المقالات

داماتو ..كل شيء بدون ايران؟

1688 2018-08-12

سجاد العسكري
ان الاهداف والمصالح لكثير من الدول كانت تتميز بماديتها ؛ فحكومات الدول الصغيرة تجسدت في وحدة اراضيها واستقلاليتها , وتقديم المصالح والاولويات الوطنية , اما الحكومات في الدول الكبرى فتجسدت بسياسة توسيع مصالحها الوطنية حتى تشمل جميع ارجاء الارض , واعماق البحار , وفضاء السماء , لتكون هي المتحكمة بها , فعلى سبيل المثال: امريكا فان اهدافها ومقاصدها مادية تشمل جميع دول العالم, والشعب الذي لايخضع لأرادتها فاتعتبره يقف مقابلها ؛ ليتعرض للحصار والعقوبات حتى يخضع مع موقف المتفرج للامم المتحدة , والكثير من حلفاء امريكا التي تدعي الحرية واستقلالية الدول ,فموقفها المتفرج ؟!!
فمنذ قيام الثورة الاسلامية في ايران ظهر على مستوى الساحة الدولية علاقات من نوع جديد لها اهداف ومقاصد وطنية ؛لكن من نوع اخر كانت تتسم بكونها ثقافية معنوية لا مادية , والتي لا تطالب باي اجراو مقابل لجهودها , وهي تمثل سياسة الانبياء "عليهم السلام" , بالاضافة الى رفضها التوسع والاستعمار السياسي , وهذا ما نص عليه الدستور الايراني في (المادة 152 ) , والذي لم يرق لأمريكا وحلفائها لأن السياسة التوسعية والاستعمارية لها مطبقة ؛لكن تحت غطاء المصالح الوطنية او الامن القومي او الارهاب ... 
فبداءت الحرب الاستيراتيجية على ايران عبر سياستها المعادية بعد اصدار قانون مصادق عليه من قبل مجلس النواب , والرئيس الامريكي , واطلق عليه اسم (داماتو) وبعض اهدافه :حرمان ايران من المشاركة في مشاريع تنمية الطاقة , ومنع عبور خطوط الطاقة عبر ايران, بالاضافة الضغط على الدول المتحالفة مع ايران لألغاء علاقاتها ومشاريعها ,ونجحت هذه الضغوط مع بعض الدول ما دفعتها لعدم التوقيع على اتفاقيات جديدة مع ايران, ومن ثم انتقلت امريكا الى مرحلة اخرى من سياستها في تحجيم دور ايران, وخصوصا بعدما طرحت الجمهورية الاسلامية مشروع حوار الحضارات, لأزالة التوتر في المنطقة ؛ لكن امريكا عملت على منع التحرك الايراني عبر اعطاء دور الاول لأسرائيل , وحرمان ايران من امكاناتها من النفط وهواهم مصدر للدخل الايراني.
كل هذه السياسات العدوانية لماذا؟!! وهل سمعتم ايران اعتدت على اي دولة ؟ بل كانت ثورة فتية تحاول بناء علاقات متكافاءة , ورفض الظلم والتوسع والاستعمار !! وهو ماتنص عليه الاعراف والقوانين الدولية ؟!! لتتجدد العقوبات الجائرة بحق الشعب الايراني ونحن في عصر التقدم والتطور والحريات , لتفرض امريكا , وصمت اممي , ودعوات خجولة , لكن للاسف مجرد شعارات ترفع في اماكن تحمل عناوين فقط كـ(حقوق الانسان , منظمة التضامن الدولية , ..) . وهذا ليس بغريب, فالسياسات وردت على لسان الكثير من المنظرين في امريكا ومنها ماقاله (مايكل سينغ) المدير الإداري لمعهد واشنطن: ان إيران في برنامجها النووي حتى وإن تعذر التوصل إلى اتفاق في هذا الشأن ، ينبغي أن تشتمل أي استراتيجية جديدة على أربعة عناصر:(العقوبات الاقتصادية, الضغط العسكري, دعم المعارضة, المفاوضات) اي في كل الاحوال مهما كانت فايران تواجه هذه العناصر؛ وفعلا فمنذ قيام الثورة وايران فرض عليها العقوبات ومنها قانون داماتو , والان تجديد واعادة العقوبات ؛ والضغط العسكري والتهديدات التي تعرضت لها من حرب صدام المجرم الى يومنا ,وهي تتعرض الى تهديدات عسكرية !! دعم المعارضة وجمع مجموعة منبوذة ونفخهم علهم يغيروا شيء؛ والمفاوضات , ايران وقيادتها على علم بالتسويف والتهرب واخرها الاتفاق النووي. فرغم هذا العداء والعقوبات والحصار الاقتصادي , وايران تقف شامخة كشموخ نخل العراق وجبال ايران ؛ لأن خلفها قيادة حكيمة , فاراد الاستكبار عالم بدون ايران فاصبح العالم كله ايران .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك