المقالات

إصبع على الجرح..في رثاء المرحومة (عيب) .


 

منهل عبد الأمير المرشدي ||

 

لمفردة عيب في اللغة العربية اكثر من معنى ودلالة فقد تأتي إسما (عيب) ومصدرها عاب او عيّب وفد تأتي فعلا  يعيب تعييبا فهو معيّب والمفعول معيّب .

عيَّب فلانًا جعله ذا عيبٍ ومَنْقصةٍ . وجمعها عيوب وتعني العَيْبُ وصمة نقيصة ، شائبة ، مَذمَّة ، عورة وقد يكون العيب َ عَيْب خِلْقي وهو علَّة فسيولوجيَّة أو بنيويَّة كنتيجة للنموِّ ذي العُيوب أو النقائص أو العدوى أو الوراثة أو الإصابة بأذى . 

وفي المعنى الأخير ما يمت بصلة لبيت القصيد فيما نود أن نقول . كلمة عيب في الموروث الشعبي العراقي تأتي في دلالاتها من أصولها وجذورها حيث حكمت العلاقات المجتمعية العراقية بالذوق ووضعت حجر الأساس لأصول التربية السليمة المستثناة منها ابتداءا أغلب المشتركين في العملية السياسية العراقية نوابا ورئاسات ووزراء ومسؤولين بإستثناء قلة من الأولين وقلة من الآخرين .

تحية اجلال واكبار لتلك الكلمة التي عرفناها من أفواه الأمهات والابآء وتقبلناها بحب وتعلمنا أنها ما قيلت إلا لتعديل سلوكنا فاعتبرناها مدرسة مختزلة في ثلاث حروف ليس إلا (عيب) . تحية تعظيم وتقدير لأكاديمية (عيب) التي خرَّجَتْ زوجات صابرات صنعن مجتمعات الذوق والاحترام وتخرَّج منها رجال بكل معاني الرجولة تبوأوا القيادة في الشهامة والشجاعة والصدق .

أبجديات (عيب) جامعة للدراسات العليا بحد ذاتها ومقرراتها المجانية بألف دورة مدفوعة التكاليف .

بحروفك يا كلمة عيب كان الصغير يقدَّر الكبير ويحترم الجار جاره ويحفظ حرمته وبها تداولنا صلة الأرحام بمحبة وشوق وتقديس وابتجال . كان الأب يقف ليرشد ابنه في اصول التعامل وثوابت الأخلاق فيقول (عيب) ,  عمك ، خالك ، جارك ، إستاذك . فإحترم , سَلِّم ، سامح . كان يقال للبنت (عيب) لا ترفعي صوتك ، عيب لا تلبسي كذا فتربت البنات على الحشمة والستر والأدب والعفة والحياء . وتربى الشباب على غض البصر واحترام حصانة الآخر . نعم كنا نسمع منهم عيب لا تنظر للنسآء .

عيب لاترفع صوتك بوجه استاذك . لاتهزأ من المسن وتربينا صغارا على عيب لا تنقلوا سر الجار والدار  . كانت ( عيب ) منبراً وخطبةً يرددها الأهالي بثقافتهم  البسيطة فلم يكونوا خطبآء ولا دعاة أو مُفتين وإنما هي مصداق سجيتهم في فطرتهم لإحياء الفضيلة وذم الرذيلة . اليوم عنواين الحزن والحداد على المرحومة (عيب) تملأ الجدران والعقول والقلوب فلم يعد الحرام عيبا ولا التطاول على المقدسات عيبا ولا التجاوز على الكبير عيبا ولا الحرشة ببنت الجيران او فتاة في الشارع عيبا ولا الغش ولا الخيانة ولا الكذب عيب !!

نحن الآن نعيش في جيل جديد لم نفلح في غرس كلمة "عيب" ولا شقيقتها الكبرى "حرام" في التفاهم مع سلوكياته أو مع الإنحطاط بمسمى التطوير وصرعات العولمة والعلمنة التي نسفت كل المفاهيم والقيم حتى ماتت كلمة عيب فمن ذا الذي يحييها وكيف يحييها وإنا لله وإنا إليه راجعون .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك