المقالات

الرشاوى والمنافع الشخصية،خارج ما تقره العدالة.


لازم حمزة الموسوي

 

في كل زمان ومكان توجد ، مثل هذه الكبوات التي هي في واقع الأمر لا تمثل سوى من يقوم بها كما ومااُقيمت من أجله !، نظرا لما تحمل من عدم شرعية ، كونها إفساد واضح وعلني من حيث الأداء خارج نطاق ما تقره العدالة .
العدالة عادة ، تتسم بمبدأ السماء الذي مفاده (ليس للإنسان إلا ما سعى) وهذا بطبيعة الحال لا يلقي بظلاله على فعل الخيرات ، التي هي عادة حصة من تقطعت بهم السبل بطريقة ،أو بأخرى .
بل على من استحوذ بماله أو بسلطانه فاحدث مثل هذا الشرخ الذي يضر بالواقع العام ، ويمهد بدوره إلى حالة خارجة عن ما يجب أتبّاعه ، والقاضية بالأهم ثم المهم.
لقد ضلت المجتمعات الغير ملتزمة، والغير متحضرة تعاني من هذا الإرث الغير شرعي وكذلك الذي هو ليس بالحضاري أيضا ، ما يعني فنحن ملزمون بالتحرر منه، وفقا لما تقتضية المصلحة الإنسانية ، والتي هي جوهر بل وخلاصة السبل التي تأخذ بنا صوب مجتمع فاضل ، غير مجرد من دعائم الإيمان والصدق بما له من مواقف بناءة تنبذ ما من شأنه أن يسيء إلى حقيقة المجتمع المثالي ، الموغل في الصالحات من الأعمال ! والتي باتت وأصبحت مطلب الجميع ؟.
لكن ليس بامكاننا ان نجزم بالقول بأننا انتقلنا لحالة كهذه ، إذ من السابق لأوانه ، ان نعتقد وصولنا لهذه المرتبة ! لأننا في بداية الطريق وها نحن نسير بخطوات وئيدة ، لم يكتب لها النجاح بعد .
مرة أخرى هكذا هي الحقيقة ، فالمحسوبية والرِشا والمجاملات على حساب الصالح العام لها حيز كبير لدى من اعماهم بريق المال فتجردوا عندها من أسر الحكمة والموضوعية، وأخذوا يتصرفون بعبثية مطلقة من دون وازع من ضمير ؟! .. نأمل لمثل هؤلاء ان يعيدوا النظر بمراحلهم الأولى قبل ان توسع الهوة ، فنصبح على ما انتهجنا نادمين ؟!. والغريب في الأمر أن من يعملون في دهاليز السياسة ، لهم باع طويل في مثل هذه الخطوات الغير مبررة ! ، وكان الأجدر بهم الالتزام حرفيا ، لأنهم أصبحوا محور لما تجري من وقائع هنا او هناك ، فهم بمثابة قدوة حسنة للآخرين حري بهم تصحيح مساراتهم كي تسير العجلة على امتداد سكتها الحديدية ، لنصل بوقت قياسي ومتطلبات المرحلة ....؟

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 69.25
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك