المقالات

هل سنشهد ربيع امريكي  ومن يستغل الوضع لصالحه؟!. ..


 كندي الزهيري ||   دعم امريكا لسنوات  طويلة  الانظمة العربية  الفاسدة  ، وما ان رات  بأن اوراق  هؤلاء  الرؤساء احترقت ، سرعان ما تخلت عنهم ، فساعدة على  دعم تلك الثورات  العربية  والاطاحة بهم ، بعد ذلك حولت امال تلك المظاهرات  وربيعها  إلى خريف من أجل مصالحها  فدمرت  سوريا  ومصر  وتونس  وليبيا واليمن وغيرها  ، على حساب مصالحها  الشخصية  اي ليس المهم  العراب  انما المهم  ارض العرب  . اليوم تتسع  عمليات  القتل والتخريب  ليس في جزاء  محدد انما في مجمل الارض  الولايات المتحدة الامريكية، لتصل شرارتها  إلى كندا  ،مع ان هناك انباء  تتوقع  الوصول تلك الشرارة  إلى المكسيك  والبرازيل  . ما شاهدناه  من المقاطع  الفيديوهات  بأن السلوب  الذي حدث في مواجهات  مصر ابان حكم  حسني مبارك  نفسه  يتبع  اليوم  من قبل ترامب  ،من دهس بواسطة  السيارات  الشرطة  إلى القتل والاعتقالات  كلها طبق الاصل  عن احداث  مصر  . وما زاد الطين بلة  بأن هناك  مواجهات  بين الاعلام  وترامب  حيث  اعتبرهم  بأن الخارجين عن القانون و ما هم الا  مخربين مهمتهم  ادارة  الفوضى في  أمريكا  ،وهذا ما صرح به الكثير من اعضاء حكومة  . واذا عدنا قليلا  إلى الوراء  حول استخدام  الدخانية  وكيف صرح الخارجية الأمريكي  بأن هذا مخالف  للقانون وعلى الحكومة العراقي  أن تعاقب  من يستخدمه  ، أمس استخدمه القوات  الأمنية  الامريكية  نفس الطريقة  معتبرتا  ذلك حق  من أجل الدفاع  عن الممتلكات  العامة  . أشرنا سابقا في إحدى مقالاتنا بأن امريكا اي تأثير اقتصادي  او امني  داخلي  سيفتتها  ويجعل من ولايتها  تعود إلى زمن الكابوي  وقطاع الطرق  ،اذا أضفنا عامل اخر  وهو عامل الطبيعة التي تخشاه امريكا لكونها معرضة للخطر الفيضانات والاعاصير في اي وقت من السنة  ،وخاصتا اذا حدث ذلك  في ضل وجود ازمة مالية  تخنق الحكومة الامريكية  التي أدت بدورها إلى تسريح الاف العاملين وجعلهم  عرضة  البطالة  . السؤال الذي يطرح نفسه، هل ستنجح المظاهرات من الاطاحة بحكومة ترامب  ام لا ، اذا اخذنا بالاعتبار تصريح بومبي الشديد الهجة إلى الكيان الصهيوني  بأن اي تعاقد مع الصين  ستفقد  إسرائيل  مئات المشاريع المشتركة  مع الولايات المتحدة الامريكية  وهذا قد يفسر بأن الوبي الصهيوني في أمريكا كان له الدور في هذه الاحتجاجات  . إذن استمرار هذه المظاهرات مرهون باستغلال  أمرين : استغلال علامي  موجه للشعب الامريكي  كما تفعل القنوات الأمريكية حول اي تحرك في بلدان العالم وكيف تحرك الشارع وتدير الحداثة  ، وتدخل الدول ذات الاستفادة المباشرة مما يحدث في  الولايات المتحدة الامريكية  كون ذلك يصب في مصلحتها  اذما تحركه لدعم تلك المظاهرات  . مع ذلك ربما يستقر الوضع او تتحرك أمريكا  إلى تحريك الازمة وتحويلها من داخليا إلى خارجيا ،وخاصتا في منطقتين الخليج العربي او الصين  . فكل شيء وارد وغير مستبعد  ،يبقا السؤال الأهم كيف نستفاد نحن كمحور مقاومة من ذلك  ؟  وما  مدى جاهزيتنا الاي ضرف طارئ او تغير قد يحصل في العالم ؟. ليس من مصلحتنا الكتفاء  والتفرج فقط   ...

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.63
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك