المقالات

غزة ومفهوم الانتصار


 

محمد الكعبي ||

 

ثورة أم انتفاضة،  صدفة  أم متعمدة، حركها الاقليم أم العالم، داخليا أم  خارجيا  هذه الدولة أم تلك،  لمصلحة هذا الطرف أو ذاك .

قل ما شئت المؤدى واحد والهدف تحقق، غض النظر عن كل المقدمات والتحميلات والتصورات والاسقاطات الفكرية والمذهبية، الواقعية وغير الواقعية، الحقيقية وغير الحقيقية،  اليوم ليس كالأمس،

المعادلة تغيرت والبوصلة توجهت للاعودة .

سقطت القبة الحديدية أمام صمود الشعب الفلسطيني وثباته وتوحده .

لقد فقد الامان في تل أبيب واصبح الشرخ  كبير بين المجتمع اليهودي وقيادته، بل المعركة فصلت الشعوب عن زعاماتها التي كانت تعتقد انها طوت ملف القدس وانتهى الصراع بتقبيل الايادي، لكن الحقيقة الصادمة والمحرجة إن اليوم تم فتح الملفات وعادت الاوراق من جديد ووضعت  فوق الطاولة وليس تحتها، علنا وليس سرا حتى عبرت الحدود وتجاوزت الاقليم ووصلت إلى اقصى العالم.

إن ترسيم الحدود الجغرافية والمفاهيمية كلها سطعت للعيان مع اعادتها وفق رؤية المقاومة عكس رغبات المصالح المشتركة للمستفيدين من بقاء الاحتلال،  وهذا هو الانتصار، وليس الانتصار بعدد الابراج التي سقطت والبيوت التي هدمت في غزة .

الهمم مرتفعة  والرجال وقفوا بشموخ  يعلو جباههم عبق  الفخر والاباء وهم يرغمون أعدائهم الاعتراف بهم، انهم احياء وليسوا اموات كما كان يعتقد البعض، ان  الحياة عطاء وبقاء وانطلاق للفناء في ذات الحق والإيمان بما تحمل بين طياتنا من عقيدة راسخة وثبات على المواقف الحقة ومواجهة كل مشروع يبتغي بيع القدس وتنصيفها وتربيعها أنها قضية وجود، عندما نعي حجم القضية وأبعادها الأيديولوجية سنستشعر المسؤولية المقدسة ونعي حجم المهمة عندها سنسير على خطى مستقيمة متكئين على ركن شديد ورشيد  عندها يتحقق الفوز .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك