المقالات

الانتخابات القادمة..ارهاصات خطيرة تلوح في الأفق .

479 2021-05-08

 

.محمد العيسى ||

 

لم يتبق على موعد الانتخابات البرلمانية القادمة سوى اشهر معدودة وعلى مايبدو فإن ارهاصات هذا الاستحقاق بدأت تظهر جليا ،فحملات التسقيط والتشويه على أشدها ،وحرب المواقع الاليكترونية تسابق الزمن في محاولة للإطاحة بالمواقع التابعة للأحزاب الإسلامية المخالفة للتوجهات الأمريكية والإسرائيلية سيما وأن إدارة الشوسل ميديا تخضع لتلك الدول التي تتحين الفرص لااسقاط تلك المواقع.

ولا تقف ارهاصات استحقاق الانتخابات المبكرة عند هذا الحد،فربما يتطور بمدياته إلى إبعاد خطيرة لانستبعد خلالها استخدام السلاح ،والوصول إلى حافة الحرب الشيعية -الشعيية خاصة وأن جميع الأحزاب والتكتلات مدججة ،فضلا عن دخول عامل خطير في المعادلة وهو الأحزاب التشرينية التي لاتتورع عن أي ارتكاب أي مخالفة أو جريمة ،وتجربة التظاهرات ومارافقها من أعمال فوضوية واجرامية خير دليل ،فالذي يقتل طفلا ويعلقه على أعواد المشانق والذي يجهزعلى جريح  والذي يقتل رجل أمن والذي يغلق المدارس والجامعات ودوائر الدولة والشوارع وغير ذلك ،الذي يفعل كل هذه الأشياء لاتنتظر منه أن يقبل بنتائج الانتخابات بسهولة أو أن يدخل الانتخابات دون مزيد من الفوضى والتهديد أو استخدام العنف .

الضابط في كل هذا أن  تنبري الأحزاب الإسلامية الشيعية إلى الاتفاق على  ميثاق شرف فيما بينها على أن  تمر هذه الإنتخابات دون مزيد من الاختلالات وان تكون الحكومة العراقية بمستوى المسؤولية في توفير أجواء أمنة ومناسبة للانتخابات القادمة وأن يوفر لرجل الأمن الحصانة الكافية حتى يتمكن من فرض القانون..

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.81
التعليقات
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
رسول حسن نجم : عندما صدق الجاهل انه اصبح عالما من خلال عمليه تسمى سياسيه وهي لاتمت للسياسه بصله ارتقى المنبر ...
الموضوع :
من هو الحارس ومن هو الوزير ؟!
ابو حسن : احسنت وصدقت بكل حرف والله لولا الحشد المقدس لما بقي العراق ...
الموضوع :
لهذا يبغضون الحشد..!
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
فيسبوك