المقالات

منابر حسينية في بيجي ومكحول والصينية

778 23:26:46 2015-10-27

مدينة بيجي من اخطر المناطق لوجود اخطر الارهابيين الدواعش وتعتبر خط الصد او بالاحرى الجبهة الامامية لمدينة الموصل ، والاهم انها العصب الاقتصادي لوجود المصفى الذي يعتمد عليه تنظيم داعش لتمويل عناصره وعملياته الارهابية ، والجميع كان يظن ان تحرير مدينة بيجي يحتاج الى فترة طويلة وتضحيات جسيمة ، الا ان الحسينيون كان لهم كلمة اخرى فقد شدوا العزيمة ولبسوا القلوب المفعمة بالايمان بدل الدروع وتوكلوا على الله مستلهمين من شهيد كربلاء دروس الشجاعة والتضحية والصبر والثبات ، وانقضوا على اعداء الانسانية انقضاض الاسود فكان النصر حليفهم وقد فاجئوا الجميع بسرعة تحرير بيجي والصينية ومكحول وباقي المناطق في شمال محافظة صلاح الدين ، ان تحرير مناطق شمال صلاح الدين بهذه السرعة وباقل الخسائر ادهش دول وحكومات وفي مقدمتهم الخبراء العسكرين ، الا ان عشاق الحسين ومحبيه عرفوا ان النصر حليف القوات الامنية الباسلة المجاهدين الذين لبوا نداء المرجعية العليا .

المرجعية وعشاق الحسين ع يعلمون ان تحرير المناطق التي دنسها داعش بهذه السرعة ليس بالامر الغريب ، لانها فترة فترة اسلتهام العبر من ابا الاحرار ع والتي يكون الموالون فيها اقوى من اي وقت وزمن ، انها فترة المنازلة بين الحق والباطل انها فترة انصار الحسين ع انها فترة شحن النفوس بمبادئ الانسانية والشجاعة ورفض الباطل ، لقد تحقق حلم الحسينيون الذين ينادون ياليتنا كنا معكم ، ها هم محبي الحسين ع يزفون الاننصارات تلو الانتصارات على احفاد وانصار الملعون يزيد ، هاهم انصار الحسين ينصبون المواكب ويرفعون الرايات الحسينية على السواتر احياءا لذكرى عاشوراء ، وفي مناطق لم ترفع فيها راية الحسين سابقا لانها مناطق سيطر عليها الفكر اليزيدي الصدامي الوهابي ،

هاهم انصار الحسين اصروا على احياء الذكرى الاليمة على السواتر الامامية ، فلا داعي للاستغراب بسرعة تحرير بيجي ومكحول والصينية ورفع الرايات الحسينية فيها وعلى قمم جبال حمرين ، والنصر الذي بشر به السيد السيستاني تحقق والنصر النهائي قريب انشاء الله ، ان المواكب والمجالس الحسينية واقامة الشعائر بمشاركة خطباء المنابر المجاهدين على السواتر الاماميةف محافظتي صلاح الدين والانبار تعني انتصار الحسين ع وهنيئا للحسينين الذين هزموا الارهاب شر هزيمة ، والف تحية لانصار الحسين جيش وشرطة والحشد الشعبي المجاهد على الانتصارات التي تحققت بالتحدي والعزيمة والاصرار .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1282.05
الجنيه المصري 75.59
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
المهندسة بغداد : بسم الله وبالله اللهم ارزقنا العافية والسلام ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني: غدا اول ايام شهر شعبان
المهندسة بغداد : مقالة ممتازة احسنتم ...
الموضوع :
إرفعوا أصواتكم !
نور صبحي : أليس جبريل عليه السلام نزل في ليلة القدر على الرسول وهي في رمضان.. كيف تقولون انه نزل ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
إبراهيم مهدي : لكن ورد في القرآن الكريم. .سورة البقرة الآية 185 ( في قوله تعإلى شهر رمضان الذي أنزل ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ليلى : احسنتم سيدي حفظكم الله ...
الموضوع :
نصائح الامام المفدى السيد السيستاني لمواجهة فايروس كورونا
عقيل الياسري : وبشر الصابرين ....اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه في هذه الساعة وفي كل ...
الموضوع :
عالم ينهار عالم ينهض...!
زيد مغير : ما اروع ما كتبت سيدي الكريم وأتمنى ان ينشر ما كتبت في كل الصحف والمواقع . الف ...
الموضوع :
أين اختفى هؤلاء؟!
علاء الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. اخي العزيز انكم تقولون لا توجد رواية ان الاسراء والمعراج في ال ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
خليل العراقي : السلام عليكم أنت تتكلم بدون منطق ... محمد علاوي ... أنسان شريف ... ترجم متطلبات المرجعية الشريفة ...
الموضوع :
أيها الرئيس المكلف اترك العنتريات الفارغة
لبيك ياعراق : ضاغطكم الدين الاسلامي ومدمركم المغرد ان شاء الله كرونا لن تذهب سدى حتى تطيح وتصاب كل علماني ...
الموضوع :
هكذا تسمحون لاعداء الدين بانتقاد الدين
فيسبوك