المقالات

لماذا التقى الزرفي بالغانمي ويار الله؟!


أحمد عبد السادة

 

‏رغم أن الزرفي تم تكليفه بطريقة غير دستورية إلا أن تحركاته بوصفه مكلفاً كانت يجب أن تكون ضمن الإطار السياسي لاستحصال دعم ومقبولية الكتل السياسية له، لا أن يلتقي بوزير الدفاع وبقائدين عسكريين هما عثمان الغانمي وعبدالأمير يارالله!

وقد كان من المفترض أيضاً أن يرفض كل من الغانمي ويارالله اللقاء بالزرفي من منطلق أنه مكلف إشكالي وجدلي وغير دستوري ولا يوجد إجماع عليه ولأنه طرف من أطراف الصراع السياسي الآن، وأيضاً من منطلق أن المؤسسة العسكرية يجب أن تكون حيادية وبمنأى عن الصراعات السياسية خاصةً أن الغانمي ويارالله يشغلان منصبين رفيعين في المؤسسة العسكرية، فالأول يشغل منصب رئيس أركان الجيش، والثاني يشغل منصب قائد العمليات المشتركة.

لا يمتلك الزرفي بالنهاية أي صفة تؤهله للالتقاء بقادة عسكريين كبار، فهو حتى الآن لم يتم تمريره - وبرأيي لن يتم - ولم يصبح القائد العام للقوات المسلحة ليكون من حقه الالتقاء بقادة المؤسسة العسكرية.

هذه التحركات واللقاءات المريبة للزرفي تؤكد الشكوك التي تدور حول دعم أميركا له وحول الدور المؤامراتي المرسوم له أمريكياً والذي يهدف إلى استهداف وإضعاف الحشد الشعبي تمهيداً لتصفيته بوصفه القوة العسكرية العراقية الوحيدة التي تقلق أميركا وإسرائيل وأتباعهما في المنطقة كمحمد بن سلمان ومحمد بن زايد.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك