المقالات

ولادة وانتفاضة وفتوى !


سجاد العسكري


منذ مايقارب 1400سنة ولد منقذ البشرية ,فكانت ولادته تثير التساؤلات ليس على المستوى الاسلامي او فكر اهل البيت ع فحسب , فبالتاكيد هذه القضية هي تتجاوز الامور المادية كونها متعلقة بالوجود ككل والتكوين والخلق لتشكل جزاء من سنن الالهية في الخلق.
فكل موضع من مواضع هذا الكون الا متناهي هوموضع لعظمة الله الوجودية والتكوينية , فقد اختار عز وجل تعالى اماكن وازمنة لظهور الانبياء ورسله ورسالاتهم منها اختيار رسوله محمد "ص" رحمة للعالمين وخاتم الانبياء والمرسلين , واختار مكة لتكون موضعا لولادته كما كانت مكان لولادة وصيه علي بن ابي طالب عليه السلام ,كما اختار هارونا وزيرا لنبي الله موسى عليه السلام ..., نعم انه الاختصاص وهو من السنن الالهية سنن الاختصاص اي ان الله سبحانه وتعالى يختص من يشاء ومايشاء سواء ان يصطفي احدهم للنبوة والرسالة او يختار مكان ما لخصوصية ما .
فغياب الامام المنتظر عج بحد ذاته هو حضور وذلك من خلال تحريك العقل والاجتهاد في تعاطي الامة التي غاب عنها وليها وناب عنه العلماء والفقهاء في ادارة شؤون العباد والبلاد وتوظيف العقل في استنباط متغيرات الحياة من الشريعة الغراء بتحريك العقل, فغياب الامام هو في الحقيقة اظهار مافي باطن هذا العالم من حقائق واسرار .
فهذه الولادة والغيبة هي التي حركت الروح الثورية لدى ابناء العراق للانتفاضة بوجه الظلم والاستبداد والاستعباد ضد حكومة البعث الصدامي الدكتاتور المجرم لتنتفض البصرة لتقع خلال 15 يوما اربعة عشر محافظة عراقية بيد المنتفضين ,لتقوم جلاوزة السلطة البعثية كردة فعل بقمعها مما ادى الى استشهاد عشرات الالاف وتشريد الاخرين , وقصفت حرم الامام علي "ع" والامام الحسين "ع" , واعتقالات طالت طلبة الحوزة والعلماء واعدمت وهدمت المدارس الدينية والمساجد والحسينيات ,لقد كان الثوار يأملون دعما دوليا لحركتهم ,بعد ان كانت تحفز الشعب على الثورة والاطاحة بنظام الصدامي البعثي المجرم, لكن ما عدى ممابدى ,لتتغير وتتفرج ثم تمنح عبر هدنة استخدام طائراتها الهليوكوبتر العسكرية لتدمير المدن المنتفضة.
نعم فلقد سمحت الادارة الامريكية بان يستخدم النظام البعثي الصدامي كل قواه العسكرية لقمع هذه الانتفاضة والحيلولة دون تسلم حكومة دينية زمام الامور , فالموقف نفسه يتكرر ومع نفس العدو الادارة الامريكة في ضرب الارهاب المتمثل بالقاعدة امن المدن الامنة وتشتعل نيران الانفجارات والقتل الطائفي , وتكرر اخرى عند هجوم اجتمع فيه العهر العربي والامريكي لينجب داعش ! ؛لكن هذه المرة لم تمر الامور كمايشاء فاصدر سيد النجف الاشرف فتواه بالجهاد الكفائي ,لتقلب موازين القوى عاليها سافلها , ويتخبط المخططين , بجحافل زاحفة نحو سوح القتال لترعب اجندتهم وتقول لهم كفى انه عراق الحسين ع.
فمابين الانتفاضة والجهاد نور العدالة الالهية العالمية لتبرز كنوزها واسرارها ,فلنزيل النظرة التشاؤمية عبر مراحل الاستكمال التدريجي للامام ,فالغيبة هي نهضة المنجي الذي يهيء الارضية في نضج المجتمع البشري , فالولادة والغيبة هي انتفاضة وفتوى وانتصار.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 74.4
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك