المقالات

عندما يحرق الامريكيون علم بلادهم فهذا يعني ...!  


أحمد حسن العراقي ||

 

• منذ إنهيار الإتحاد السوڤيتي في تسعينيات القرن الماضي .. وأمريكا تتفرد بهيمنتها على الساحة العالمية وتفرض رؤيتها على الشعوب بقوة الإعلام والسلاح ..

• ولكن في كثير من الاحيان كانت المنظومة الحاكمة في امريكا وبمختلف إداراتها المتعاقبة على الحكم تحرص على إظار امريكا من الداخل على انها مهد الحرية والمساوة وحاملة لواء الحرية ..

• وسخرت لذلك إمبراطوريات إعلامية لهذا الغرض .. ولعل شركات هوليود لإنتاج الأفلام هي من بين اهم تلك الاذرع الإعلامية التي تصدر الرؤية الامريكية الى الشعوب ..

فالرأسمالية والحرية الشخصية والديمقراطية هي اهم الشعارات التي كانت تطبل بها أمريكا ليلاً ونهاراً .. وبهذه الشعارات تم غزو الدول وإسقاط الأنظمة ومحاصرة الشعوب وتجويعها  وشن الحروب وعمليات الإغتيال وإبتزاز ونهب ثروات الأمم الاخرى ..هذا كله ماحصل ويحصل خارج امريكا ..

• لكن ما الذي يحصل في الداخل الامريكي ..؟

• ربما المشهد الذي ظهر فيه اليوم المنتفضون الامريكيون وهم يردون على جريمة قتل ( جورج فلويد ) في مينيا بوليس ..بإحتجاجات صاخبة وغاضبة وصلت الى العاصمة واشنطن   لتحاصر البيت الابيض مركز القرار السياسي الامريكي ..حيث يقبع ترامب ومعاونيه ..

لكن ما لفت ألانظار هو قيام الالوف من الامريكيين بحرق العلم الامريكي في عدة ولايات امريكية ..فماذا يعني هذا ؟

• اولاً : ان معظم الشعب الامريكي لا يشعر بالإنتماء الوطني لبلاده فهو لايراها سوى شركات تمارس الربح والقمع

• ثانياً : إن الامريكيين لم يعودوا يؤمنون بكل القيم والافكار والمبادئ التي قامت على أسسها المنظومة الحاكمة في امريكا

• ثالثاً : كشفت هذه الإحتجاجات حجم الطغيان والإستبداد  والإضطهاد العنصري الذي يعيشه الملايين من الامريكيين في ظل حكم الإدارة الأمريكية

• رابعاً : كشف زيف التضليل الذي مارسته وسائل الإعلام الامريكية التي كانت تصور للعالم ان المواطن الامريكي يعيش في في رفاه إقتصادي ويتمتع بالحرية

• خامسا : كما لايمكن فصل ما يجري في الداخل الامريكي عن السياسة الخارجية الامريكية فالامريكيون يشاهدون سياسات إدراتهم الحاكمة تجاه الشعوب الاخرى ..

لهذا فإن حرق العلم الامريكي يعني ان الامريكيين كفروا بكل المفاهيم والمبادئ التي حكمتهم ..فلا ادري اذا كان بعض الناس في منطقتنا لازالوا يعتقدون بأن امريكا هي النموذج الذي يجب ان يقتدى ويحتذى به ..!

30/5/2020

ــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3225.81
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.96
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.34
دولار امريكي 1204.82
ريال يمني 4.79
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك