المقالات

الأزمات وتأثيرها على المعادلات الدولية


محمود الهاشمي

 

 

في احكام السيطرة اولا على حركة المجتمع ثم الاستفادة من (الدولة الموازية) من بنى تحتية وغيرها وكذلك بالاستفادة من القوات الامنية وقيادات الاحزاب والشركات التابعة لها .

فيما بقيت الأنظمة الليبرالية وآلهة لأتعرف ماذا تفعل لان جميع كأعلى الارض يعود الى الممتلكات الأهلية واصحابها لايمكن لهم ان يضحوا بمستقبل رؤوس أموالهم لحكومة غير مضمونة كما كان مع الولايات المتحدة وإيطاليا وغيرها .

هذا يعني ستكون هناك دعوات لتقوية الدولة والتمترس الداخلي ،ما يفكك من الضغوط  على الدول الأخرى ،التي واقعة تحت الهيمنة كما ربما يكون سببًا لتفكك محاور وتكتلات وأحلاف واتحادات كما مرشح ذلك الاتحاد الأوربي والعلاقة بين امريكا والغرب .

البعض يرى ان (نظام العولمة) ربما هو الأكثر ترشيحًا للهزيمة كونه اثبت فشله في مواجهة الازمة وان نظامًا اقتصاديًا جديدًا سيحل محله تفرضه ثوابت المرحلة الجديدة وتداعياتها فيما يرى اخرون ان هذه التأويلات قد تتلاشى لمجرد عودة الحياة الطبيعية الى مرحلة مابعد الوباء لان كارتلات الشركات العالمية وارتباطاتها سرعان ماتعود وان مايتم تداوله مجرد ردة فعل لضغط تداعيات المرض ومخاطره ،

ان اهم مايمكن ان يحدث ان العالم سينكفيء على نفسه ،وان دولًا فقيرة (دون ثروات) ستكون الأكثر ضررًا ،وخاصة التي تعتمد على العمالة الخارجية في تمويل اقتصادها او تعتمد على السياحة ،لكم ماهو ثابت ان الوضع الأمني سيتغير كثيرا حيث ان الدول التي كانت تنفق المليارات للتسليح باتت ترى ان الخطر الأكبر ليس في التهديد الخارجي انما بالأمراض الفتاكة لذا ستكون هنالك فسحة للدول الضعيفة ان تتنفس هًواء الحرية .

الصين لديها استراتيجية سريعة فرشتها بالحرير ،وفيما بقيت امريكا وآلهة في مواجهة الازمة عاجلت الصين الى مد يد العون الى العالم ليكون جسرًا لها نحو هيمنة اقتصادية على العالم .

ـــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.74
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.34
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك