدانهم ماعدا راية الكيان الصهيوني.
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
مواطنة : مقال صياغته سلسة ومؤسف ماورد فيه ...
الموضوع :
وداعاً (كلية الزراعة /جامعة بغداد)
مواطن : والعبادي عنده وجه ويرشح .... ومشتت عنده وجه ويتأمر ..... وامريكا عدها وجه وتتقابح...... والابراهيمي عنده وجه ...
الموضوع :
فضيحة مدوية .... مصدر مطلع : تعيين مصطفى الكاظمي مديرا لجهاز المخابرات في زمن العبادي كان عبر وثيقة مزورة
رسول حسن نجم : اذا كان المقصود بالحشد هم متطوعي فتوى الجهاد التي اطلقها سماحة السيد السيستاني دام ظله الوارف فلم ...
الموضوع :
وجهة نظر..!
رسول حسن نجم : أحسنت ايها الاخ الكريم كيف لايكون كذلك وهو الامتداد الطبيعي للامامه في عصر الغيبه وهو المسدد من ...
الموضوع :
المرجعية..رصيد لن تنتهي صلاحيته مدى الأيام..!
قهر : وطبعا لولا العقلية الفذة للقائدلعام للقوات المسلحة لم يحصل الانجاز !!!! عليه ننتظر ٥ سنوات حتى نعرف ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل تتعلق بالمسؤول عن تفجير الكرادة (صور)
رسول حسن نجم : اود توضيح النقاط التاليه: ١- لو قمنا باستطلاع للرأي لكل شيعي في العراق هل سمع بيان مكتب ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما سبب ضعف الاقبال على الانتخابات على الرغم من الطاعة التي يبديها الناس لنصائح المرجعية الرشيدة؟
رسول حسن نجم : احسنت سيدنه فالمرجعيه اليوم والمتمثله بسماحة السيد السيستاني دام ظله هي قطب الرحى وهي الموجه لدفة السفينه ...
الموضوع :
لماذا الخوف من جند المرجعية
رسول حسن نجم : عندما عرض الاختلاف بين التأريخين في مولد نبي الرحمه صلى الله عليه واله امام السيد الخميني قدس ...
الموضوع :
الرسول محمد (ص) ولد يوم 12 ام 17 من ربيع الاول ؟!
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
فيسبوك