المقالات

الوحدة الاسلامية قيمة عليا ..

257 2018-12-01

لازم حمزة الموسوي


إن لم نوقر ونعزر رجال ديننا والاخيار معهم ، فلا خير فينا . هكذا نحن نقول وهكذا يجب ان تكون حقيقة أمرنا ، كي نستطيع أن نرتقي اخلاقيا كما نحن عليها من مسؤولية تعني أول ما تعني ان نمسك بزمام الأمور التي هي السبيل الأمثل لبناء نظام إنساني يتسم بالأخلاق المتوجة بالإيمان المطلق برسالة نبينا محمد (ص) الذي أرسله الله تعالى رحمة للعالمين .
وهذا دليل قاطع على ضرورة الوحدة الاسلامية التي لا بد منها ! واليعلم الجميع بأن الفرقة والاختلافات هي في الواقع ، مدعاة للضعف والخسران مثلما هي خيانة للحق وما يصب في مصلحة الأمة .
أننا كمسلمين لو الزمنا انفسنا بضرورة السير الحثيث على هدي الدين الإسلامي الحنيف ، ووفق معطيات انسانية بنية في الأساس على الرحمة والعفو عند المقدرة ونبذ العنف ، لاستطعنا ان نقوّم البشرية بملياراتها المتعددة !، ذلك لأن ما يحمل هذا الدين القيم من طاقات أخلاقية واستيعابية من حيث الفقه والتشريع ومعرفة قصوى بما يخدم الناس ولا يضرهم وبحكمة منقطعة النظير . 
لكننا تمادينا في كل مامن شانه ان يصبح ذات بيننا ، وأخذنا نمزج بين ما هو مفيد وبين ما هو من عبث الشيطان فاستاثر الأخير فينا على ما قبله !! ولكن لا زالت الفرصة سانحة للملمة الشمل والسير بالاتجاه الصحيح ، ولنا أسوة حسنة بما ورد قبل أيام على لسان شخصية إسلامية مهيبة ، حيث إنه تكلم بموضوعية مطلقة عن كل المشاكل والأبعاد التي تهم الأمة الإسلامية لسنا بصدد مجاملة أو مصلحة ما ، بقدر ما تستوجبه الظروف الدقيقة التي نمر بها من حيثيات الأجدر بنا ان نعمل بموجبها حتى لا ندع هوّة الّا وعملنا لأجل تسويتها وبيد واحدة من وازع إيماني ، يعمل بموجب ان يرى أمة محمد (ص) وقد توحدت ! . لم نكن في محض خيال إن كنا مؤمنين فعلا بأن وجود الكون كما قال الله تعالى كان لغرض عبادته ، ونقصد ان وجود الإنسان العابد المؤمن هو أولى بهذه الحياة ، قيادة وهندسة إذ توكله تعالى خلافته في أرضه !، فكيف بنا وقد اهملنا هذا الجانب الحتمي وانقلبنا على اعقابنا بافعالنا وسلوكنا ، تجاه بعضنا البعض !، فما أحوجنا الآن إذن إلى التفكير والتأمل ! ، في هذه الحقيقة التي باتت وأضحت يتيمة الحلول المجدية ، بفعل الكثير ممن أساءوا لنا بالتقدير والتصرف باسم الدين وهم في منأى عنه !!
فالدين هو في واقع الحال لا يعني القتل ، والاستبداد ، بل هو التسامح والرقي الأخلاقي ، والعمل الصالح النبيل الذي يراد من خلاله العدل والمساواة بعيدا عن كل دواعي الجور و الظلم والحيف وما يوقع بين الناس من فتن ومحن ، ويأس وإحباط ، ان التأمل في وضع كهذا سوف يأخذ بنا حتما إلى جادة الصواب ، ويجعلنا في مأمن من كيد الأعداء .
وهنا آن لنا ان نعرج بالذكر على الأحزاب الإسلامية التي عنونة أهدافها !! فلا بد من الأخذ بالمبادئ الحقيقية والفعلية للإسلام بما تفعله من خير على الساحة السياسية !، فخدمة وتوجيه الناس عمل يدخل في حيز الصالحات من الأعمال ،اذا كان خارج إطار منفعة الذات ، ولا زلنا نعول على مثل هذا التصرف في جميع الأوقات ! فالتناحر والفئوية ، والتبعية للطاغوت وأعوانه ، من دعائم الكفر والإلحاد ، عليه ومن هذا المنطلق يتوجب علينا رفض بنود المساومة على خصائص ديننا الحنيف الذي هو دين السلام والمحبة والمؤاخات واحترام الذات الإنسانية ، وأخيرا وليس آخر فتبا لأميركا ومن صافحها على حساب قوت و دماء الأبرياء ! الذين رغم ذلك لا يزالون يوهمون أنفسهم قبل غيرهم من المغفلين على أنهم اسوياء.....

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 71.17
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
موظف : الموظف الشريف يحاربونه بشراسة كل الفاسدين ...
الموضوع :
شركة نفط الجنوب بالبصرة فيها فساد اداري كبير
عادل القريشي : والدي سجين سياسي ضهر اسمه في الوجبه 111ذهبت الئ التقاعد قال لي بس الموظف يستحق الراتب اننا ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
د.جلال ابراهيم : الاستاذة باسمة انسانة رائعة اتمنى لها كل توفيق والاستمرار بكتابة المقالات الجميلة لقد استمعت بقراءة تلك الاحرف ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
Sahib Alhussaini : مع الاسف ان الاخوان الصدريون في الحكومة وفي البرلمان متصلبيين وغير مرينين مع كتلة البناء لحلحلة الاوضاع ...
الموضوع :
الصدر يدعو لتفويض عبد المهدي باتمام الكابينة الوزارية خلال 10 أيام
المعتقل المحامي سعد خزعل : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخواني الاعزاء بوركتم ورعاكم الله لما قدمتموه وتقدمونه ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
ابو جواد : حرام عليكم ترحلوها ربما زوجها يقتلها ...
الموضوع :
الامن اللبناني يصدر بيانا حول عراقية "هربت من زوجها"
ali aziz : لماذا تم تصنيف معتقلي محتجزي رفحاء إلى قسمين قسم خاص بتاريخ 31/5/199فما دون وقسم خاص 1/6/1991وبعده ....قسم ...
الموضوع :
مجلسُ النواب يِؤكُدُ شمولَ مهجري رفحاء بقانونِ السجناءِ السياسيين
هيثم حسين علي النجدي : قدمت معاملتي للحصول على قطعة أرض للهجرة والمهاجرين من سنة 2012 ولحد الآن لم يشملني التوزيع أرجو ...
الموضوع :
توزيع 966 قطعة ارض سكنية على موظفي الدولة وشريحة المهجرين
حكيم كاظم : السلام عليكم محلة ٥٥١ مدينة الصدر صار اكثر من اسبوع تعاني من انقطاع الكهرباء علما ان جدول ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
اماني : كيف تقول إن اولاد آدم تزوجوا من إخوانهم غير الشقيقات ...حاشا لله أن يقبل هذا العمل الفاحش ...
الموضوع :
كيف تكاثر اولاد آدم (ع) ... ومن هُنَ زوجاتهم ؟؟ الجزء2
فيسبوك