المقالات

القط تفرح بعمى اهلها !!!

391 2020-08-05

  زيد الحسن ||

 

من الامثال الشعبية العراقية ( البزون تفرح بعمى اهلها ) يضرب هذا المثل على الطمع و الانانية وحب الذات و يقاس المثل على الشخص الذي يعيش مع مجموعة او مع عائلته و يكون بغاية السعادة عند حصول ضرر لجماعته او اهله . متى نعي و نتيقن ان الشر قادم من اميركا و اسرائيل ، متى نشد احزمتنا و نتوحد ، ألم تشبع ارضنا من الدماء و ترتوي ؟ ألم تمتلئ مقابرنا من الضحايا ؟ كل ماهو مقدس قد دمروه و اخره عقولنا دمرت ايضاً . الانفجارات في بيروت تبنتها اسرائيل مسبقاً واعلنتها على الملأ غير ابهة بكل امة العرب ، قبلها فجرت الكثير من مدن الجمهورية الاسلامية في الخفاء ،استهداف منشأت ايران له ابعاد كثيرة ، وله من الاهداف ما لايصدقه عقل ، لقد توقع الكثير من المختصين ان ايران لن تتمكن من الرد على تلك الهجمات ، لكن بعد ان فهموا سياسة الجمهورية الاسلامية و قدرتها على التحكم السياسي وعدم استطاعة اميركا جرها الى حرب مفتوحة يراد من خلالها النيل من تقدم الجمهورية الاسلامية اخذوا يغردون بفرح ان ايران ستهزم . عندما يشتد المرض على احد ويعجز الاطباء عن ايجاد العلاج له ، نسمع الاحاديث المعتادة في القاء اللوم على المريض و اهله ( ليش ما رحت ليران ) بأشارة واضحة ان الطب في الجمهورية الاسلامية متقدم و انساني بحت وهذا بالطبع لايجعل الحاقدين منفرجي السريرة بل يجعلهم قانطين القنوط كله . قناة البغدادية اليوم نشرت خبراً مفاده ان هناك انفجار ضخم في منطقة زيبا شهر بمدينة زهدان ، احزنني الخبر لمعرفتي و يقيني ان هناك دماء مسلمين قد اريقت بلا ذنب  وخوفي من ان العدو الاميركي بدأ بايذاء البلد ، لكن الذي احزنني اكثر في الخبر ان هناك تعليقات لبعض العراقيين الذين يلقون باللوم على ايران ولا يفتحون عيونهم عن السبب الرئيسي للحروب و الدمار القادم من اميركا . قالها الامام الخميني قدس سره الشريف اميركا عدوة الشعوب وسبب كل الحروب ، وها هي مقولته متجسدة امامنا بكل حروفها فلم تترك اميركا بلداً دون ان تزرع فيه الموت والدمار الى اجيال قادمة .  يا اصحاب عقول القطط لي سؤال لكم ؟ الم يكن باستطاعة اميركا القضاء على نظام الهدام دون الحاجة الى تدمير البنى التحتية للعراق ؟ الم يجدوا فارسكم الاوحد الذي تتباكون من اجله في حفرة جرذ بعيداً عن المدن ؟ اذن ما حاجة تدمر الجسور والمصانع وكل مايمت الى التطور بصلة ؟. لو فكرتم بعقولكم لعلمتم ان اميركا فعلا هي عدوة الشعوب وانها سبب كل الحروب ، ويكفيكم الان النظر بعين القط لان الله سبحانه وتعالى قد اعز الاسلام و اهله والجمهورية الاسلامية باقية على عهدها في اتمام و حفظ رسالة الله و نصرة كل مظلوم .
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
مازن عبد الغني محمد مهدي
2020-08-05
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,اسال الله بحق محمد واله الاطهار ان يجزيك خيرا
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 75.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
زيد مغير : شجاع انت اخي نبيل ونبيلة من أسمتك نبيل رحمها الله بجاه موسى الكاظم عليه الصلاة والسلام ...
الموضوع :
" شنو لازم اصلك ايراني ؟ "
زيد مغير : لا أعرف كيف أصبح مصطفى الغريباوي. (الكاظمي) في يوم وليلة ولماذا أنكر اصله . واللي ينكر اصله ...
الموضوع :
الزيارة بيد الكاظمي .. من هوان الدنيا .
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
فيسبوك