المقالات

الى المتظاهرين الايرانيين لا تكونوا ورقة صهيونية


 

الصهيونية تجمع الوهابية والكونغرس الامريكي ومجلس العموم البريطاني ، منذ ان انتصرت الثورة الاسلامية الايرانية وبدا الصهاينة يخططون لاسقاطها وحياكة المؤامرات ، والشعب الايراني يعلم ذلك فمنذ ان وطأت اقدام السيد الخميني ارض ايران حتى اعلنت الادارة الامريكية عدائها للثورة واقرت الحصار على ايران وتجميد ارصدة ايرانية في مصارفها بينما لم يصدر من ايران اي تصرف يسيء لهذه البلدان المتامرة مجرد غيرت السفارة الصهيونية الى فلسطينية ، ليسال نفسه الشعب الايراني وتحديدا المتظاهرون انفسهم لماذا هذا العداء ؟ وانتم من عانيتم من مؤامرة حرب الثمان سنوات والتي تخللتها مؤامرات في الداخل الايراني وكل هذه الجراح خرجتم منتصرين وبداتم ببناء بلدكم . 

اليوم الكل ينظر الى ايران كقوة لها تاثيرها على سياسة المنطقة ، ولازالت الادارة الامريكية المتمثلة برئيسها ترامب تعلن صراحة العداء والتامر على ايران فبعد مفاوضات شاقة بخصوص الملف النووي وتنازل ايران عن بعض حقوقها لاجل الاقتصاد الايراني توصلوا الى اتفاق وقعت عليه الدول الكبرى ومنظمة الامم المتحدة ووكالة الطاقة الذرية والاتحاد الاوربي ، الا ان ترامب اعلن نكثه الاتفاق لان احد بنوده بعد اثبات الالتزام الايراني بالاتفاق رفع الحصار عن ايران ، وهذا لم يتم . 

نعم للمتظاهرين مطالب ولكم كل الحق في ذلك ولكن يجب ان تكون بطرق اصولية حضارية وانتم شعب ينظر الى ثقافتكم بكل احترام فالاعتداء على المال العام لا يعد ثقافة بل جهل وخباثة ويستحق العقاب كل من ارتكب هذه الاعمال. لاحظوا جاركم العراق كم عانى من الارهاب وبلدكم ينعم بالامان بفضلكم وفضل حكومتكم ، فاعلموا ان مظاهراتكم هذه هي ورقة صهيونية وهابية تريد لايران ان تكون مثل العراق وسوريا في تدمير البنى التحتية واقتصادها ، طالبوا بحقوقكم ولا تتنازلوا عنها فيما يخص الارتقاء بالمستوى المعيشي بل حتى طالبوا بمحاسبة المفسدين الذين تثبت لكم ادانتهم . 

كل المؤامرات التي حاكتها الصهيونية والوهابية ضد ايران فشلت بقي لديها ورقة الفتنة وهذه اخطر ورقة ان تغلغلت بينكم واتفه فتنة ان كنتم بعقول واعية ومبصرة ، فاسترداد الحق ليس بحرق الممتلكات العامة ، ومن قام بذلك يحاسب وعند محاسبته سيتحدث اقزام الاعلام بان ايران تتجاوز على حقوق الانسان وهم اصابهم العمى بما يجري في اليمن والبحرين وحتى السعودية وهذا يؤكد لكم ان من يدعمكم من القوى الشيطانية الخارجية ليس حبا بكم بل بغضا بالفكر الذي يحمله شعبكم فالمسالة ليست مسالة سياسة او حكومة بل مسالة عقائدية، خاضوا مع ايران معاركهم الارهابية والسياسية والدبلوماسية وكلها انتهت بفشلهم الذريع فيا ايها المتظاهرون لا تكونوا مطية لهذه القوى الشريرة حتى تحقق ما عجزت عنه كل الحكومات التي تامرت عليكم منذ انتصار الثورة والى الان . 

انصحكم كعراقي عانى من الحصار والارهاب والفتن انها لا تبقي منكم باقية والمستفيد الوحيد هم الصهيونية والوهابية وستجلسون على تل خراب بلدكم تندبون حظكم ان والعياذ بالله تماديتم فيما انتم عليه الان . 

وعلى الحكومة الايرانية ان تاخذ بنظر الاعتبار العملة الايرانية التي وللاسف الشديد وصلت الى ادنى مستوى لها فلابد لها من معالجة هذا الهبوط حتى ينتعش الاقتصاد الايراني .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
صوة العتره : بحث مفصل عن ذرية السيد محمد سبع الدجيل ابن الإمام علي الهادي عليهم السلام/السادة ال البعاج ذرية ...
الموضوع :
29 جمادي الثانية 252هـ وفاة السيد محمد سبع الدجيل السيد محمد ابن الإمام الهادي (ع)
رسول حسن نجم : كلام جنابك في صميم (الجاهليه العربيه وجماهيرهم من الصنف الثالث حسب تصنيف الامام علي عليه السلام) وكذلك ...
الموضوع :
لا يمكن أن تقع الحرب ما بين الدول الكبرى..
الدكتور فاضل حسن شريف : استدلال منطقي ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : نحن في زمن انقلاب المقاييس وكما قال امير المؤمنين عليه السلام يعد المحسن مسيء هذا في زمنه ...
الموضوع :
المثليون والبعثيون ربما هم الأخيار..!
أقبال احمد حسين : اني زوجة الشهيد نجم عبدالله صالح كان برتبه نقيبمن استشهد ب2007 اقدم اعتراظي لسيادتكم بان الراتب لايكفي ...
الموضوع :
الأمن والدفاع تحدد رواتب منتسبي الداخلية وتؤكد قراءتها الأولى بالبرلمان
رسول حسن نجم : ان التعمق في الكتب المختصه وعمل البحوث النظريه من خلال نصوصها ومن ثم استخلاص النتائج وفقا لتلك ...
الموضوع :
شيعة العراق: فاضل طينة آل محمد 
ابو حسنين : للاسف الشديد والمؤلم انك تمجد وتعظم شخصيه وضيعه وانتهازيه مفرطه ومنحرفه غالب الشابندر راكب الامواج ومتقلب المواقف ...
الموضوع :
بماذا نفسر ما قام به غالب الشابندر في القناة الرابعة؟!
زيد مغير : اللهم العن من قتله ومن شارك بقتله ومن فرح لمقتله ...
الموضوع :
أنا رأيت قاسم سليماني..!
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
فيسبوك