المقالات

مؤتمر البرلمانيون..والوهابية..!


خالد القيسي

 

رغم ما يقدمه العراقيون من عفو لمن ظلمهم، من تنازلات كبيرة تجاه ما يسمى محيطه العربي، يبقى هذا المحيط عاجز ومقصر من ان تغفر له خطاياه، ولا تزال صور الباطل تظلهم عن الطريق، لا يعالجون معصية بما قصروا وما سعوا.

ترك العراق حقه ورضى بجمع العرب والدول المحيطة، فلم يعتذر البعض من ألأذى ومن آثار الظلم ومن عيب يسترما ظهر، وما وفروا من نقمة وعذاب لشعب عربي مسلم .

ألبعض ما أورده الينا من دول الجوارفي هذا التجمع، من زائر ظهر واعظا من بين صفوفهم.

وأطلق زفرات ما تتحسس منه الوهابية والسلفية المتحجرة من كره لاسماء وممارسات دينية في بلدنا وتعتبرها شرك ، غادر الزمن هذه العقليات التي لا تمت للدين والاسلام بصلة ، وهي عكس ما يقره الاسلام من انسانية المساواة بين البشر واكرمهم عند الله اتقاهم ، ثقافةالجهل تربت عليها المؤسسة الدينية في المملكة لا تغادرها في إجتماع يراد منه خير أولم شمل يعين الامة الاسلامية والعربية على الشفاء من أمراضها ، وخروج من تتبنى افكار الضلالة الى نور الهداية.

تحت هذه الذرائع الفاسدة ، تتعامل العقلية الوهابية مع عقدة عبد الحسين وعبد الزهرة وغيرها من اسماء تتبرك بأسماء أهل البيت قربة الى الله تعالى ، فهم الوسيلة وعدل ألقرآن ، وتعتبرما تؤمن به مرتكز واساس العلاقات بين البشر ،ولا تستطيع تغيير خطابها ذات النهج التكفيري رغم كونهم معزولون عن العالم الحضاري المتقدم ، وهذا هوالافلاس الديني في تجميل الواقع السياسي للمملكة.

علينا ان نتذكر ، ولا ننسى لأي سبب التدمير المنظم والتفجيرات والقتل بالمئات لخير ابناء البلد ، وكيف يساق الجميع إلى حتفه في اي لحظة وساعة وفي أي مكان في كل يوم صباح مساء ، من كان راء هذه الجرائم ؟ من يتصور انه مالك الامور من المادة والسلاح وجمع المرتزقة وخيوط اللعبة بيده ، فالايام دور وستهبطون الى ارض الواقع ولو بعد حين.

الثابت ان العقلية السعوية بكل اطيافها ومسمياتها من قبائل حاكمة لاتدرك ان العملية السياسية الديمقراطية في العرا ق خط احمر رغم انها لا زالت في الطريق المتعثر في كثرة الحجر الذي زرعه من يريد علاقات واسعة وطيبة ألآن ، بعد أن أزاح البلد من ارضه كومة عبيد المال والنساء والشقاة حلف الشيطان.

من يريد اقامة علاقة طبيعية معنا عليه ان يرفع ثقل اوزاره وان لا يخوض في الباطل في فهم ظاهري لتحليل معاني لاسماء هي قلائد في الاعناق ، يوم تبيض جوه وتسود وجوه ألظلمة المتقولين.

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1298.7
الجنيه المصري 76.57
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
sajjad : لم يذكر خضر السلمان بان ال حسيني من عشائر بني اسد انما هي عشيرة مستقلة ولها فروعها ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
عيسى العمارات : احسنتم على الطرح الجرئ في الانساب وهو خير معين لمن يريد اتباع الحقائق بالتاكيد ان خيكان تحالف ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
دعاء العامري : نداء عاجل وصرخة مظلومين الى السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم لدينا شكوى بخصوص دائرة البعثات ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
عباس المالكي : يجب أن تتولى جهة ما عملية فضح البعث حتى لا يضلل النشأ الجديد ...
الموضوع :
الشيخ الصغير يكتب..حينما كنت في الزنزانة وانتصرت ثورة الامام الخميني قدس سره الشريف بين دماء الجسد ودموع الفرح
ام السادة : ويلهم من عذاب الله .. احتقرت نفسي كثيراً عندما كنت اقرأ عن معاناتكم شيخنا الفاضل لاننا كنا ...
الموضوع :
الشيخ الصغير يكتب..حينما كنت في الزنزانة وانتصرت ثورة الامام الخميني قدس سره الشريف بين دماء الجسد ودموع الفرح
ابو علي : مع الاسف من المعيب على حكومة ومنذ اشهر بما فيها من اجهزة ومخابرات وامن وطني وجيش ان ...
الموضوع :
بيان صادر عن اللجان التنسيقيه للجامعات ذي قار الحكوميه والاهليه بعد الأحداث الأخيرة .
المهندسة بغداد : اضم صوتي الى صوتهم ..سيبقى السيدعادل عبد المهدي سطورا ً واضحة لاصحاب الاذهان السليمة ...
الموضوع :
خلية حكومية تودع السيد عادل عبدالمهدي بلافتة جميلة مكنوب فيها : شكراً لك بحجم الوطن
ابو علي : السيد عادل عبد المهدي الظاهر منه شخصية نزيهة ومحترمة ونظيفة وتصرف بما يتمكن لمواجهة ازمات معقدة جدا ...
الموضوع :
خلية حكومية تودع السيد عادل عبدالمهدي بلافتة جميلة مكنوب فيها : شكراً لك بحجم الوطن
ابو علي : للعلم فقط انه في اللغة الانكليزية ايضا عندما تذكر مجموعة كلمات في اخر كلمة منها تكتب الواو. ...
الموضوع :
ماذا تعرِف عن واو الثمانية؟!
ابو علي : الموضوع ليس بهذه البساطة انت امام وضع اجتماعي ناشئ وجديد يحتاج الى جهد كبير. تصور عندما يقوم ...
الموضوع :
نظرية القوات الامنية
فيسبوك