المقالات

وعذرا للإطالة..!


عزيز الإبراهيمي   ان سياسة الإضراب معمول بها في كل العالم ولكن التعليم في العادة يستثنى من هذا الإجراء لان الإصلاح لا يتم بمقدمات غير صحيحة كمنع الاطفال من الدراسة
الثاني: ان المطالبين بالإصلاح لم تكن في حساباتهم استخدام ورقة المدارس (الإعدادية وما دونها) ولكن هذه الدعوة جاءت من قبل نقيب المعلمين المنتمي للأحزاب الفاسدة لغايات منها التزلف للمتظاهرين والأخطر هو رغبته في ايجاد جمهور معارض للحراك الإصلاحي لان الناس سوف تدرك خطأ هذا الإجراء بعد ايّام وضياع نصف السنة واقتراب شبح التأجيل منهم
الثالث: ان منع التلاميذ عن الدراسة خطر جدا على الأمد البعيد فلقد كنّا نعاني كثيرا من التأقلم مع اجواء الدراسة عندما نفارقها في اشهر العطلة ولَم تكن في أوقاتنا ملهيات كما موجود اليوم فمن الخطأ المراهنة على بقاء التلاميذ على حبهم للدراسة وتفوقهم فيها مع هذا التعطيل الذي سيكون طويل جدا وهذه الملهيات الانترنتية الكثيرة
الرابع : ان التحجج بكون المدارس واقعها مزري فهذا اولا نتيجة سوء الادارة والفساد وما خرج المتظاهرون من اجل تصحيحه ولكن لو افترضنا انه من يوم غد يمسك البلد افضل ابناءه علما ودراية ونزاهة واخلاص فكم سنة سوف يحتاج لعلاج واقع المدارس هذا
لا نريد ان نبرر للفاسدين وكلنا يطمح بمدارس تليق وشخصيا أكملت الابتدائية في صرائف من القصب وكان حلمنا ان تتحول الى مدارس طينية لان المدارس ذي البنايات الحديثة كانت خارج أفق تفكيرنا، واعرف جماعة كثر درسوا في مدارس مماثلة وعندما خرجوا قبل مدة مبتعثين الى ارقى الجامعات عادوا بدرجات الشرف العليا في تحصيلهم ولَم يكن واقع مدارسهم غير صرائف القصب ، قلنا هذا ليس تبرير للواقع
الخامس : إضراب المدارس لم يشمل جميع المحافظات وقديما قيل ان البلاء لو عّم لهان ولكن اقتصر على مدن جنوبية تكاد تقتصر على الناصرية والعمارة والسماوة واخص الناصرية (مدينتي العزيزة) التي قدمت كثير من الشهداء وفيها شحنات كبيرة من الحماسة التي تشتت تفكير الكثير منهم ويجعلهم بفعل هذه الأجواء الحماسية يتخذوا قرارات ربما يندموا عليها بعد حين خصوصا وان حراكهم ليس بحاجة الى تعطيل المدارس
وهنا يحق لنا ان نتسائل بغرابة ما دامت مطالبنا للوطن عموما لماذا لم تعطل المدارس في بغداد والرمادي وكردستان والموصل والحلة وتكريت وكركوك حتى البصرة فيها نسبة دوام كبيرة فلماذا هذا الدفع بهذا الاتجاه الخاطئ والذي لا يطبقه سوى اهل الناصرية لوجود اجواء الحماسة والحزن عندهم اليس من الوفاء ابقاء هذه المدينة شعلة من العلم والحماس وتحمل المسؤولية وكل ذاك لا يتم الا بمواصلة التعليم... وعذرا للإطالة
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.59
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
ابو الهدى الساعدي : سمعت ابيات لطيفة للغاية من احد السادة الأجلاء في مدينة الأهواز قبل اكثر من ١٥عاما تقول : ...
الموضوع :
ومعجم الامام الخميني (رض) السياسي
فرید خیرالله : الا ان حزب الله هم الغا لبون الهم اجعل وحدته فی قلوب المسلمین ...
الموضوع :
آمريكا تبحث عن "اندلسة" العراق
حيدر زهيره : دائما كنت اعتقد ان الشيء الوحيد الذي يصعب علي فهمه هو النظرية النسبية (للمغفور له اينشتين) ولكن ...
الموضوع :
خلف: مجلس الأمن الوطني خول القوات الأمنية باعتقال من يقوم بقطع الطرق وغلق الدوائر
حسين : التاريخ يعيد نفسه ومافعله البعض بالحشد الذي دافع عنهم خير مثال بدون مغالطات لكم التقدير ...
الموضوع :
هل الحسين (ع) دعا على العراق ؟!!!
حسن : ممتاز تقرير يثلج الصدور من جهه انفضاح امر ثورة اللواطين و الجراوي وانحسارها ومن جهه يجعلنا نترقب ...
الموضوع :
الأدلّة على فشل الجوكر الأمريكيّ في العراق
احمد : قام شركة كورك بإرسال رسالة الي جميع مشتركيها بأن نعبا رصيد 8000 دينار مقابل 800 دقيقة للشهر ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
اخواني انتباه وصلو هذا الخبر لكل قاءد : بسمه تعالى ،،،كل الجواكر الموجودين حاليا بللغوا باوامر بقطع الطرق واختراق البنايات الحكوميه تمهيدا لتسليم مواقعهم لمن ...
الموضوع :
في تحدي سافر لعشائر الناصرية عصابات الجوكر اللقيطة تحرق الاطارات وتقطع الطرق
عون حسين الحجيمي : احسنت بارك الله بيك...جعلك الله من خدام واتباع واشياع اهل للبيت عليهم السلام ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
اسماعيل احمد : ان اللواء الأول مشاة بقيادة هيثم شغاتي تنسحب من الشريط الساحلي الى عدن وهذه نتيجة الاستفزازات والمؤامرات ...
الموضوع :
إنتكاسة جديدة لعملية السلام في اليمن
حسام تيمور : انهض و خذ من نخيل الرافدين عكازا ... و من سلاح حشدك عصا ... و من دجلة ...
الموضوع :
بالحبر الابيض ... كسر القلوب ...
فيسبوك