المقالات

تجار دُنيا ..

1232 2018-07-20

عبدالامير الربيعي

عندما تحول البعض من رجال الجهاد، واصبحُ تجار دنيا، عكس ما أراده الإمام مُحسن الحكيم رضوان تعالى عليه، حينما أفتى بالشيوعية كفراً والحاد، وبداء تيار الدعوة الإسلامية، وحتى وجدنا دعاتنا استطاعوا حينها قلب المعادلة، والتصدي للتيارات الماركسية، وترميم فكر المجتمع عما بثته الشيوعية من فكراً مسموم.

وامتد العمل لمحاربة الدكتاتورية، وطاغيتها وجلاوزته، من أجهزة قمعاً، لم يكن لها إلا أمثله على أصابع اليد الواحد في العالم، من أساليب تعذيباً وبطش وانتهاك حرمات، تلك الانتهاكات التي رافقتها حروب، أنتجت الإلف من الضحايا من تشوه ومعاقين وأرامل وأيتام، وأملهم الوحيد هو الانتظار، انتظار المخلص من هذا القمع، هذه المعانات والحرمان، جلها لأبناء الوسط والجنوب.

ويبقى أبناء الوسط والجنوب، ينزفون معانات وحرمان، لكنهم على كل الحقب الزمنية لم يتفرقوا وإنما يزدادوا صلبة وتكاتف، صور كثيرة لأبناء هذه المحافظات المضحية، عن وحدتهم ووقوفهم بمواجهة هدام وأساليبه، وما نتج عن سياسته من حصار وحروب وانتشار الفقر والجهل والإمراض.

أبناء الوسط والجنوب بنو أمالهم، على أمل الوصول لشعارهم الذين أطلقوه إبان الانتفاضة الشعبانية، والذي هز عروش الطغاة، وكلنا في أذانينا صوت ذاك الهتاف ( ماكو ولي الا علي ونريد حاكم جعفري)، ودفعوا ثمن هذا الهتاف، تهجيراً ومعتقلات وهتك حرمات، وسياسة الحرمان والعقوبات الجماعية وشاهدها المقابر الجماعية، واستخدام أعتا إشكال العنف والظلم والجور، واستخدام الأسلحة الكيماوية.

كل هذه الأماني لأبناء الوسط والجنوب، هي من اجل عيشاً كريم، ولقمة طعام لا يوجد فيها جصاً بدل الطحين، وأمنيات بالعيش بلذة يوم العيد بشراء ملبس جديد، وان يفرح الأطفال بالعيدية والألعاب، وان يذهب أبناؤهم للمدرسة، وكما في العالم في حقيبته فاكهة وساندويج طعام، بدل من لفة العمبة واللبلبي، لفة العمبة عبارة عن جزء من صمونة وتمسح بالعمبة لرخص ثمنها،كل هذه المعانات والأمنيات ولم يقبلوا بالعيش يوماً واحداً بذل، ولم يطئوا يوماً رأسهم لهدام، وهاهم أبناء الوسط الجنوب يبدؤنا مسيرتهم من جديد لك لا تضيع حقوق دماء أبنائهم من مقارع الظلم على مدى أعوام إلى تحمل تخبط الساسة بعد ٢٠٠٣وتصرفاتهم الصبيانية في الحكم، والمطالبة بحقوق دماء أبناؤهم التي سالت، لحفظ كرامة العراق وطرد داعش .

كل هذه الأمنيات، كانت معلقة على أمل دولة متقدمة عادلة، لكن حكومات ما بعد 2003 بددت اماننينا وإعادتها إلى أحلام، وهذا امرأ طبيعي عندما الدعاة، يتحولون إلى تُجار دنيا، وينسون زعيم الأمة، فيغلق المرجع الأعلى بابه بوجههم.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.99
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك