المقالات

مايك بومبيو، أنت كذاب أشر!

166 2019-05-16

ضياء المحسن

 

أثناء لقائه رئيس الوزراء العراقي يؤكد وزير الخارجية الأمريكي بأن الخطر على مصالح الولايات المتحدة وقواتها يكمن في العراق، حيث فصائل الحشد الشعبي التي يدين أكثرها بالولاء الى مرشد الثورة الإسلامية في إيران السيد الخامنئي.

المشكلة الحقيقية التي يتغافل عنها السيد بومبيو مع معرفته بها، هي أن السيد عادل عبد المهدي لا يستطيع أن يمنع فصائل الحشد الشعبي من القيام ببأي عمل عسكري تجاه القوات الأمريكية، سواء تلك الموجودة على الأراضي العراقية او السورية، لأن لهذه الفصائل حسابات لم تتم تصفيتها مع القوات الأمريكية؛ خاصة فيما يتعلق بتأمين الحماية والدعم لعناصر تنظيم داعش أثناء إحتلالهم لمناطق في العراق، بالإضافة الى تكرار ضرب القوات الأمريكية لمقرات تلك الفصائل في أكثر من مناسبة.

المفارقة أن المعلومات التي يسوقها مايك بومبيو عن خطر الفصائل المسلحة على (مصالح الولايات المتحدة وقواتها) لم يقنع به أحد؛ حتى أقرب أصدقاء أمريكا، فالمتحدث باسم التحالف الدولي البريطاني كريس غيكا يتحدث عن مستوى التهديد فيقول: ((الفصائل الموالية لإيران لا تشكل تهديد ضد القوات الأمريكية)) وبالنظر الى هذا التصريح نستطيع أن نستنتج بأن الجنرال غيكا يقول لوزير الخارجية الأمريكي: (أنت كذاب).

السؤال الأهم هل أن الحرب وشيكة في منطقة ملتهبة تؤمن 30% من احتياجات النفط العالمي؟

لا نعتقد أن مع قرع الطبول الذي نسمعه بقوة، أن هناك نية للبدء بشن حرب من قبل الولايات المتحدة أو إيران، لأنهم يعلمان ماذا يمكن أن يحصل من توقف كامل للإقتصاد العالمي، والذي يعتمد بصورة كاملة على ما تضخه دول المنطقة من بترول لتحريك الآلة الإقتصادية لدول العالم، بالإضافة الى أن هذه المنطقة تعتبر سوق كبير لإنتاج الدول الصناعية الكبرى، لذا فإن الخسارة ستكون مزدوجة بالنسبة لها، لذلك فهي تحاول التهديد بالحرب من جهة، ومن جهة أخرى تستميل إيران للجلوس الى طاولة المفاوضات.

في الجانب الإيراني فإن الأزمة الإقتصادية تضغط بصورة كبيرة عليهم، لكنهم مع هذا يديرون الأزمة بنفس يعرف ماذا يريد الجانب الأمريكي، لذلك فهي تهدد بصورة غير مباشرة لأذرع أمريكا في المنطقة، وما ضرب السفن الأربع في المياه الإقليمية الأماراتية، وكذلك ضرب أنبوب النفط الذي يصل الى ينبع؛ إلا ضربة صغيرة تحت الحزام لما يمكن أن تقوم به، من دون أن تستطيع الولايات المتحدة أن ترد على هذه الضربة، لأنها تعلم أنها سوف تخسر كثيرا فيما لو بادرت بالرد على تلك الضربة.

المفارقة أن أوربا تبتعد شيئا فشيئا عن الحشد الأمريكي لمحاربة إيران، بالإضافة الى أنها ملتزمة مع إيران فيما يتعلق بالإتفاق النووي المبرم مع إيران عام 2015، ولم يبق مع ترامب إلا إسرائيل والمملكة السعودية والإمارات، وهو الأمر الذي يزعج صقور الحرب في واشنطن، وهذا يعني أن ترامب خسر الحرب حتى قبل أن يطلق رصاصة واحدة في منطقة الخليج وبحر العرب.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 70.13
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك