المقالات

لا اتكهن بل هذا هو الواقع..!

768 2021-02-27

 

محمد السعبري ||

 

ليس ظلماً ولا تجني ولا طعناً بالمتظاهرين في ذي قار.   

نعم بعد التهميش والجوع والاخفاقات المتتالية من قبل الحكومتين المحلة والمركزية تعرض الشباب في ذي قار وباقي المحافظات الوسط والجنوب الى اقسى انواع العذاب والجوع وحيرت العيش السليم ومطالبهم مشروعة ولكن للاسف كان للفساد صولة والمتظاهرين جولة.

استمرت المظاهرات ولكن للاسف الحلول كلها كانت شبه الترقيعية وهنا دخلت الايادي الغريبة وسط المتظاهرين مستغلة انهيار بعضهم

وعمل السماسرة للاسف على شراء بعض الذمم من الشباب وهذه القلة القليلة اما الاغلبية العامة بقيت على نهجها السلمي

وبعد استلام الكاظمي لمسنا هدوء جميل في المحافظة ولكن للاسف هذا لا يروق لنفر سياسي هنا او هناك وعادة بطريقة مقطعة تارة بقوة واخرى خفيفة للاسف. 

اشتدت بعد نشر خبر زيارة قداسة البابا فرنسيس والغالية منه ليس جدول الزيارة المنظمة  لمنطقة اور قد تكون هذه ١٠٪ ولكن ٩٠٪ سببها زيارة قداسته لسماحة السيد السيستاني.

وهنا لعب اللاعب الداخلي ومنهم الاعب المسنود من الخارج لعبته وهذه بداية اللعبة

وبعد تصريح السياسي مثنى السامرائي واشكاله على زيارة قداسة البابا للسيد المرجع ولماذا لا يكون في جدوله زيارة لهيئة علماء المسلمين ظهرت الحقيقة واضحة للجميع اي هناك دعم لعرقلة الزيارة او اضافة على جدول قداسة البابا زيارة هيئة علماء المسلمين.

وعند تدارك الاخ الكاظمي وضع محافظة ذي قار وارساله السيد الفريق الركن عبد العني الاسدي كمحافظ لذي قار  وما هي الا ساعات خرجت مظاهرة في النجف اي بداية لمظاهرة جديدة في محافظة معنية بالزيارة هنا علينا ان ننتبه !

وهذا يعني ان ايادي سياسية محلية تدفع بهذا الاتجاه من داخل البلد واخرى راحت تطلب الدعم من الامارات والسعودية لدعمها كي تعرقل الزيارة.

وهنا اقول على الجميع ان تتظافر جهودها لنجاح هذه الزيارة فهي ليست زيارة للشيعة  ضد السنة ولا الاكراد ضد السنة ولكن هي العراق والعراقيين جميعا حكومة وشعب.

ولكن علينا ان نكون في غاية الحيطة والحذر وتوفير القوة الكافية لحماية سجن الحوت والكل يعرف من هم نزلاء سجن الحوت ولأي دول يتبعون.

انا اخشى واقولها هذه الايادي الخبيثة التي لا تريد للعراق الخير ان فشلت عن عرقلة الزيارة عن طريق نفر هنا او هناك من المتظاهرين اكيد ستلجىء الى مداهمة سجن الحوت وتقوم بتهريب المجرمين منه قبل وصول قداسة البابا وهنا يكون الامر صعب جدا ويتغير جدول قداسته وينحسر فقط على بغداد والاقليم.

احترامي  

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1449.28
الجنيه المصري 74.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك