المقالات

البطالة وتأثيرها على أمن الدولة


كندي الزهيري

 

ان البطالة من اكثر التحديات التي يواجه المجتمعات العالم الثالث في وقتنا الحالي اذ ليس من المعقول ان توفر الدولة تعين لكل ابنائها .كما يعد الاستقرار السياسي وعدم اعتماد على التنمية الاقتصادية ،اضافة الى الدمار الحاصل في معظم مقومات الاقتصاد العراقي بسبب الحروب التي مر بها البلد .يعد عامل من العوامل تضخم البطالة في العراق ،وعدم السيطرة على السوق ساعد على زيادة المشاكل بين جيش من العاطلين والحكومة .ومن اهم اثار المنعكسة من البطالة :

1-الزيادة في الجرائم منها السطو ومعدلات القتل بسبب الشعور بالإهمال لدى الكثير من العاطلين .

2- النظر الى الدولة بروح الانتقام ،وهذا بحد ذاته يعد خطر من الفئه الاولى التي يمكن ان يستغلها الاعداء بزعزعة امن الدولة .

3- تودي البطالة الى ضهور فوارق طبقيه بين المجتمع مما يولد العنف ويشجع على الاجرام .

4- فقدان المهارات والطاقات الشبابية نتيجة عدم احتوائها في بناء وتطور البلد .

الى جانب هذا تعد البطالة مؤثره على تعافي الاقتصاد مما يطر الدولة الى دفع مبالغ كبيره الى الشؤو ن الاجتماعية ، وكذالك الاقتراض نتيجة عدم استخدام الطاقات لبناء الاقتصاد ،

حيث اظهر نتائج بان الكثير من القطاعات الدولة تعتمد على العمالة الأجنبية ،وهذ خطر اخر على امن واقتصاد البلاد ،حيث ضهر النتائج وزارة التخطيط و وزارة العمل والشؤن الاجتماعية ان ما نسبته 87% عمالة اجنبيه بواقع (104،380) ،يقابلها 13 %من العمالة الوطنية بواقع (13)الف ،في القطاع الخاص ويعود ذألك لعدم جديت الحكومة في الزام اصحاب القطاع الخاص اليد العاملة الوطنية فقط .

قد يعود ذألك الى المنظومة الفساد في الدولة والى المافيات المستفيد من تدهور الاقتصاد العراقي .

اضافة الى ذألك خطورة العمالة الأجنبية فقد تكون عيون لدول اخرى وهنا نترك الامر للوزارات المعنية بهذا الخصوص .

وللبطالة أشكال مختلفة كأنواع الفساد ومنها (البطالة الاحتكاكية ،البطالة الموسمية ،البطالة الاختيارية والإجبارية ،البطالة المقنعة ،البطالة السلوكية )تتعدد بتعدد اوضاع اصحابها ،

وكان من المفترض تقليل نسب العمالة الأجنبية بسبب التضخم السكاني لفتح المجال امام ابناء البلد .

ان معالجة البطالة يجب ان يكون فعال بشكل سريع وبجديه اوسع وفتح افاق جديده تحفظ امن الاقتصاد و السيطرة على معدلات البطالة من خلال النقاط التأليه :

1- ايقاف او تقليل من اليد العاملة الاجنبية

2- تشريع قانون يساوي القطاع العام والخاص ومنح امتيازات اكبر من القطاع العام

3- على الحكومة الزام اصحاب الشركات وصحاب المشاريع بعدم استخدام اليد العاملة الأجنبية ،والاعتماد على اليد الوطنية حصرا .

4-وضع حد للاستيراد العشوائي ،وفتح الافاق للمصانع العراقية

5- انشاء او اصلاح المعامل العراقية المتوقفة نتيجة الحرب او التخريب .

6- اصلاح المالي والمصرفي ومنح قروض باقل تكلفه للبناء المشاريع تحت مسمى الحملة الوطنية الاعادة تنشيط الاقتصاد العراقي .

7-الزام الشركات الأجنبية بضرورة استخدام اليد العراقي حصرا .

8- تقيل سن التقاعد مما يساعد على زيادة في حركة الملاك.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.41
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
محمد : يالله وينكم بس تحچون اتفاقية الصين واتفاقية الصين وكل شي ماكو والصين جاهزين ١٠٠ بالمية اي وينكم ...
الموضوع :
بالفيديو .... الشيح علي الكوراني يدعو رئيس الوزراء الى تفعيل الاتفاقية مع الصين
Mohamed Murad : ماهذا ...؟؟ هذه وصمة عار ...اين اهل الناصرية ؟؟ كيف يسكتون على هولاء الشاذين وابناء البغايا ... ...
الموضوع :
صدامات بين العشائر ومجاميع الجوكر بالناصرية بعد محاولة المجرمين منع تشييع جثمان الشهيد القائد ابو مهدي المهندس
ام فاطمة : لوانت فقير وماعندك شلون هيج بنات ..فدوة ...مرتبات وتعبانات بالجنط المدرسية تجيبهن؟؟ هذا يستهزأ بعقول الناس ...
الموضوع :
فضيحة ... السفارة البريطانية تجلب شخص ينتحل صفة متظاهر في ساحة التحرير يبيع بناته بكل وضاعة
احمد : لا تقولوا حشد شعبي إنما من الشعب من قلب غير صاف من الكادورات بل قولوا الحشد المقدس ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيان "العهد والوفاء" للمهندس
حسن : لما خرج هذا الاحمق الجاهل الجائع من العراق عام واحد وتسعون ليس هاربا من بطش النظام البائد ...
الموضوع :
بعد تصويت البرلمان ... العميل المرتزق الوضيع عدنان الزرفي : خسرنا حليفاً مفيداً وربحنا عدواً يخشاه الجميع
حيدر زهيره : تربطنا بالتراب علاقة وثيقة فمنه خلقنا كسائر البشر لكننا تفوقنا باتباعنا ابي تراب ...
الموضوع :
بالفيدو .... الشهيد القائد ابو مهدي المهندس ينفض التراب عن احد مقاتلي الحشد الشعبي
احمد : لعنة الله عليهم والملائكة والناس أجمعين الجوكر مثل الإعلام الأموي اوهم الناس ان علي امير المؤمنين عليه ...
الموضوع :
اكاذيب الجوكر
احمد : اللهم عجل لوليك الفرج اللهم فرقهم تفريقا ومزقهم تمزيقا واجعلهم طرائق قددا بحرمة اسمك الشريف الأعظم وصل ...
الموضوع :
فوكس نيوز: استقالة مدير مكتب وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر
احمد : الطرفين خارج والعراق حر ولا الجبناء الذين تترتعد فرئصهم خوف وجبن من اسم اميركا من أراد الحرب ...
الموضوع :
حرب نفسية يقودها الجوكر الإلكتروني ضد طرد الامريكان
فيسبوك