المقالات

الخال قائد..والحشد والد


 

بهاء الخزعلي||

 

بسم الله الرحمن الرحيم (وَلَن تَرْضَىٰ عَنكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَىٰ حَتَّىٰ تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ) صدق الله العلي العظيم...

والحشد وقادته المجاهدين لم ولن يهادنوا ولن يتخلو عن موقفهم المشرف، صامدين صامتين بجهادهم تاركين فوهات بنادقهم تتكلم لطالما سطرت أروع البطولات في معارك تحرير العراق من داعش الأميركية.

 

يوما بعد يوم تثبت الولايات الأرهابية الأميركية مدى سعيها لتبني الأرهاب في المنطقة، تارة تغتال قادة النصر رحمهم الله و تارة تصنف قادة الحشد بالأرهابيون حاشاهم الله.

بالأمس القريب وزارة الخزانة الأميركية تضع الحاج الفياض على قائمة العقوبات، متهميه بقمع التظاهرات علما أن من قتلهم هو حبيب السفارة أبن الأقليم، ظمن مخطط معد مسبقا وبتمويل خليجي، وقامت الدنيا ولم تقعد في وسائل الإعلام الأميركية أو من وسائل الإعلام العربية المتأمركة لتوريط الحشد ولم تفلح، لكن لاحظنا الصمت المطبق من الولايات المتحدة الإرهابية، حول جريمة تقطيع جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في أسطنبول، كما ذكر جون بولتون في كتابه أن ترامب قال سواء تورط أبن سلمان أو لا سنكون مع السعودية، هذا يكفي لمعرفة من يدعم الارهاب ومن لا يهتم بحقوق الأنسان.

كذلك تصنيف حركة أنصار الله اليمنية على أنهم منظمة أرهابية وفق العقلية الأميركية، على الرغم من أن السعودية هي الدولة المعتدية وأرتكبت العديد من المجازر في اليمن، الا أن ال يهود منزهين بأعين الساسة الأميركان كيف لا و هم البقرة التي تدر ذهبا على حكومة ترامب.

ثم قررت الولايات المتحدة هذه المرة اللعب بالنار، حيث أقدمت خارجيتها و وزارة خزانتها بوضع قائد أركان هيئة الحشد الشعبي على قائمة العقوبات، القائد المجاهد الحاج أبو فدك (الخال) الذي لا يملك في خزانة الأميركيين سوى نظرة الثأر لقادة النصر الذي وعد به أخوانه المجاهدين، وبقايا هياكل الآليات المعطوبة لجيش الأحتلال،ناهيك عن إفشال جميع مخططاتهم في المنطقة.

بعيدا عن رؤية البعض بأن هذه القرارات هي عوائق يضعها ترامب في طريق بايدن، و بعيدا أيضا عن الرؤية الأمنية التي قد ترى أن ذلك الأجراء هو بمثابة الأزعاج الأمني، وذلك يأتي ظمن إستراتيجية الأميركان وفق مبدأ خير وسيلة للدفاع هي الهجوم، بعيدا عن كل ذلك تكمن خطورة هذا القرار برفع الغطاء القانوني عن الولايات المتحدة، في حال سعت الى إستهداف القائد المجاهد أبو فدك، وبذلك يتوجب على الحكومة العراقية إتخاذ موقفا من قرارات الاحتلال الإميركي، ناهيك عن تدويل قضية إغتيال قادة النصر ورفع القضية في محكمة لاهاي، كذلك قضية قصف منطقة محرمة دوليا وهي أرض مطار بغداد الدولي المدني. 

أن ما تسعى إليه الولايات المتحدة بمثل هذه القرارات هو محاولة جس النبض في الشارع العراقي، أذا ما أقدمت حكومة الأحتلال بإدراج هيئة الحشد الشعبي على لائحة المنظمات الإرهابية، لكن قرار وضع قائد أركان هيئة الحشد الشعبي الحاج (أبو فدك) على قائمة العقوبات من قبل الولايات الإرهابية المتحدة، هي أشبه بدق أخر مسمار في نعش التواجد الأميركي في المنطقة.

ختاما جزء من الوفاء لما قدمتم لنا من حماية ودفاع عن أرضنا وعرضنا وديننا، أنتم حشدنا المقدس والخال قائدنا المجاهد و أرواحنا لكم الفداء، نصركم الله ونصرنا بكم كلنا أبناء الحشد المقدس.

ـــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك