المقالات

بوتين قريبا في العراق؟


سجاد العسكري
ان شدة الصراع بين القوى يظهر مدى ومستوى الخلافات القائمة في العالم الذي يعاني من حرب بين طرفين لفرض النفوذ قد تكون غير معلنة وفي احيانا كثيرا تعلن تحت مسميات وشعارات براقة , والمقصود منها انعاش مايعانيه العالم من سوء الاحوال وضنك المعيشة التي باتت الهم الاكبر لكثير من شعوب التي تعاني من سطوة قوى والسيطرة على مقدراتها من احد الطرفين , فهنا طرف يمتاز بسلبيته وقوته وفرض مايرغب به ويصب في مصلحته من دون النظر الى مصالح من يكون تحت سطوته ,هدفه سلب الموارد والتحكم على كل شيء.
وطرف اخر يمتاز بايجابية ومصداقية في تقديم الحلول والمساعدة لتجاوز الازمات وبمشاركة نفس البلد , وليس بالفرض ؟ فروسيا لعبت دور اساسيا في الشرق الاوسط وخصوصا الصراع الدائر في المنطقة , وحضور القطب الامريكي بقوة وعنجهيته للهيمنة على المنطقة ؛ ليقف الند الروسي امام تدخلات الامريكية .
فطالما سعت روسيا للتقرب من الدول العربية والعالم الاسلامي لبناء علاقات قوية تسودها الثقة , ومن ضمن مبادراتها اقامة مؤتمرها (الرؤية الاستيراتيجية لروسيا والعالم الاسلامي) والذي يهتم بتطوير التعاون في مختلف المجالات , وتعزيز العلاقات مع العالم الاسلامي , اما العراق فليس بعيدا عن التعاون الروسي مع بغداد وتربطهم علاقات متميزية , والتي شهدت تطورا كبيرا بالمجال الاقتصادي وتقارب في الرؤى السياسية , فعند زيارة الشيخ د.همام حمودي رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي للمشاركة في المؤتمر والذي تم استقباله من قبل نائب وزير الخالرجية الروسي وممثل بوتين للشرق الاوسط وتم التنسيق على عدة جوانب مهمة في المنطقة منها:
• تنسيق لزيارة الرئيس الروسي بوتين للعراق . 
• مبادرة تنطلق من روسيا تتبنى وقف الحرب على اليمن وحل الازمة , وتناول بعدها الانساني .
• استقرار المنطقة من خلال الثقل الروسي في المنطقة واستثمار تقاربها مع دول الخليج ومصر .
فالشرق الاوسط بحاجة الى روسيا والصين ايضا في لعب دور رئيسي للحلحت الاوضاع في سوريا واليمن والبحرين..وما تتعرض له من هجمات اقل ماتوصف بالمجازر ضد الامنين , والمطالبين بابسط حقوقهم المدنية التي انتهكت من تحالف تقوده امريكا والخليج , الذي زعزع المنطقة باكملها وادخلها في دوامة الازمات المتتابعة والا نهاية مستنزفة المنطقة جميعا والرابح الاكبر في هذه اللعبة هي امريكا فقط ؟! 
الحوار مهم وضروري مابين دول العالم ويجب ان يشارك البلد المتضرر بقوة فيه , ومعرفة وجهة نظره والابتعاد عن العنف والقصف العشوائي على المدنيين , ومنع التدخلات الخارجية التي تزيد من حدة النزاعات والرغبة في تقديم مصالحها الشخصية وان اقتضى تدمير بلدان باكملها ؟ باتت هذه السياسة قديمة ومكشوفة وهي لا تنفع في الاستمرار في خديعة العالم والشعوب ؟! وفي خضم التطورات المتسارعة وتراجع النفوذ الامريكي ,يتيح الاستيراتيجية الروسية باخذ دور متقدم وقد تكون نقطة الانطلاقة من العراق بعد مؤتمر(الرؤية الاستيراتيجية لروسيا والعالم الاسلامي) , و زيارة بوتين المرتقبة الى بغداد.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.45
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
الشيخ حسن الديراوي : اعراب البيت الثاني اين الدهاء / جملة اسمية - مبتدأ وخبر - تقدم اعرابه - اين القصور ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
الشيخ حسن الديراوي : اسمحوا لي ان اعرب البيت الاول أين/ اسم استفهام مبني على الفتح في محل رفع خبر مقدم ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
Mohamed Murad : لو كان هناك قانون في العراق لحوكم مسعود بتهمة الخيانه العظمى لتامره على العراق ولقتله الجنود العراقيين ...
الموضوع :
الا طالباني : عندما كنا نلتقي قيادات الحشد كنا خونة والحمدالله اليوم العلم العراقي يرفرف عاليا خلف كاك مسعود
yyarrbalkhafaji : احسنتم على هذا التوضيح يرحمكم الله والله شاهد على ما اقول ليس اي جريدة او اي شخص ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
Zaid : الكاتب يناقض نفسه فهو يقر بوجود تشريع فاسد لا يفرق بين الطفل الصغير والمجاهد الحامل للسلاح ثم ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
أبو مصطفى الساعدي : سيدي الكريم سوف ننتصر عليهم بعونه تعالى، وسنقطع خيوط الخديعة، وسوف ننزع عنهم أوراق التوت؛ لنري للناس ...
الموضوع :
الديمقراطية والإصلاح بين الجهل والتجاهل..!
DR.shaghanabi : ان الریس الحالی یبدو ذو نشاط ومرغوبیه علی الساحتین الداخلیه والدولیه وهو رجل سیاسی معتدل فی الساحه ...
الموضوع :
الرئيس العراقي يدعو بابا الفاتيكان لزيارة بيت النبي إبراهيم
مواطن : ان تنصروا الله ينصركم مسدد ومؤيد ان شاء الله ...
الموضوع :
عبد المهدي: لن نسمح باية املاءات اميركية تخص أي ملف بما فيه العقوبات على ايران
مواطن : المقالات الاخيرة فيها نفس اقوى من باقي المقالات سلمت يداكم ...
الموضوع :
ما هذرت به هيذر..!
nina gerard hansen : السلام عليكم . ارجو ايصال صوتي الى فخامة السيد رئيس الوزراء المحترم في احد الايام شاهدت حلقة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
فيسبوك