المقالات

عيد ألغدير..ألذكرى..وألثبات

257 2019-08-20

خالد ألقيسي

 

ما كان في الحشر عند الله منتفعا

إلا بحب أمير المؤمنين علي

قال ألصادق في يوم الغدير ( اسمه في السماء يوم العهد ..وفي الارض يوم الميثاق ..ذو جمع مشهود )

عيد خالد جسد حدث كبير في مسيرة ألاسلام ، ولحظة من لحظات ألتاريخ للإستجابة ألى ما دعا أليه نبي الامة الى تجمع حجاج بيت الله الحرام في حضور ما يزيد على مائة وعشرين الف حاج في حجته ألاخيرة في موقع غدير خم ، لتنصيب خليفته سيد الوصيين وإمام ألمتقين من بعده ، لاتمام الرسالة بانوار المعرفة وحسن الادارة لتقر العيون بثقل عدل ألقران ألعترة ألطاهرة ، بعد إكمال ألدين وإتمام النعمة على المسلمين برضى الاسلام دينا وعلي هاديا وحجة السبيل ما بين الخلق وألخالق.

كبر وهلل الجمع ، وهنئوا علي بالامارة وقالوا ( بخ بخ لك يا أبن ابي طالب اصبحت مولى وأمير كل مؤمن ومؤمة ) ، ولكن بعد موت النبي الاكرم كانت مؤامرة السقيفة تنسج خيوط ألانقلاب على ألنهج ألمحمدي وخليفته ، وركنوا خطبة ألغدير وراء ظهورهم ، لتمرير مخططهم ألذي أنحرف بالنهج ألقويم ولما يتحلى به ألامام من عظمة ألمواقف ألفريدة وألثبات على مقومات ألدين ألرسالي ، ليتسلط شرار ألأمة من بني أمية وألعباس على مقدرات ألامة والسير في حبائل الغدر وتعاقب ألنكبات بألخروج عن ألطريق ألقويم .

لقد حبا الله آل محمد بالرسالة وجعلهم ورثة الانبياء ، لكن تغير الصورة في تقطع أوصال ألامة وتفرقها عن امير ألمؤمنين ، وهربت الى تنصيب سلطانهم بهوانهم ترك النبي يحتضر!! وألإمام مشغول بتجهيزه، لتنفيذ أمر فتنة الهوى وتغليب بني أمية في العودة الى الجاهلية بعد أن قطعها دين نبي ألله محمد.

لقد كانت المناسبة أية من ألله وعنوان لانصار واعوان علي ألمرتضى مطرا ، نفع بها الله ونبيه المسلمين ونقمة على المنافقين والمشركين والحاقدين ، وأعز الموالين والتابعين بنعماء الاحتفال بهذا العيد الكبير، ونحولها إلى مصدر نهوض مجتمع حضاري متماسك بالثبات على الولاية ، ورسالة الى الجيل الجديد ليبقى اشعاعها نورا يهتدى به ، لايطفيء شمعة خلودالحجة البالغة لاهم حدث اسلامي أسس لنظام ترسخ الحكم النبوة وامتدادها في اشاعة العدل واتسامح.

ما اشبه الاحداث وتواليها في تكالب قوى الشر لمحاربة القوة الصالحة ألتي إستضاءت بنور ألولاية وإعتصمت بحبلها ( ألحشد ) وسيلتنا في منازلة الكرامة من تحالف داعش مع الطائفية والدعم الاقليمي والعالمي وفضائيات شر واعلام حاقد .

اغدير خم كيف تهدأ ..تستقر ولا تطير

افما سمعت المصطفى الهادي البشير

اليوم تتويج الامير

دوت ملائكة السماء ... بشركم العيد ألكبير.

ــــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 72.83
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك