المقالات

ماذا بعد الاقليم السني؟!


ضياء ابو معارج الدراجي ||   بعد ان كثر الكلام عن اقامة الاقليم السني والذي شجع علية بعض قيادات العشائر  والساسة السنة والمواطنين في الغربية اجرينا استطلاع راي على منصة التيك توك Tik tok  حول مقبولية الاقليم السني عند المواطن العراقي باختياره (نعم) او (لا) تعبيرا عن قبول او رفض الاقليم السني وبالرغم من ان الاستفتاء لم ينتهي بعد وهو استفتاء وليد وصل الى اكثر من ٤٠٠٠ مشاهد خلال العشرين ساعة الماضية واشترك بالتصويت علية اكثر من ١٠٠٠ شخص ٩٩% منهم من داخل العراق كانت النتائج متقاربة لحد الان بنسبة ٥٠% للمصوتين بنعم و٥٠% للمصوتين بلا ولا يزال الاستفتاء قائم على مدار الايام القادمة ليصل الى اكبر عدد ممكن من المواطنين ورابطه الالكتروني هو https://vm.tiktok.com/KKqrN2/ ما جذب انتباهي في الاستفتاء هو التعليقات التي صاحبت التصويت وهذا الكم الهائل من التهجم والشتم بين المعلقين على بعضهم البعض منهم الكردي والعربي والسني والشيعي مع بعض التعليقات المعتدلة التي تحاول التهدئة بين الاطراف المتشاتمة. حرب كلامية مقيته من يريد ان يتابعها ليدخل رابط الاستفتاء ويتشبع حقدا او حزنا حسب ميوله وطائفته وقوميته. السني حسب تعبيره يريد الخلاص من حكم ايران الفارسية في العراق  والشيعي يرد لا حكم للدواعش والوهابية والكردي يريد كركوك الكردستانية والعربي يرد بعنف كركوك عربية . وهنا يكمن السؤال ماذا لو تحقق حلم الاقليم السني ان كان الانبار او نينوى والانبار معا هل ينتهي الامر بقيام إقليم الغربية ويتحقق الامن والرفاهية ؟الجواب طبعا (لا) من هناك سوف تبداء مطالبات جديد  منها توسيع الاقليم  لكافة المناطق التي يسكنها السنة المطالبين بالانضمام إلى اقليمهم المذهبي الجديد  وايضا المشاكل الادارية والمالية بين اقليم الغربية وحكومة بغداد التي يصفها اغلب سكان وقادة الاقليم المستحدث بالايرانية العدو الازلي للسنة العرب وقد تصل تلك الخلافات بعد سنوات الى صراع عسكري بين الاقاليم الجديدة او حروب لاستعادة الحق المهدور الذي هدره ابائهم وأجدادهم لصالح حكومة بغداد الشيعية الايرانية  وربما لا نحتاج الى وقت طويل لنشهد حرب عسكرية وحرب مياة وحرب اقتصادية  بين الاقليم المستحدث والحكومة المركزية كما هو حال اقليم كردستان  ومشاكله التي لم تحل منذ ٢٠٠٣  ولا اعتقد ان الشيعة سيتركون تشكيل اقليمهم الشيعي كما يقول احد المعلقين " الاقليم السني  برعاية ودعم سعودي-امريكي مقابله اقليم شيعي وحكومة مركزية برعاية ودعم ايراني- صيني-روسي  فلا نحتاج الا الى شرار مجهولة المصدر لقيام حرب طائفية بين ايران والسعودية ادواتها ارض وشعب جمهورية العراق السابقة".
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.52
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك