المقالات

حب علي ضريبة يدفعها الشيعة  للحكومات المتعاقبة...  


كندي الزهيري||

 

ان نظرنا إلى خارطة  التاريخ الإسلامي القديم ،لن نجد طائفة من المسلمين تم تعذيبهم كما فعل بالشيعة، من قطع اليدين إلى السجون والحرق ،انتهاء بالمقابر الجماعية  لبني امية وبني العباس.

من ثم جاء الحكم العثماني  ليعلن  حرب على هذا المذهب آل البيت عليهم السلام   ،من بعد ذلك بريطانيا  والملكية التي لا تعين والي شيعي ، وتحاول ابعادهم  قدر المستطاع  من ثم حزب البعث  الذي تفنن  في دماء الشيعة اكثر من تفنن بني أمية والعباسيين  ،لا بل اصبح  حزب البعث  استاذ  في مجال  قتل والابادة الجماعية.

في ٢٠٠٣م قال العراقيين  وبالأخص الشيعة  "جاء الفرج " ،اي فرج   الموت على الهوية  وتفجير  المراقد  وقتل الزوار،  نهب  لمناطقهم  ،وتهميش  دور الشارع الشيعي  ، الذي ينادي  بأبسط حقوقه  وهي المساواة مع باقي ابناء الشعب العراقي.

ليصبح الشارع الشيعي  مقسم حسب الزعامات  التي لم تجلب  خيرا  له  سوى المتاجرة  والتلاعب به ، نعم كل حكومة  تأتي يجب علينا ان ندفع الثمن ولائنا  البيت محمد وآل محمد  ، وأن كان صوريا بأن الحكومات يديرها  شيعة  حسب ما يقال  ،لكن والله ما رئينا  فيها  صبغة الشيعة ولا رائح عدل  الإمام علي عليه السلام،  انما اصبح شعار للضحك على عقول الناس  التي بدأت  تستيقظ من نومها  ،معلنة عن البحث عن دولة علي العادلة.

 طالبين من الله  ان يرزقنا بحكومة  تحب شعبها  وتسعى إلى إكرامه  والسهر على خدمته    ،لا حكومة لصوص  ودجالين  ،سرقوا مال الفقراء  وحولها  إلى  بنوك امريكا وسويسرا وإسرائيل  وغيرها  ، كلها من جلد فقراء وعيال الامام علي عليه السلام.

الكل يسعى لا خدمة  مكونه   ، ومن انتخبه  الا نحن الشيعة  الكل  متفق  على سرقتنا  وعدم اعطائنا  حقنا  ، فقط نعرف بوقت الذي  يتعرض فيه العراق إلى خطر  ،هنا فقط نصبح مواطنين  في هذا البلد  وواجب علينا الدفاع عنه  ،لكن في وقت السلم  لا أحد ينظر  لنا .

من دون مجاملات  ولا تضليل  ،ماذا انتجت  هذه الحكومات لنا !!.

١_ تعطيل قانون النفط والغاز.

٢_ عدم المساواة بين ابناء الجنوب  وابناء  الشمال  من حيث الوظائف  والمستوى التعليمي والمعيشي والخدماتي.

٣_ فرض القوانين على أبناء الجنوب فقط ،ولا يشمل بها ابن  الغربية والشمال.

٤_ المفخخات  والسكوت عن فاعليها  ،واخراجهم  بصفقات سياسية  .

٥_ مدارس  لا زالت  طينية  ونحن في سنة ٢٠٢٠ م الذي أصبح العالم  يتفنن في هذا المجال ،أما نحن لازلنا  نعيش في الماضي.

٦_ تقسيم الشارع الشيعي على أساس  الزعامات او الولاءات الحزبية.

٧_  إعطاء النفط والثروات  من دون مقابل، بينما الاخرين لا يعطون شيء  ويأخذون كل شيء.

٨_ الحرب النفسية والإعلامية  ومنع احداث تنمية في المناطق الشيعية .

٩_ سرقة المشاريع الاستثمارية التي تهدف الى رفع مستوى البنى التحتية للمناطق المكون الشيعي.

١٠_ أثارت الفوضى لإراقة دماء اكثر من هذا المكون  ،وغيرها.

كل هذه واكثر  تعد ضريبة كوننا  لن ولم نبيع  القضية  الامام علي عليه السلام  وال البيت صلوات الله عليهم اجمعين.  اليوم ولا زلنا جيل من بعد جيل ندفع ثمن ذلك الولاء،  فليس أمامنا سوى  الصبر والتمسك بحبل لله عز وجل.

...

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.79
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك