المقالات

آل خليفة وطريق الإستبداد .2

649 23:37:45 2015-10-28

وحين غزا آل سعود أرض البحرين بما سمي قوات درع الجزيرة تلبية لنظرائهم في الإستبداد فإنهم قد حملوا معهم في هذا الغزو كل حقدهم التأريخي البغيض ليقمعوا شعبا صغيرا أبيا كريما مناضلا مجاهدا يطالب منذ عشرات الأعوام بأدنى حقوقه الإنسانية التي كفلته له كل الشرائع السماوية ولم يحصل عليها، وطالب بالإصلاح ولم يلق أذنا صاغية ممن تسلطوا على رقابه فأعلن عن رفضه بتظاهراته السلمية الخالية من أي عنف فقابلوه بالرصاص الحي ووجهوا رصاصهم الغادر إلى الصدور العارية المؤمنة بحقها في الحياة الحرة الكريمة، وتم زج الرموز الوطنية في سجونهم المظلمة، حتى طالت إعتقالاتهم النساء لكبت أي صوت يرفض ظلمهم وبطشهم . لكن سيأتي اليوم الذي سيقول فيه أحرار البحرين لهؤلاء الطغاة المستبدين لقد حلت ساعة الخلاص. 

لقد عاش الشيعة والسنة في أرض البحرين لمئات الأعوام أخوة متحابين متآلفين وحاولت وجوه مثقفة من كلا الطائفتين الكريمتين توحيد الشعب البحريني للمطالبة بحقوقه التي اغتصبها آل خليفة .والشعب البحريني يتذكر جيدا تلك الأسماء المعروفة من أبنائه المخلصين أمثال عبد الرحمن الباكر وعبد العزيز البحريني وعبد علي العليوات ومحسن التاجر والشيخ الفاضل الكريم عبد الله الغريفي وغيرهم الكثير الذين رفضوا الطائفية الضيقة وشرورها ومضاعفاتها ولا يمكن لأي بحريني وطني شريف أن ينكر الشيخ (محمد بن عبد الرحمن) الذي هو من آل خليفه لكنه رفض الظلم والاستبداد الذي مارسته هذه العائلة على الشعب البحريني. 

لقد ادعى واحد من عائلة آل خليفه في أحدى المحطات الفضائية بـ (أن هذه القوات التي غزت البحرين لم تستخدم ضد المعارضه .!!!) ومدع آخر ادعى قائلا (إنما جاءت هذه القوات لنجدة الشعب البحريني ولمنع حدوث إنقلاب شيعي وشيك !!!) فإلى متى ستظلون تكذبون وتقعون في تناقضاتكم الصارخة جراء باطلكم الذي تدافعون عنه أيها المبطلون الساقطون؟؟؟

ولربما سيقول كذاب آخر من كذابيكم الكبار بأن راكبي هذه المصفحات والدبابات وناقلات الجند الإحتلالية جاءوا ليزرعوا الفسائل والورود ويرشوا ماء الورد على أبناء البحرين ورحم الذي قال:

(إذا كنت لاتستحي فافعل ماشئت ) وأنتم لاتستحون أبدا من أفعالكم الدنيئة لأنكم خدم أذلاء لقوى الإستكبار العالمي، وقد امتلأت كروشكم النتنة بالمال الحرام وهرولتم وراء الملذات المحرمة التي يتحدث بها كل العالم وغرقتم في مستنقع كذبكم حتى يصدقكم الناس ولكن هيهات أن تنطلي أكاذيبكم على إنسان عاقل نزيه يبحث عن الحقيقة. وهاهي ماتسمى بـ(قوات درع الجزيرة ) التي وجدت لدرء الخطر الخارجي ولكنها تحولت إلى ضباع ضارية بعد سبات طويل لتقتل شعبا مسلما بريئا مؤمنا نفض عن نفسه غبار الذل والاستعباد ليقول لا للظلم والإستبداد ومن حقه أن يطلق على هذه القطعان الطائفية الضارية إسم: (قطعان ضباع الجزيرة). 

لقد زرع آل خليفة وآل سعود وأتباعهم الأحقاد في نفوس الأجيال جيلا بعد جيل والشعب البحريني شعب يستمد عزيمته وصموده وبسالته من ثورة سيد الشهداء الحسين ع و(هيهات منا الذلة ) التي ستدوي في كل شبر من أرض البحرين الجريحة. لقد كان جديرا بآل سعود الطائفيين الذين هم أصل الداء والبلاء في إثارة الفتن الطائفية والعنصرية السوداء في عالمنا الإسلامي وفتاوى سلاطينهم بقتل العراقيين لايمكن أن تنسى. وهاهم اليوم يقتلون شعب اليمن بطائرات ف16 التي أهلكت الحرث والنسل في هذا البلد الجريح والعالم صامت لاينطق وكأن على رأسه الطير.
وكل يوم يمر يثبت آل سعود بأعمالهم الإجرامية إنهم أعداء للإسلام الحقيقي ولكل القيم الأخلاقية والإنسانية.

بسم الله الرحمن الرحيم :
(إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ.) الشورى- 42.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 76.05
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
زيد مغير : إنما الحسين مصباح الهدى وسفينة النجاة. صدق الصادق الأمين حبيب اله العالمين محمد صلى الله عليه واله. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : قالوا: سيفتك الوباء بالملايين منكم إن ذهبتم؟ فذهبنا ولم نجد الوباء! فأين ذهب حينما زرنا الحسين ع؟
حيدر عبد الامير : القسط يستقطع من راتب المستلف مباشرة من قبل الدائره المنتسب لها او من قبل المصرف واذا كان ...
الموضوع :
استلام سلفة الـ«100 راتب» مرهون بموافقة المدراء.. والفائدة ليست تراكمية
نذير الحسن : جزاكم الله عنا بالاحسان احسانا وبالسيئة صفحا وعفوا وغفرانا ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
مازن عبد الغني محمد مهدي : لعنة على البعثيين الصداميين المجرمين الطغاة الظلمه ولعنة الله على صدام وزبانيته وعلى كل من ظلم ال ...
الموضوع :
كيف تجرأ الجوكر والبعث على إنتهاك حرمة أربعين الحسين؟
حسين غويل علوان عبد ال خنفر : بسم الله الرحمن الرحيم انا الاعب حسين غويل الذي مثلت المنتخب الوطني العراقي بالمصارعه الرومانيه وكان خير ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابو محمد : عجيب هذا التهاون مع هذه الشرذمة.. ما بُنيَ على اساس خاوٍ كيف نرجو منه الخير.. خدعوا امّة ...
الموضوع :
أحداث كربلاء المقدسة متوقعة وهناك المزيد..
عمار حسن حميد مجيد : السلام عليكم اني احد خريجي اكاديميه العراق للطران قسم هندسة صيانة طائرات و اعمل في شركة الخطوط ...
الموضوع :
الدفاع: دعوة تطوع على ملاك القوة الجوية لعدد من اختصاصات الكليات الهندسية والعلوم واللغات
ابو عباس الشويلي : صاحب المقال انته تثرد بصف الصحن اي حسنيون اي زياره اي تفسير لما حدث قالو وقلنا هم ...
الموضوع :
لاتعبثوا ..بالحسين!
علاء فالح ديوان عويز : السلام عليكم انا الجريح علاء فالح ديوان مصاب في محافظة الديوانية في نفجار سوق السمك عام2012/7 ولم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو محمد : وهل تصدق ان ماجرى هو تصحيح للواقع ؟ ماجرى هو خطة دقيقة للتخريب للاسف نفذها الجهلة رغم ...
الموضوع :
بين تَشْرينَيْن..!
فيسبوك