المقالات

مَن جاء "بالسيئة" وروج لها من قبل فعليه وزرها..


  ✍️ إياد الإمارة||   ▪ لا تعتقدوا إن الشعبَ غافلٌ عما قمتم به من قبل وكيف أتى مَن أتى إلى الحكم، بإقتراح مَن وموافقة مَن.. وسيأتي اليوم الذي نتحدث فيه بالأسماء الثلاثية مع الألقاب والأرقام الدقيقة جداً، نعرف مَن إقترح "مَن" ومَن وافق عليه بعد ان قال سابقاً "على جثتي"! ولم يكن على جثته بل على أساس موافقته وموافقته الواضحة والصريحة "الفضيحة" وهذا حالنا في هذا البلد الذي يدير شؤونه "مَن" يديرها على غفلة من الشعب وسط كل هذا "الشغب".. بس "القضية" شنو؟ بصراحة القضية هي، لا مستحى ولا خوف.. لا يستحون لا من أنفسهم الجبانة ولا من الناس إليّ صارت ما تشتريهم بزبانة وتسبهم وحتى "تفشر" عليهم فشاير غطي وجهك منها. ولا يخافون لا من رب العباد "على گولة إياد علاوي" ولا من شعب يُعتدى على مطالبه بكل هذا الشغب. يا عراقيين ما تصير چارة لهذا البلد إلا بالتغيير، ولا عَقد ولا عِقد جديد ولا هم يحزنون..  يجب عزل الفاسد والجبان والمنافق والخائن من خلال صناديق الإنتخابات، وإختيار:  -النزيه.  -الكفوء -الشجاع.  -الواضح.  -الوفي.  لكي يُصحح مسار هذا البلد "الأعوج". لا فرصة "عاشرة" لمَن ثَبُت فشله خلال تجربة عقد ونيف من الزمن، لا فرصة لمَن ثَبُت فساده بأكثر من دليل في أكثر من قضية، لا فرصة لمَن ثَبُت جبنه وغدره ونفاقه في أكثر من موقف وموطن، لا فرصة لمَن ثَبُتت خيانته للعراق وعمالته إلى أكثر من جهة وجهة على حساب مصالح العراقيين.. لا تخدعنكم الدعايات الإنتخابية غير الحقيقية والتي لا تعدو كونها مجرد إعلانات ملونة منتصبة فوق آهاتنا وأحزاننا وخراب ديارنا، ولا تطمعوا بالأموال "الفتات" التي يقدمونها ثمناً رخصياً لمصائركم. وحسبنا الله ونعم الوكيل
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 75.47
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : شجاع انت اخي نبيل ونبيلة من أسمتك نبيل رحمها الله بجاه موسى الكاظم عليه الصلاة والسلام ...
الموضوع :
" شنو لازم اصلك ايراني ؟ "
زيد مغير : لا أعرف كيف أصبح مصطفى الغريباوي. (الكاظمي) في يوم وليلة ولماذا أنكر اصله . واللي ينكر اصله ...
الموضوع :
الزيارة بيد الكاظمي .. من هوان الدنيا .
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
فيسبوك